الثلاثاء، 30 يونيو، 2009

قصـة الذي استلف ألف دينار

بسم الله الرحمن الرحيم
ما أحوج الإنسان في زمن طغت فيه المادة , وتعلق الناس فيه بالأسباب إلا من رحم الله , إلى أن يجدد في نفسه قضية الثقة بالله , والاعتماد عليه في قضاء الحوائج , وتفريج الكروب , فقد يتعلق العبد بالأسباب , ويركن إليها , وينسى مسبب الأسباب الذي بيده مقاليد الأمور , وخزائن السماوات والأرض , ولذلك نجد أن الله عز وجل يبين في كثير من المواضع في كتابه هذه القضية , كما في قوله تعالى : {وكفى بالله شهيدا} (الفتح 28) , وقوله : {وكفى بالله وكيلا } (الأحزاب 3) , وقوله : { أليس الله بكاف عبده } (الزمر 36) , كل ذلك من أجل ترسيخ هذا المعنى في النفوس , وعدم نسيانه في زحمة الحياة , وفي السنة قص النبي صلى الله عليه وسلم قصة رجلين من الأمم السابقة , ضربا أروع الأمثلة لهذا المعنى .والقصة رواها البخاري في صحيحه عن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أنه ذكر رجلا من بني إسرائيل , سأل بعض بني إسرائيل أن يُسْلِفَه ألف دينار , فقال : ائتني بالشهداء أُشْهِدُهُم , فقال : كفى بالله شهيدا , قال : فأتني بالكفيل , قال : كفى بالله كفيلا , قال : صدقت , فدفعها إليه إلى أجل مسمى , فخرج في البحر , فقضى حاجته , ثم التمس مركبا يركبها يقْدَمُ عليه للأجل الذي أجله , فلم يجد مركبا , فأخذ خشبة فنقرها فأدخل فيها ألف دينار , وصحيفةً منه إلى صاحبه , ثم زجَّجَ موضعها , ثم أتى بها إلى البحر , فقال : اللهم إنك تعلم أني كنت تسَلَّفْتُ فلانا ألف دينار , فسألني كفيلا , فقلت : كفى بالله كفيلا , فرضي بك , وسألني شهيدا , فقلت : كفى بالله شهيدا , فرضي بك , وأَني جَهَدتُ أن أجد مركبا أبعث إليه الذي له , فلم أقدِر , وإني أستودِعُكَها , فرمى بها في البحر حتى ولجت فيه, ثم انصرف , وهو في ذلك يلتمس مركبا يخرج إلى بلده , فخرج الرجل الذي كان أسلفه ينظر لعل مركبا قد جاء بماله , فإذا بالخشبة التي فيها المال , فأخذها لأهله حطبا, فلما نشرها , وجد المال والصحيفة , ثم قَدِم الذي كان أسلفه , فأتى بالألف دينار , فقال : والله ما زلت جاهدا في طلب مركب لآتيك بمالك فما وجدت مركبا قبل الذي أتيت فيه , قال : هل كنت بعثت إلي بشيء , قال : أخبرك أني لم أجد مركبا قبل الذي جئت فيه , قال : فإن الله قد أدى عنك الذي بعثت في الخشبة , فانْصَرِفْ بالألف الدينار راشدا )هذه قصة رجلين صالحين من بني إسرائيل , كانا يسكنان بلدا واحدا على ساحل البحر , فأراد أحدهما أن يسافر للتجارة , واحتاج إلى مبلغ من المال , فسأل الآخر أن يقرضه ألف دينار , على أن يسددها له في موعد محدد , فطلب منه الرجل إحضار شهود على هذا الدين , فقال له : كفى بالله شهيدا , فرضي بشهادة الله , ثم طلب منه إحضار كفيل يضمن له ماله في حال عجزه عن السداد , فقال له : كفى بالله كفيلا , فرضي بكفالة الله, مما يدل على إيمان صاحب الدين , وثقته بالله عز وجل , ثم سافر المدين لحاجته , ولما اقترب موعد السداد , أراد أن يرجع إلى بلده , ليقضي الدين في الموعد المحدد , ولكنه لم يجد سفينة تحمله إلى بلده , فتذكر وعده الذي وعده , وشهادةَ الله وكفالتَه لهذا الدين , ففكر في طريقة يوصل بها المال في موعده , فما كان منه إلا أن أخذ خشبة ثم حفرها , وحشى فيها الألف الدينار, وأرفق معها رسالة يبين فيها ما حصل له , ثم سوى موضع الحفرة , وأحكم إغلاقها , ورمى بها في عرض البحر , وهو واثق بالله , متوكل عليه , مطمئن أنه استودعها من لا تضيع عنده الودائع , ثم انصرف يبحث عن سفينة يرجع بها إلى بلده , وأما صاحب الدين , فقد خرج إلى شاطئ البحر في الموعد المحدد , ينتظر سفينة يقدُم فيها الرجل أو رسولا عنه يوصل إليه ماله , فلم يجد أحدا , ووجد خشبة قذفت بها الأمواج إلى الشاطئ , فأخذها لينتفع بها أهله في الحطب , ولما قطعها بالمنشار وجد المال الذي أرسله المدين له والرسالة المرفقة , ولما تيسرت للمدين العودة إلى بلده ,جاء بسرعة إلى صاحب الدين , ومعه ألف دينار أخرى , خوفا منه أن تكون الألف الأولى لم تصل إليه , فبدأ يبين عذره وأسباب تأخره عن الموعد , فأخبره الدائن بأن الله عز وجل الذي جعله الرجل شاهده وكفيله , قد أدى عنه دينه في موعده المحدد .إن هذه القصة تدل على عظيم لطف الله وحفظه , وكفايته لعبده إذا توكل عليه وفوض الأمر إليه , وأثر التوكل على الله في قضاء الحاجات , فالذي يجب على الإنسان أن يحسن الظن بربه على الدوام , وفي جميع الأحوال , والله عز وجل عند ظن العبد به , فإن ظن به الخير كان الله له بكل خير أسرع , وإن ظن به غير ذلك فقد ظن بربه ظن السوء .

حرب الخنازير مازالت مستمرة وتحصد مئات الضاحيا

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله و بعد :

ها هو العالم مرة أخرى لم يخرج من أزمته الاقتصادية التي أصابته بسبب (الربا)، ها هو يدخل في أزمة أخرى قد تكون أشد من أزمته الاقتصادية وذلك بسبب (الخنزير) هذا العالم الذي يعاني أيضا من الأمراض الفتاكة التي لم يستطع بما توصل إليه من علوم أن يجد العلاج لها والتي تنتشر بسبب (الزنا) .
إنفلونزا (الخنزير) ليست كسابقتها التي أصابت الطيور، فالعدوى هنا تنتقل عبر الهواء، فبمجرد الاقتراب من الخنزير المصاب تنتقل العدوى، والأخطر من هذا كله هو احتمال انتقال الفيروس من الإنسان إلى الإنسان وهو الذي لم يحدث في حالة إنفلونزا الطيور.حكومات العالم تعلن حالات الطوارئ، الخنازير تحصد عشرات القتلى في المكسيك والمئات في حالات الخطر، الهجوم (الخنزيري) يحصد ضحايا في الولايات المتحدة الأمريكية، ويصل الهجوم إلى بريطانيا ونيوزلندا وغيرها من دول العالم، ومنظمة الصحة العالمية تدق ناقوس الخطر وتعلن حالة الطوارئ وتنذر جميع دول العالم من خطر فيروس إنفلونزا (الخنزير) وها نحن ندخل في أزمة عالمية جديدة.
هذه ليست المرة الأولى التي يتسبب فيها هذا الحيوان (النجس) بأمراض وبائية معدية وقاتلة للبشرية، بل هو يعتبر بيت الداء والأمراض والأوبئة بلا منافس على مر التاريخ، وكلما حاول البشر القضاء على نوع من أمراضه فإنه يستحدث نوعا آخر، وما خفي من أمراضه العضوية وربما غير العضوية أعظم مما نعلمه.
متى ينتبه العالم إلى أنه لا صلاح له ولا بقاء له إلا بدين الله الذي هو (الإسلام)، وليس هناك مخرج للعالم من كوارثه الاقتصادية والسياسية والبيئية والصحية والاجتماعية وغيرها من الكوارث إلا باتباع (الإسلام ) : ( اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا ) .
سيقول (السفهاء) من الناس أنه لا علاقة للخنزير بهذه الأمراض، فالبقر أصيب قبله والطيور تصاب كذلك، وهؤلاء ربما لا يعلمون الفرق بين إنفلونزا الخنزير وغيره من الناحية الطبية، وهم أيضا لا يعلمون أن الشريعة الإسلامية حرمت الحيوانات التي تطعم من النجاسات والميتات وإن كانت دجاجا أو بقرا!! وقد يقر الغرب والنصارى وعقلاؤهم بأن الدين الإسلامي هو الحل للخروج من أزمات البشرية اليوم في حين أن سفهاءنا لا يقرون!!
ما أعظم القرآن عندما يقول ( إنما حرم عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير وما أهل به لغير الله) وما أعظم عندما يصف الخنزير بالنجس، .. ( أو لحم خنزير فإنه رجس.. ) ، إن الله الذي خلق البشر عليم بما يصلحهم وما يفسدهم، فلم يحل لهم شيئا إلا كان طيبا ولم يحرم عليهم شيئا إلا وكان خبيثا، فالزنا والخمر والخنزير والميسر وسائر المحرمات لم يحرمها الله جل وعلا إلا لضررها على البشر ( ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث) وإن كان البعض لا يعلم الأضرار الناتجة عنها، لأن ( الله يعلم وأنتم لا تعلمون ) .
ربما تتم السيطرة على هذا الوباء وربما يتحول الى كارثة إنسانية، وفي كل الأحوال يجب تحكيم شريعة الرحمن في كل شيء حتى في المأكل والمشرب ( أليس الله بأحكم الحاكمين ) .
إن أردنا الخير للعالم فالخير كل الخير في اتباع هذه الشريعة المحفوظة، وما ادعاء (العلمانيين) في أمتنا أن الشريعة الإسلامية لا تصلح لزماننا إلا (سفه) و(جهل) من صاحبه وإن كان يحمل أعلى الشهادات، وما العلمانية إلا قمة الجاهلية وصورتها القبيحة ( أفحكم الجاهلية يبغون ومن أحسن من الله حكما لقوم يوقنون ) .
شريعتنا كاملة ومحفوظة ومصونة، لا نستحي من أي حكم فيها بل نفتخر بكل أحكامها حتى إن كانت في آداب قضاء الحاجة وآداب الأكل والشرب، أو أحكام العلاقات الزوجية أو أي أدب وحكم إسلامي.
البعض كان يستغرب لماذا هذا العداء للخنزير؟! ولماذا المسلمون يكرهون هذا الحيوان، والقضية ليست كرها ولا عداء؟! وربما علم المنصفون الآن أن أضراره أكبر من منافعه وربما تثبت لنا السنوات القادمة أخطارا لم نكن مستعدين لها بسبب هذا الحيوان الذي وصفه الله بقوله ( رجس ) ، وصدق النبي صلى الله عليه وآله وسلم عندما قال : ( يوشك أن ينزل فيكم ابن مريم حكما عدلا، فيكسر الصليب، ويقتل الخنزير، ويضع الجزية) .
و صلى الله على نبينا محمد و الحمد لله رب العالمين .

هل فعلا المرأة لما تلد يمحى جميع ذنوبها ؟

وقد ورد حديث فيه : " أما ترضى إحداكن إذا كانت حاملا من زوجها وهو عنها راض أن لها مثل أجر الصائم القائم في سبيل الله عز وجل ، فإذا أصابها الطلق لم يعلم أهل السماء وأهل الأرض ما أخفى لها من قرة أعين ، فإذا وضعت لم يخرج من لبنها جرعة ولا يمتص من ثديها مصة إلا كان لها بكل جرعة وبكل مصة حسنة، فإذا أسهرها ليلة كان لها مثل أجر سبعين رقبة يعتقهم في سبيل الله ، أتدرين لمن هذا ؟ للمتعففات الصالحات المطيعات أزواجهن اللاتي لا يكفرن العشيرة". وهذا رواه الطبراني في الأوسط ، ورواه ابن الجوزي في" الموضوعات " ، ثم قال :
قال أبو حاتم بن حبان : عمرو بن سعيد الذي يروي هذا الحديث الموضوع عن أنس لا يَحِلّ ذِكْره في الكتب إلاَّ على جهة الاختبار للخواص .
وهذا الحديث قال عنه الألباني : موضوع . يعني : أنه حديث مكذوب على النبي صلى الله عليه وسلم لا يجوز نقله ونشره بين الناس إلاّ على سبيل البيان والتحذير .

وروى ابن الجوزي في " الموضوعات " أيضا حديث : " إذا حملت المرأة فلها أجر الصائم القائم المخبت المجاهد في سبيل الله ، فإذا ضربها الطلق فلا يدري أحد من الخلائق ما لها من الأجر ، فإذا وَضَعَت فلها بكل ركعة عتق نسمة ".
ثم قال ابن الجوزي :
قال أبو حاتم : لا أصل لهذا الحديث . والحسن بن محمد يروى الموضوعات . لا يجوز الاحتجاج به ، وقال أبو أحمد بن عدي : كل أحاديثه مناكير.
وهذا الحديث قال عنه الألباني : موضوع .

وثبت أن المرأة التي تموت أثناء الولادة لها أجر شهيد ، كما في قوله عليه الصلاة والسلام : الشُّهَدَاءُ سَبْعَةٌ سِوَى الْقَتْلِ فِي سَبِيلِ اللَّهِ : الْمَطْعُونُ شَهِيدٌ ، وَالْغَرِقُ شَهِيدٌ ، وَصَاحِبُ ذَاتِ الْجَنْبِ شَهِيدٌ، وَالْمَبْطُونُ شَهِيدٌ ، وَالْحَرِقُ شَهِيدٌ ، وَالَّذِي يَمُوتُ تَحْتَ الْهَدْمِ شَهِيدٌ ، وَالْمَرْأَةُ تَمُوتُ بِجُمْعٍ شَهِيد . رواه الإمام مالك ومن طريقه رواه الإمام أحمد وأبو داود والنسائي . ورواه ابن ماجه .

قال ابن بطال : وأما " المرأة تموت بِجَمْع " ، ففيه قولان :
أحدهما : المرأة تموت من الولادة وولدها في بطنها قد تم خَلْقه . وقيل: إذا ماتت من النفاس فهو شهيد ، سواء ألقت ولدها وماتت ، أو ماتت وهو في بطنها.
والقول الثاني : هي المرأة تموت عذراء قبل أن تَحيض لم يَمَسّها الرجال . والأول أشهر في اللغة.

وقال القرطبي في " المفهِم " : وأما " المرأة تموت بجمع " ، ويُقال : بضم الجيم وكسرها ، وهي المرأة تموت حاملاً ، وقد جمعت ولدها في بطنها . وقيل : هي التي تموت في نفاسه وبسببه . وقيل : هي التي تموت بكرًا لم تفتض . وقيل : بكرًا لم تظهر لأحد . والأول أولى وأظهر . والله تعالى أعلم .

وقال النووي : وَأَمَّا " الْمَرْأَة تَمُوت بِجُمْعٍ " فَهُوَ بِضَمِّ الْجِيم وَفَتْحهَا وَكَسْرهَا ، وَالضَّمّ أَشْهَر قِيلَ : الَّتِي تَمُوت حَامِلا جَامِعَة وَلَدهَا فِي بَطْنهَا ، وَقِيلَ : هِيَ الْبِكْر ، وَالصَّحِيح الأَوَّل .

وقال ابن حجر : وَأَمَّا " الْمَرْأَة تَمُوت بِجُمْعٍ : فَهُوَ بِضَمِّ الْجِيم وَسُكُون الْمِيم ، وَقَدْ تُفْتَح الْجِيم وَتُكْسَر أَيْضًا ، وَهِيَ النُّفَسَاء ؛ وَقِيلَ : الَّتِي يَمُوت وَلَدهَا فِي بَطْنهَا ثُمَّ تَمُوت بِسَبَبِ ذَلِكَ ... وَقِيلَ : الَّتِي تَمُوت عَذْرَاء ، وَالأَوَّل أَشْهَر . اهـ .

وما من شكّ أن المرأة إذا صبرت واحتسبت آلام الولادة أنها مأجورة ، فإن عظيم الأجر مع عظيم الصبر ، كما قال تعالى : (إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ) .

والله تعالى أعلم .

حديث شريف ( العتيرة من السنن المهجورة )

عَنْ مِخْنَفِ بْنِ سُلَيْمٍ رَضِيَ الله عَنْهُ قَالَ: كُنَّا وُقُوفًا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِعَرَفَاتٍ فَسَمِعْتُهُ يَقُولُ: "يَا أَيُّهَا النَّاسُ عَلَى كُلِّ أَهْلِ بَيْتٍ فِي كُلِّ عَامٍ أُضْحِيَّةٌ وَعَتِيرَةٌ هَلْ تَدْرُونَ مَا الْعَتِيرَةُ، هِيَ الَّتِي تُسَمُّونَهَا الرَّجَبِيَّةَ". أخرجه البيهقي (9/260 ، رقم 18789) . وأخرجه أيضًا : أحمد (4/215 ، رقم 17920) ، وأبو داود (3/93 ، رقم 2788) والترمذي (4/99 ، رقم 1518) والنسائي (7/167 ، رقم 4224) وابن ماجه (2/1045 ، رقم 3125). وصححه الألباني (صحيح سنن الترمذي ، رقم 1518). قال فضيلة الشيخ مشهور بن حسن آل سلمان حفظه الله معلقاً على هذا الحديث:..و العتيرة: الذبيحة في رجب, و هذه الذبيحة قال أهل العلم منسوخة و الرّاجح أنّ نسخ الوجوب فقط و ليس نسخ الأصل, فمن السّنة أنّ كلّ أهل بيت يذبحون ذبيحة في رجب, و هذه سُنّة مهجورة. من السّنة ذبْح ذبيحة في رجب...

Fw: أحب الناس إلى الله أنفعهم

Subject: أحب الناس إلى الله أنفعهم

السلام عليكم

اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم

  • أحبّ الأعمال إلى الله أدومها وإن قلّ
  • .أحبّ الأعمال إلى الله سرور تُدخله على مسلم

  • أحب البلاد إلى الله مساجدها

    .أحبّ الطعام إلى الله ما كثرت عليه الأيدي

  • أحب الكلام إلى الله أن يقول العبد سبحان الله وبحمده

  • أحب الناس إلى الله أنفعهم
  • أحبّ عباد الله إلى الله أحسنهم خلقا
  • أحبّ للناس ما تحبّ لنفسك
  • إحذروا الدنيا فإنها خضرة حلوة

  • أحصد الشر من صدر غيرك بقلعه من صدرك.
  • أحفظ الله يحفظك
  • إحفظ لسانك

  • المتحدثون المهرة ... سمات وخصائص

    • المتحدثون المهرة.. سمات وخصائص

      الثراء اللغوي :
      حيث يحسن بمن يريد أن يقنع الآخرين بما لديه من أفكار وقناعات ومنتجات أن يسعى لزيادة الثراء اللغوي لديه ، بحيث يمكنه تناول المعنى الواحد بعدد كبير من الكلمات والمصطلحات ، وهذا يجعل الكلام منمقاً قوياً مؤثراً. كان ابن مقلة الخطاط ألثغاً لا يستطيع نطق حرف الراء ، فأراد بعض الناس إحراجه عند الأمير ، فطلبوا منه أن يقرأ رقعة ، وجعلوا ضمن سطورها عبارة ، كل كلمة فيها تحتوي على حرف الراء ، وهي : 'أمر أمير الأمراء أن تحفر بئـرًا على قارعة الطريق ليشرب منه الشارد والوارد'.فقرأ ابن مقلة هذه العبارة بصيغة أخرى وهي : 'حكم حاكم الحكام بأن يُجْعَلَ جُبٌّ على حافة الوادي ليستقي منه الغادي والبادي' .وهذه خطبة كاملة مشهورة لواصل بن عطاء - أحد خطباء العرب المشهورين – خلت كلها من حرف الراء، وهذا إن دل فإنما يدل على ثراء واسع ومعرفة عميقة باللغة، يقول:الحمد لله القديـم بلا غاية، والباقي بلا نهاية، الذي علا في دنوه، ودنا فــي علـوه، فـلا يحويـه زمـان, ولا يحيـط به مكـان، ولا يؤوده حفظ ما خلق، ولــم يخلقه على مثال سبق، بل أنشأه ابتداعـاً، وعدله اصطناعــاً، فأحسن كـل شيء خلقه، وتمم مشيئته وأوضح حكمته، فدل على ألوهيته، فسبحانه لا معقـب لحكمـه، ولا دافع لقضائــه، تواضع كـــلّ شيءٍ لعظمته، وذل كــل شيء لسلطانه، ووسع كل شيء فضلــه، لا يعـزب عنــه مثقــال حبة وهو السميــع العليم. وأشهد أن لا إله إلا الله وحــده لا مثيــل له، إلهــاً تقدسـت أسماؤه، وعظمــت آلاؤه، علا عــن صفات كل مخلوق، وتنزه عن شبه كـل مصنــوع، فلا تبلغـه الأوهـام، ولا تحيط به العقول ولا الأفهام، يُعصى فيحلم، ويُدعى فيسمــع، ويقبـل التوبة عن عباده ويعفــو عن السيئــات ويعلم مـا يفعلون. وأشهــد شهــادة حــق وقولَ صــدق، بإخلاص ونيــة وصدق طوية، أن محمــدًا بن عبــد الله عبــده ونبيــه، وخالصتـه وصفيّـه، ابتعثـه إلى خلقه بالبينات والهدى ودين الحق فبلغ ونصح لأمته، وجاهد في سبيله، لا تأخذه في الله لومــة لائـم، ولا يصـده عنه زعم زاعم، ماضياً على سنته، موفيـاً علـى قصده، حتـى أتاه اليقيـن؛ فصلـى الله علـى محمـد وعلى آل محمـد أفضـل وأزكـى، وأتم وأنمـى، وأجـل وأعلى صلاة صلاها على صفوة أنبيائه، وخاصة ملائكته، وأضعاف ذلك، إنه حميد مجيد. أوصيكم عباد الله مع نفسي بتقوى الله والعمل بطاعته والمجانبة لمعصيته، فأحضكـم على ما يدنيكـم منـه، ويزلفكــم لديـه، فإن تقـوى الله أفضــل زاد، وأحسن عاقبة في معاد، ولا تلهينكم الحياة الدنيا بزينتها وخُدعها، وفواتــن لذاتها، وشهوات آمالها، فإنها متاع قليل، ومدة إلى حين، وكل شيء منهـا يزول، فكم عانيتم من أعاجيبها، وكم نصبت لكم من حبائلها، وأهلكت من جنح إليها واعتمد عليها، أذاقتهم حلواً، ومزجت لهم سماً.أين الملــوك الذين بنوا المدائـن، وشيـدوا المصانـع، وأوثقـوا الأبـواب، وكثفوا الحجاب، وأعدوا الجياد، وملكوا العباد، واستخدموا التلاد، قبضتهم بمخالبها، وطحنتهم بكلكلها، وعضتهم بأنيابها، وعاضتهم عن السعة ضيقاً، ومن العــز ذلاً، ومن الحياة فناءً، فسكنوا اللحود، وأكلهم الــدود، وأصبحـوا لا تعايـن إلا مساكنهم، ولا تجد إلا معالمهم، ولا تحس منهم من أحـد ولا تسمــع لهــم نبساً.فتزودوا عافاكم الله فإن أفضل الزاد التقوى، واتقوا الله يا أولي الألباب لعلكم تفلحون. جعلنا الله وإياكم ممن ينتفع بمواعظــه، وممن يستمع القول فيتبع أحسنه، أولئك الذين هداهم الله وأولئك هم أولو الألباب.إن أحسـن قصـص المؤمنيـن، وأبلـغ مواعـظ المتقيـن كتاب الله الزكية آياته، الواضح بيناته، فإذا تلي عليكم فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم تهتدون.. أعـــوذ بالله القوي من الشيطان الغــوي، إن الله هـو السميــع العليــم، بســم الله الفتـاح المنــان: 'قل هـو الله أحد * الله الصمد * لم يلد ولم يولد * ولم يكن له كفواً أحد'. فهذه قدرة فائقة وبلاغة عالية، ودلالة على أن من أراد أن يمتلك زمام اللغة تملكه، بشرط أن تكون له رغبة وهمة وعزيمة.2 - الدقة ووضع النقاط على الحروف :إن المتحدث المقنع هو ذلك الذي يضع كل كلمة في مكانها المناسب ، فلا يستخدم الكلمات والعبارات جزافاً ، وإنما يدرك معنى الكلمة وأبعادها فيضعها في موقعها اللائق وموطنها المؤثر.سأل رجل رجلاً عن عمره قائلاً : كم سنك ؟ فقال : اثنان وثلاثون ، ستة عشر من أعلى ومثلها من أسفل . فقال : لم أرد هذا ، أردت : كم لك من السنين ؟ قال : ما لي منها شيء، كلها لله. فقال : هذا حسن ، ما سنك ؟ قال: عظم . فقال : ابن كم أنت ؟ قال : ابن اثنين ، أبي وأمي . فقال : أقصد : كم أتى عليك ؟ قال : لو أتى عليَّ شيء لقتلني . فقال: أرشدني كيف أقول: قال: قل: كم مضى من عمرك ؟وجاءت امرأة إلى أحد القضاة فقال لها : جا معك شهودك ( أي هل أتى شهودك معك ) ؟ فسكتت المرأة ، فقال الكاتب : يسألك القاضي : جا شهودك معك ؟ فقالت : نعم ، ثم التفتت إلى القاضي وقالت له: هلاَّ قلت أيها القاضي مثل كاتبك ، يا قليل الذوق ؟!وكتب بعض علماء الإمام مالك رحمه الله للإمام الشافعي رحمه الله: يا إمام ، ما تقول في الفرض ، وفرض الفرض ، وما يتم به الفرض ، وصلاة لا فرض ، وصلاة تركها فرض ، وصلاة بين السماء والأرض ، وصلاة في السماء والأرض ؟فكتب الشافعي رحمه الله تعالى: أما قول القائل : الفرض فهو الصلوات الخمس ، وفرض الفرض فهو الوضوء ، وأما قوله ما يتم به الفرض فهو صلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأما قوله صلاة لا فرض فهي صلاة الصغير قبل البلوغ ، وأما الصلاة التي تركها فرض فهي صلاة السكران ، وأما الصلاة التي بين السمـاء والأرض فهي صلاة سليمان عليه السلام ، وأما الصلاة التي في السماء والأرض فهي صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم في ليلة المعراج.3 - تجنب اللحن :إن اللحن في الكلام وكثرة الأخطاء النحوية تضعف الكلمة ، وتحطم الفصاحة ، وتخل بالمعنى ، وربما توقع في أخطاء شرعية وأخلاقية كبرى. نظرت ابنة أبي الأسود الدؤلي إلى السماء وهي تعجب من منظرها فقالت: ما أحسنُ ( بضم النون ) السماء، فقال أبوها: نجومها، فقالت: ما عن هذا أسأل، وإنما أعجب! فقال لها: إذن قولي: ما أحسنَ ( بالفتح ) السماء وافتحي فاك يا ابنتي.وصلى أعرابي خلف إمام فسمعه يقرأ: ” ولا تَنْكِحُوا المشركين حتى يؤمنوا “، بفتح التاء في كلمة ( تنكحوا ) وليس بضمها، فقال الأعرابي: ولا إن آمنوا أيضاً لن نَنكحهم! فقيل له: إنه يلحن وليس هكذا تُقرأْ، فقال: أخِّروه قبحه الله ، لا تجعلوه إماماً، فإنه يُحِل ما حرم الله.4 - الوضوح:فلا فائدة من كلام مبهم غير واضح ، ولقد كان كلام رسول الله صلى الله عليه وسلم سهلاً ، فصلاً ، واضحاً، بيِّناً ، ظاهراً ، يفهمه كل من يسمعه ، وما كان يتقعر في كلامه ، ولا يتحدث بوحشي القول.فعن عائشة رضي الله عنها قالت : “ كان كلام رسول الله صلى الله عليه وسلم فصلاً يفهمه كل من يسمعه ”. ( رواه أبو داود )إن بعض الناس يتفننون في استخدام الكلمات الصعبة المعقدة المبهمة التي لا يفهمها إلا خاصة الخاصة ، ولذا ينفر الناس منهم ، ولا يقتنعون بكلامهم ، بل ويشعرون أن فيه استعلاء واستاذية وغرور وكبر وفلسفة مذمومة.إن الطلاسم لا تكون سبباً في إيجاد القناعة لدى الآخرين ، بل توجد التوجس وعدم الاطمئنان.. وإليك الآن ما قاله أحد الشعراء.. ترى هل ستفهم شيئاً مما قال ؟ وإذا لم تفهم هل ستقتنع بما يريد ؟يقول الشاعر:ومدعشـر بالقعقلين تحشرمت شـرافتاه فخـر كالخربعصلالهيكزوب الكيعزوب تههيـعت ربّ شكـاه بروكـف البعبعبلقراحف أعشاف هوب سكعبل يسعسعن لكن بالحرنش الزقعملويقول المتنبي وهو يمدح سيف الدولة الحمدانية بشعر جزل لطيف، إذْ مدحه بصيغة الأمر فقال:عـش ابــق اسـم سـد قـد جـد مر انه رف اسر نلغـض ارم اصـب احــم اغز اسب رع زع دل اثن بلوهذا دعاء لو سكتُّ كُفيتَـه ولكن سألتُ اللهَ فيك وقد فعلإنها كلمات جميلة ، وأبيات قوية ، وشعر جزل ، ولكن هذه الأبيات لو ذكرت في أيامنا هذه لما فهمها معظم الناس ولأصبحت أيضاً طلاسم ، وكلما زادت الطلاسم كلما علا الحاجز النفسي بين أصحاب الطلاسم وبين من يريدون إقناعهم، فيصبح الحوار بينهم أشبه ما يكون بحوار الطرشان.
    • 1 - الثراء اللغوي.
    • 2 - الدقة ووضع النقاط على الحروف.
    • 3 - تجنب اللحن.
    • 4 – الوضوح.ونتابع في هذا المقال تقديم بقية الصفات والخصائص، والتي منها:
    • 5 - الإيجاز:فقد أخرج البيهقي في ' شعب الإيمان ' عن الحسن البصري أنه قال: ' إن الله أودع علوم الكتب السابقة في القرآن، ثم أودع علوم القرآن في المفصَّل، ثم أودع علوم المفصل في الفاتحة، فمن عَلِم تفسيرها، كان كمن عَلِم تفسير جميع الكتب المنـزلة ' .ويقول العلماء: أنزل الله تعالى 104 كتب ، جمع معانيها في ثلاثة كتب : التوراة والإنجيل والقرآن ، وجمع معاني هذه الكتب الثلاثة في القرآن ، ثم جمع معاني القرآن في الفاتحة ، وجمع معاني الفاتحة في ' إياك نعبد وإياك نستعين' .فكثرة الكلام دليل على ضعف الكلمة وقلة التمكن من الفصاحة ، لذا تعلَّم أن تستخدم العبارات المركزة التي لا تحتاج فيها أن تلف وتدور كثيراً ، واحذر أن تكون كصاحب الجباعة ..رُوي أن أعرابياً كان له ابنٌ كثير الإطالة ، فلما عجز عن إصلاحه قال له يوماً: يا بني اختصر الكلام ، فقال الابن: أفعلُ إن شاء الله تعالى.ذهب الابن ذات يوم إلى السوق، فاشترى بعض الثياب، ثم عاد إلى والده ، فقال له الأب: ما هذا يا بني ؟ قال الابن : جباعة !! فقال الاب : وما جباعة من كلام العرب ؟! قال الابن: جبة ودراعة ، حيث أراد أن يختصر الكلام فأخذ أول حرفين من الكلمة الأولى ( جبة ) وآخر ثلاثة أحرف من الكلمة الثانية ( دراعة ) ، ثم دمج الأحرف الخمسة، فصارت ( جباعة ).فقال الأب: من أين اشتريتها ؟ قال الابن : من سوق ( بدلاً من أن يقول: من السوق ، حيث أراد الاختصار فحذف الألف واللام ).فقال الاب: يا بني أضف الألف واللام. قال الابن: من سوقال ( أضاف الألف واللام إلى آخر الكلمة).فقال الأب: يا بني قدِّم الألف واللام ، فقال الابن: ألف لام من سوق !! فيئس الأب من الابن واختصاره ، فقال له: يا بني والله ما أردتَ إلا الإطالة.وحكى الأصمعي فقال : بينما أنا في بعض البوادي إذا بصبي معه قربة فيها ماء قد غلبته وهو ينادي : يا أبت أدرك فاها ، لقد غلبني فوها ، لا طاقة لي بفيها .فقال الأصمعي : فوالله لقد جمع العربية في ثلاث .
    • 6 - التصوير النابض بالحياة:تأمل معي العبارتين التاليتين اللتين تتحدثان عن مأساة أطفـال العراق وانظر إلى الفرق بينهما:l العبارة الأولى: أطفال العراق اليوم يعانون آثار الحصار المريرة التي حولتهم إلى متسولين وكدَّرت عليهم طفولتهم.l العبارة الثانية: تأمل أولئك الأطفال الذين كانوا كالورود اليانعة ، تلمح في وجوههم نضرة الصحة والجمال ، فإذا هم اليوم يتسولون في المساجد والأزقة ، وينبشون بقايا النفايات للبحث عن لقمة تسد رمقهم.إن التصوير الفني الرائع في العبارة الثانية يضع الجمهور في شوارع عاصمة الرشيد ، ويجعلهم يتخيلون الحدث ويشعرون بحجم المعاناة.ومما يساعد المتكلم على هذا التصوير النابض بالحياة استخدام الأساليب البلاغية والبيانية مثل: التشبيه ، الكناية ، الاستعارة ، السجع ، المجاز ، ..إلخ .وكذلك فإن استخدام الشعر وبعض مقولات وعبارات الفصحاء والبلغاء عبر التاريخ يزيد من حيوية العبارات ويجعلها قوية مؤثرة نابضة بالحياة
    • 7 - التحدث بطريقة الإثبات في اللغة:إن الفصحاء الذين يستخدمون الكلمة القوية يتحدثون بالإيجاب ، وعندما يرغبون في شيء ما فإنهم يستخدمون كلمات تتصل بدقة وإيجابية بما يتوقعون حدوثه .فعلى سبيل المثال ، لو فرض وأرادوا من عامل غير متحمس أن يكمل تقريره ، فبدلاً من استخدامهم لعبارة : “ لو أنك أنجزت التقرير الليلة فسوف نقيم لك حفلاً ” ، فإنهم يستخدمون العبارة: “ عندما تنجز تقريرك الليلة فسوف نقيم لك حفلاً ”
    • 8 - التحدث بطريقة التأكيد:عندما يتكلم المقنِعُون الفصحاء فإنهم يصفون أنفسهم ومعتقداتهم وإنجازاتهم بصيغة فيها قدر كبير من اليقين والجزم والتأكيد الذي لا شك فيه ولا تردد.فعلى سبيل المثال ، بدلاً من قولهم: “ حسناً ، إنه مجرد رأي ، وبطبيعة الحال قد أكون مخطئاً ، ولكني أستطيع القول بأن... ” ، فإنهم يقولون : “ أعتقد أن هناك إيجابيات كثيرة في هذا الرأي ،... ”.وبدلاً من قولهم: “ أعتقد أن ذلك قد يفي باحتياجاتك ، وأرجو أن يمنحك ما تنشده ” ، فإنهم يقولـون : “ إن ذلك يفي باحتياجاتك تماماً، وإنني على يقين من أن ذلك سوف يوفر لك بالضبط ما تحتاجه ”
    • 9- تحمل المسؤولية :فالماهرون يتجنبون لغة تقديم كبش الفداء ، وبدلاً من أن يلقوا باللائمة على الآخرين أثناء الحديث فإنهم يمسكون بزمام الأمور ويتحملون المسؤولية.فعلى سبيل المثال ، بدلاً من قولهم : “ تلك ليست إدارتي ، يمكنك اللجوء لفلان ليقدم لك يد المساعدة ” ، فإنهم يقولون : “ سوف أساعدك بنفسي ، وسأكلِّم لك الشخص المسؤول على الهاتف
    • 10 - ابتغاء المكسب المشترك :إذ يسعى هؤلاء الفصحاء المقنِعُون إلى استخدام لغة التعاون وتكاتف الجهود ، لذا تجدهم يتجنبون قاعدة المكسب لي والخسارة لك وللآخرين ، ويركِّزون على قاعدة المكسب للجميع ( فوز × فوز ) .فعلى سبيل المثال ، بدلاً من قولهم : “ أنا ” أو “ أنت ”، فإنهم يقولون : “ نحن
    • 11 - التحدث بلغة متكاملة:فالمتحدثون المقنِعُون يوحون بالتكامل ، وذلك بتجنب العبارات التي تجعل الناس يشكُّون في مدى إخلاصهم وأمانتهم.فبدلاً من قولهم : “ حتى نلتزم الأمانة التامة ، علينا أن نزجر فلان على أدائه الرديء ” ، فإنهم يقولون: “ علينا أن نزجر فلان على أدائه الرديء ” ، دون أن يستخدموا كلمات فيها تشكيك في أمانة وإخلاص الآخرين
    • .12 - تجنب اللوازم اللفظية وعبارات التردد واللعثمة:إن الفصحاء الذين يرغبون في التأثير في الآخرين يتجنبون اللوازم اللفظية ، أي استخدام كلمة أو عبـارة ثم تكرارها مراراً ، مثل تكرار: في الحقيقة ، أليس كذلك ، نعم ، أرأيتم ، آه ، حسناً ، في الواقع ،.. إلخ
    • 13- عدم الإكثار من أسئلة نهايات الجمل :وهي الأسئلة التي تأتي في نهايات الجمل ، مثل قولهم : “ هذه الخطة سوف تكلف كثيراً .. ألا تعتقد ذلك ؟ ”، مما يضفي ( في بعض الأحيان ) دلالة على عدم التأكد وانعدام المصداقية.
    • 14 - تجنب تسفيه الذات أو إلصاق الضعف والنقص إليها:مثل أن تقول: “ لست خبيراً في هذا المجال ، ولكن .. ” ، مما يدفع المستمع ويحرضه على الشك في كلامك وخبرتك ، ومن ثم عدم الإقتناع بما عندك من أفكار وآراء ومنتجات ، بل ورفضها
    • .15 - عدم اللجوء كثيراً للكلمات المطاطة غير الملزمة:فبدلاً من أن تقول : “ أظن أن هذا الاقتراح يعجبني ” ، تقول: “ أنا يعجبني هذا الاقتراح ”
    • .16 - تجنب الإفراط في التأسف والتودد والتذلل :إذْ الإفراط في التذلل والتأسف قد لا يكون مناسباً ، بل قد ينطوي ( أحياناً ) على الجبن وعدم الثقة ، فإذا أخطأت أو تسببت في إزعاج شخص ما فالاعتذار مناسب ومطلوب ، ولكن إذا بالغت وأكثرت من قولك : “ أنا أعتذر ، لقد فشلنا فشلاً ذريعاً ، نحن مقصرون ، نحن مجرمون ، ..إلخ ” ، فهذا غير مناسب ، والأفضل من ذلك أن تركز في حديثك على كيفية علاج المشكلة وعدم حدوثها مرة أخرى(2).كيف تكتسب الثراء اللغوي ؟1- حفظ القرآن الكريم وفهم معانيه.2 - قراءة حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم وفهم معاني ألفاظه.3 - الإكثار من قراءة معاجم اللغة العربية والرجوع إليها.4 - الاستماع إلى محاضرات الخطباء والفصحاء ، وتسجيل بعض عباراتهم وكلماتهم المتميزة ، ومن ثم حفظها.5 - ممارسة الخطابة والإلقاء ، إذْ أن أحسن طريقة للتعلم التعليم.

    فلم يكشف أسرار الأطباق الطائرة بالأدلة (لا يصدق)!!

    أغرب ضحكة في العام: تحذير قد تموت ضحكاً إذا شاهدتها This is the funniest laugh I ever heard XD

    الاثنين، 29 يونيو، 2009

    فضائل شهر رجب --- هل له فضل على غيره من الشهور؟


    فضّل الله (تعالى) بعض الأيام والليالي والشهور على بعض، حسبما اقتضته حكمته البالغة؛ ليجدّ العباد في وجوه البر، ويكثروا فيها من الأعمال الصالحة، ولكن شياطين الإنس والجن عملوا على صد الناس عن سواء السبيل، وقعدوا لهم كل مرصد؛ ليحولوا بينهم وبين الخير، فزينوا لطائفة من الناس أن مواسم الفضل والرحمة مجال للهو والراحة، وميدان لتعاطي اللذات والشهوات.
    وحرّضوا طوائف أخرى سواء أكانوا ممن قد يملكون نوايا طيبة ولكن غلب عليهم الجهل بأحكام الدين أو من ذوي المصالح والرياسات الدينية أو الدنيوية الخائفين على مصالحهم وزوال مواقعهم من مزاحمة مواسم الخير والسّنّة مواسم مبتدعة ما أنزل الله بها من سلطان.
    قال حسان بن عطية: (ما ابتدع قوم بدعة في دينهم إلا نزع الله من سنتهم مثلها، ولا يعيدها إليهم إلى يوم القيامة)، بل قال أيوب السختياني: (ما ازداد صاحب بدعة اجتهاداً إلا زاد من الله بعداً).
    ولعل من أبرز تلك المواسم البدعية: ما يقوم به بعض العباد في كثير من البلدان في شهر رجب، ولذا: فسأحرص في هذه المقالة على تناول بعض أعمال الناس فيه، وعرضها على نصوص الشريعة وكلام أهل العلم، نصحاً للأمة وتذكيراً لهم؛ لعل في ذلك هداية لقلوب، وتفتيحاً لعيونٍ وآذانٍ عاشت في ظلمات البدع وتخبطات الجهل.
    هل لـ (رجب) فضل على غيره من الشهور؟:
    قال ابن حجر: (لم يرد في فضل شهر رجب، ولا في صيامه، ولا في صيام شيء منه معين، ولا في قيام ليلة مخصوصة فيه.. حديث صحيح يصلح للحجة، وقد سبقني إلى الجزم بذلك الإمام أبو إسماعيل الهروي الحافظ، رويناه عنه بإسناد صحيح، وكذلك رويناه عن غيره).
    وقال أيضاً: (وأما الأحاديث الواردة في فضل رجب، أو في فضل صيامه، أو صيام شيء منه صريحة: فهي على قسمين: ضعيفة، وموضوعة، ونحن نسوق الضعيفة، ونشير إلى الموضوعة إشارة مفهمة)، ثم شرع في سوقها.
    صلاة الرغائب:
    أولاً: صفتها: وردت صفتها في حديث موضوع عن أنس عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: (ما من أحد يصوم يوم الخميس [أول خميس من رجب] ثم يصلي فيما بين العشاء والعتمة يعني ليلة الجمعة اثنتي عشرة ركعة، يقرأ في كل ركعة بفاتحة الكتاب مرة و{إنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ القَدْرِ} ثلاث مرات، و{قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ} اثنتي عشرة مرة، يفصل بين كل ركعتين بتسليمة، فإذا فرغ من صلاته صلى عليّ سبعين، فيقول في سجوده سبعين مرة: (سبوح قدوس رب الملائكة والروح)، ثم يرفع رأسه ويقول سبعين مرة: رب اغفر وارحم وتجاوز عما تعلم، إنك أنت العزيز الأعظم، ثم يسجد الثانية فيقول مثل ما قال في السجدة الأولى، ثم يسأل الله (تعالى) حاجته، فإنها تقضى)..
    قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (والذي نفسي بيده، ما من عبد ولا أَمَة صلى هذه الصلاة إلا غفر الله له جميع ذنوبه، ولو كانت مثل زبد البحر، وعدد الرمل، ووزن الجبال، وورق الأشجار، ويشفع يوم القيامة في سبعمائة من أهل بيته ممن قد استوجب النار).
    ثانياً: كلام أهل العلم حولها:
    قال النووي: (هي بدعة قبيحة منكرة أشد إنكار، مشتملة على منكرات، فيتعين تركها والإعراض عنها، وإنكارها على فاعلها).
    وقال ابن النحاس: (وهي بدعة، الحديث الوارد فيها موضوع باتفاق المحدثين).
    وقال ابن تيمية: (وأما صلاة الرغائب: فلا أصل لها، بل هي محدثة، فلا تستحب، لا جماعة ولا فرادى؛ فقد ثبت في صحيح مسلم أن النبي -صلى الله عليه وسلم- نهى أن تخص ليلة الجمعة بقيام أو يوم الجمعة بصيام، والأثر الذي ذكر فيها كذب موضوع باتفاق العلماء، ولم يذكره أحد من السلف والأئمة أصلاً).
    وقد أبان الطرطوشي بداية وضعها، فقال: (وأخبرني أبو محمد المقدسي، قال: لم يكن عندنا ببيت المقدس قط صلاة الرغائب هذه التي تصلى في رجب وشعبان، وأول ما حدثت عندنا في سنة ثمان وأربعين وأربعمائة، قدم علينا في بيت المقدس رجل من نابلس، يعرف بابن أبي الحمراء، وكان حسن التلاوة، فقام فصلى في المسجد الأقصى ليلة النصف من شعبان... إلى أن قال: وأما صلاة رجب فلم تحدث عندنا في بيت المقدس إلا بعد سنة ثمانين وأربعمائة، وما كنا رأيناها ولا سمعنا بها قبل ذلك).
    وقد جزم بوضع حديثها: ابن الجوزي في الموضوعات، والحافظ أبو الخطاب، وأبو شامة، كما جزم ببدعيتها: ابن الحاج، وابن رجب، وذكر ذلك عن أبي إسماعيل الأنصاري، وأبي بكر السمعاني، وأبي الفضل بن ناصر.. وآخرون.
    ثالثاً: حكم صلاتها جلباً لقلوب العوام:
    قال أبو شامة: وكم من إمام قال لي: إنه لا يصليها إلا حفظاً لقلوب العوام عليه، وتمسكاً بمسجده خوفاً من انتزاعه منه، وفي هذا دخول منهم في الصلاة بغير نية صحيحة، وامتهان الوقوف بين يدي الله (تعالى)، ولو لم يكن في هذه البدعة سوى هذا لكفى، وكل من آمن بهذه الصلاة أو حسنها فهو متسبب في ذلك، مغرٍ للعوام بما اعتقدوه منها، كاذبين على الشرع بسببها، ولو بُصِّروا وعُرِّفوا هذا سَنَةً بعد سَنَةٍ لأقعلوا عن ذلك وألغوه، لكن تزول رئاسة محبي البدع ومحييها، والله الموفق.
    وقد كان الرؤساء من أهل الكتاب يمنعهم الإسلام خوف زوال رئاستهم، وفيهم نزل: {فَوَيْلٌ لِّلَّذِينَ يَكْتُبُونَ الكِتَابَ بِأَيْدِيهِمْ ثُمَّ يَقُولُونَ هَذَا مِنْ عِندِ اللَّهِ لِيَشْتَرُوا بِهِ ثَمَناً قَلِيلاًً فَوَيْلٌ لَّهُم مِّمَّا كَتَبَتْ أَيْدِيهِمْ وَوَيْلٌ لَّهُم مِّمَّا يَكْسِبُونَ} [البقرة: 79].
    الإسراء والمعراج:
    من أعظم معجزات النبي -صلى الله عليه وسلم-: الإسراء به ليلاً من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى، ثم العروج به السماوات السبع فما فوقها، وقد انتشر في بعض البلدان الاحتفال بذكراها في ليلة السابع والعشرين من رجب، ولا يصح كون ليلة الإسراء في تلك الليلة، قال ابن حجر عن ابن دحية: (وذكر بعض القصاص أن الإسراء كان في رجب، قال: وذلك كذب)، وقال ابن رجب: (وروي بإسناد لا يصح، عن القاسم بن محمد، أن الإسراء بالنبي -صلى الله عليه وسلم- كان في سابع وعشرين من رجب، وأنكر ذلك إبراهيم الحربي وغيره).
    وقال ابن تيمية: (لم يقم دليل معلوم لا على شهرها، ولا على عشرها، ولا على عينها، بل النقول في ذلك منقطعة مختلفة، ليس فيها ما يقطع به).
    على أنه لو ثبت تعيين ليلة الإسراء والمعراج لما شرع لأحد تخصيصها بشيء؛ لأنه لم يثبت عن النبي -صلى الله عليه وسلم- ولا عن أحد من صحابته أو التابعين لهم بإحسان أنهم جعلوا لليلة الإسراء مزية عن غيرها، فضلاً عن أن يقيموا احتفالاً بذكراها، بالإضافة إلى ما يتضمنه الاحتفال بها من البدع والمنكرات.
    الذبح في رجب وما يشبهه:
    مطلق الذبح لله في رجب ليس بممنوع كالذبح في غيره من الشهور، لكن كان أهل الجاهلية يذبحون فيه ذبيحة يسمونها: العتيرة، وقد اختلف أهل العلم في حكمها: فذهب الأكثرون إلى أن الإسلام أبطلها، مستدلين بقوله كما عند الشيخين عن أبي هريرة (رضي الله عنه): (لا فرع ولا عتيرة.
    وذهب بعضهم كابن سيرين إلى استحبابها، مستدلين بأحاديث عدة تدل على الجواز، وأجيب عنها بأن حديث أبي هريرة (رضي الله عنه) أصح منها وأثبت، فيكون العمل عليه دونها، بل قال بعضهم كابن المنذر بالنسخ؛ لتأخر إسلام أبي هريرة، وأن الجواز كان في صدر الإسلام ثم نسخ، وهذا هو الراجح.
    قال الحسن: (ليس في الإسلام عتيرة، إنما كانت العتيرة في الجاهلية، كان أحدهم يصوم ويعتر).
    قال ابن رجب: (ويشبه الذبح في رجب: اتخاذه موسماً وعيداً، كأكل الحلوى ونحوها، وقد روي عن ابن عباس [رضي الله عنهما] أنه كان يكره أن يتخذ رجب عيداً).
    تخصيص رجب بصيام أو اعتكاف:
    قال ابن رجب: (وأما الصيام: فلم يصح في فضل صوم رجب بخصوصه شيء عن النبي -صلى الله عليه وسلم- ولا عن أصحابه).
    وقال ابن تيمية: (وأما صوم رجب بخصوصه: فأحاديثه كلها ضعيفة، بل موضوعة، لا يعتمد أهل العلم على شيء منها، وليست من الضعيف الذي يروى في الفضائل، بل عامتها من الموضوعات المكذوبات... وقد روى ابن ماجة في سننه، عن ابن عباس، عن النبي -صلى الله عليه وسلم-: أنه نهى عن صوم رجب، وفي إسناده نظر، لكن صح أن عمر بن الخطاب كان يضرب أيدي الناس؛ ليضعوا أيديهم في الطعام في رجب، ويقول: لا تشبهوه برمضان... وأما تخصيصها بالاعتكاف الثلاثة الأشهر: رجب، وشعبان، ورمضان فلا أعلم فيه أمراً، بل كل من صام صوماً مشروعاً وأراد أن يعتكف من صيامه، كان ذلك جائزاً بلا ريب، وإن اعتكف بدون الصيام ففيه قولان مشهوران لأهل العلم.
    وكونه لم يرد في فضل صيام رجب بخصوصه شيء لا يعني أنه لا صيام تطوع فيه مما وردت النصوص عامة فيه وفي غيره، كالاثنين، والخميس، وثلاثة أيام من كل شهر، وصيام يوم وإفطار آخر، وإنما الذي يكره كما ذكر الطرطوشي صومه على أحد ثلاثة أوجه:
    1- إذا خصه المسلمون في كل عام حسب العوام ومن لا معرفة له بالشريعة، مع ظهور صيامه أنه فرض كرمضان.
    2- اعتقاد أن صومه سنّة ثابتة خصه الرسول بالصوم كالسنن الراتبة.
    3- اعتقاد أن الصوم فيه مخصوص بفضل ثواب على صيام سائر الشهور، وأنه جارٍ مجرى عاشوراء، وفضل آخر الليل على أوله في الصلاة، فيكون من باب الفضائل لا من باب السنن والفرائض، ولو كان كذلك لبينه النبي -صلى الله عليه وسلم- أو فعله ولو مرة في العمر، ولما لم يفعل: بطل كونه مخصوصاً بالفضيلة.
    العمرة في رجب:
    يحرص بعض الناس على الاعتمار في رجب، اعتقاداً منهم أن للعمرة فيه مزيد مزية، وهذا لا أصل له، فقد روى البخاري عن ابن عمر (رضي الله عنهما)، قال: (إن رسول الله اعتمر أربع عمرات إحداهن في رجب، قالت [أي عائشة]: يرحم الله أبا عبد الرحمن، ما اعتمر عمرة إلا وهو شاهِدُه، وما اعتمر في رجب قط).
    قال ابن العطار: (ومما بلغني عن أهل مكة (زادها الله تشريفاً) اعتيادهم كثرة الاعتمار في رجب، وهذا مما لا أعلم له أصلاً).
    وقد نص العلامة (ابن باز) على أن أفضل زمان تؤدى فيه العمرة: شهر رمضان؛ لقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: (عمرة في رمضان تعدل حجة)، ثم بعد ذلك: العمرة في ذي القعدة؛ لأن عُمَرَه كلها وقعت في ذي القعدة، وقد قال الله (سبحانه وتعالى): {لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ}... [الأحزاب: 21].
    الزكاة في رجب:
    اعتاد بعض أهل البلدان تخصيص رجب بإخراج الزكاة، قال ابن رجب عن ذلك: (ولا أصل لذلك في السُنّة، ولا عُرِف عن أحد من السلف... وبكل حال: فإنما تجب الزكاة إذا تم الحول على النصاب، فكل أحدٍ له حول يخصه بحسب وقت ملكه للنصاب، فإذا تم حوله وجب عليه إخراج زكاته في أي شهر كان)، ثم ذكر جواز تعجيل إخراج الزكاة لاغتنام زمان فاضل كرمضان، أو لاغتنام الصدقة على من لا يوجد مثله في الحاجة عند تمام الحول..ونحو ذلك).
    وقال ابن العطار: (وما يفعله الناس في هذه الأزمان من إخراج زكاة أموالهم في رجب دون غيره من الأزمان لا أصل له، بل حكم الشرع أنه يجب إخراج زكاة الأموال عند حولان حولها بشرطه سواء كان رجباً أو غيره).
    وقفة مع بعض الدعاة:
    يمارس بعض الدعاة اليوم أنواعاً من البدع الموسمية كبدع رجب مع اقتناعهم بعدم مشروعيتها؛ بحجة الخوف من عدم اشتغال الناس بغير عبادةٍ، إن هم تركوا ما هم عليه من بدعة. ومع أن البدعة أخطر الذنوب بعد الشرك، إلا أن هذا توجهٌ في الدعوة وطريقة التغيير خطير مخالف لهدي النبي، والواجب: أن يدعى الناس إلى السنة المحضة التي لا تكون استقامة بدونها، قال الثوري: (كان الفقهاء يقولون: لا يستقيم قول إلا بعمل، ولا يستقيم قول وعمل إلا بنية، ولا يستقيم قول وعمل ونية إلا بموافقة السنة).
    وكان الواجب على هؤلاء أن يتعلموا السنة، ويعلموها، ويدعون أنفسهم ومن حولهم إلى تطبيقها؛لأن النبي -صلى الله عليه وسلم- يقول: (من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد)، ولله در أبي العالية حين قال لبعض أصحابه: (تعلموا الإسلام، فإذا تعلمتموه فلا ترغبوا عنه، وعليكم بالصراط المستقيم، فإن الصراط المستقيم: الإسلام، ولا تنحرفوا عن الصراط المستقيم يميناً وشمالاً، وعليكم بسنة نبيكم، وإياكم وهذه الأهواء التي تلقي بين أهلها العداوة والبغضاء).
    ومن قبله قال حذيفة (رضي الله عنه): (يا معشر القراء: استقيموا، فقد سبقتم سبقاً بعيداً، ولئن أخذتم يميناً وشمالاً لقد ضللتم ضلالاً بعيداً).
    وأخـــــــيراً:
    فإن الدعاة اليوم والأمة معهم مطالَبون بتجريد المتابعة للنبي -صلى الله عليه وسلم- في كل شأن، تماماً مثل ما هم مطالبون بتجريد الإخلاص لله (عز وجل)، إن هم أرادوا لأنفسهم نجاةً، ولدينهم نصراً وإعزازاً.
    قال الله عز وجل: {فَمَن كَانَ يَرْجُو لِقَاءَ رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلاً صَالِحاً وَلا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَداً}.. [الكهف: 110]، وقال سبحانه: {وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ إنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ}... [الحج: 40]... وفق الله الجميع للخير، وهو الهادي إلى سبيل الرشاد.
    المصدر: موقع صيد الفوائد

    التوسل المشروع والممنوع

    فمن المعلوم أن أي عمل يقوم به الإنسان لا يكون مقبولا عند الله تعالى حتى يتوفر فيه شرطان:أحدهما: أن يكون خالصا لوجه الله.الثاني: أن يكون موافقا لسنة نبيه صلى الله عليه وسلم.ونظرا لأن التوسل البدعي يخل بالشرط الثاني، بل إنه وسيلة قد تفضي إلى الشرك، وقد أشكل فهمه على كثير من الناس، مما أوقع الكثير فيه؛ لذا أحببت أن أكتب لمحة موجزة حول التوسل المشروع والممنوع.تعريفه:التوسل في الشرع: هو التقرب إلى الله تعالى بما شرعه في كتابه، أو على لسانه رسوله صلى الله عليه وسلم.الوسيلة في الشرع: ما يتقرب به إلى الله، رجاء حصول مرغوب، أو دفع مرهوب، من فعل الواجبات والمستحبات أو ترك المنهيات، وتكون مشروعة، كما تكون ممنوعة. والوسيلة تكون مشروعة وتكون ممنوعة، فما وافق الكتاب وصحيح السنة فهي مشروعة، وما خالف الكتاب والسنة فهي ممنوعة.أنواع التوسل:أولا: التوسل المشروعالتوسل المشروع هو تقرب العبد إلى الله بوسيلة وردت في الكتاب أو صحيح السنة، ومن أنواعهالأول: التوسل بأسماء الله وصفاته: قال تعالى: {وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا وَذَرُوا الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي أَسْمَائِهِ سَيُجْزَوْنَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ} [سورة الأعراف: 180].وجه الدلالة: أن الله سبحانه وتعالى أمرنا أن ندعوه متوسلين بأسمائه الحسنى، وأسماؤه سبحانه متضمنة لصفاته، فتكون داخلة في هذا الطلب. وبذلك يتضح دلالة الآية على مشروعية التوسل بأسمائه وصفاته.بيانه: هو التوسل إلى الله بالاسم المقتضي لمطلوبه أو بالصفة المقتضية له. مثاله: كأن يقول في دعائه: "اللهم إني أسألك بأسمائك الحسنى وصفاتك العلى أن تعطيني كذا أو تدفع عني كذا". أو يقول: "اللهم إني أسألك بأنك أنت الرحمن الرحيم، اللطيف الخبير أن تعافيني". أو يقول: "اللهم إني أسألك برحمتك التي وسعت كل شيء أن ترحمني وتغفر لي، ونحو ذلك".ومن السنة ما رواه أنس بن مالك رضي الله عنه قال: «كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا كربه أمر يقول: يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث» [رواه الترمذي].الثاني: التوسل بالأعمال الصالحة: وهو التوسل إلى الله تعالى بالإيمان به وطاعته، ويدخل في ذلك كل عمل قام به العبد بقلبه أو لسانه أو جوارحه خوفا من الله أو رجاء له وحده، لا لدافع آخر.كيفيته: هو أن يتذكر الداعي عملا صالحا قام به لله وحده لا لدافع آخر، وبعد أن يتذكر العمل يتوجه إلى ربه متوسلا بهذا العمل في أن يعطيه أو يدفع عنه.مثاله: كأن يقول المسلم: "اللهم بإيماني بك واتباعي لرسولك اغفر لي". أو يقول: "اللهم إنك تعلم بأني عملت كذا - ويسمي عملا قام به لله وحده - اللهم إن كنت عملته رجاء لثوابك وخوفا من عقابك فأعطني كذا أو ادفع عني كذا". ونحو ذلك. قال تعالى: {وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيم} [سورة البقرة: الآية 127]، {رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُسْلِمَةً لَكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنْتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ} [سورة البقرة: الآية 128].وجه الدلالة: في الآيتين توسل برفع القواعد من البيت الحرام، وهو عمل صالح، ذلك أنه استجابة لأمر الله لهما بذلك.ومن السنة ما رواه أبو هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إذا أوى أحدكم إلى فراشه فلينفض فراشه بداخلة إزاره فإنه لا يدري ما خلفه عليه، فإذا أراد أن يضطجع، فليضطجع على شقه الأيمن، وليقل: باسمك ربي وضعت جنبي وبك أرفعه، إن أمسكت نفسي فارحمها، وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين» [رواه البخاري].وجه الدلالة: في الحديث وصية من المصطفى صلى الله عليه وسلم للمضطجع أن يقدم بين يدي دعائه توسلا إليه سبحانه بتسبيحه وتنزيهه، واعتقاد صادق بأنه لا يضع جنبه أو يرفعه إلا بعون من الله تعالى، ولا شك أن هذا المتوسل به من أعمال اللسان والقلب الصالحة.الثالث: التوسل إلى الله بدعاء الصالح الحي: وهو توسل المسلم الذي وقع في ضيق أو حلت به مصيبة بدعاء إنسان يظهر عليه الصلاح والتقوى، ويتم بطلب من المتوسل، كما يتم من غير طلب.مثال الأول: كأن يذهب المسلم الذي حلت به مصيبة وعلم من نفسه التفريط في جنب الله إلى رجل يعتقد فيه الصلاح، ويطلب منه أن يدعو الله له أن يرفع عنه ما حل به.ومثال الثاني: كأن يرى العبد الصالح أخا له في ضيق وشدة فيدعو الله له أن يفرج عنه. ويكون في حضور المدعو له، كما يكون في غيبته، ولا فرق أن يدعو الأعلى للأدنى، أو الأدنى للأعلى، فكل ذلك جائز ومقبول إذا شاء الله سبحانه وتعالى.مثال الأعلى للأدنى: توسل الصحابة بدعاء نبيهم صلى الله عليه وسلم.ومثال الأدنى للأعلى: عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال: «استأذنت رسول الله صلى الله عليه وسلم في العمرة فأذن لي» وقال: «لا تنسنا يا أخي من دعائك» [رواه الترمذي وأبو داود]. قال تعالى: {وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ رَسُولٍ إِلَّا لِيُطَاعَ بِإِذْنِ اللَّهِ وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ جَاءُوكَ فَاسْتَغْفَرُوا اللَّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُوا اللَّهَ تَوَّابًا رَحِيمًا} [سورة النساء: الآية 64].وجه الدلالة: في الآية إرشاد لمن ظلم نفسه بارتكاب خطيئة إلى سببين ينقذان منها:الأول: الاستغفار بين يدي النبي صلى الله عليه وسلم وهو عمل صالح يقدمه الإنسان وسيلة للاستجابة.الثاني: استغفار الرسول صلى الله عليه وسلم له، وهذا هو محل الشاهد إذا هو توسل بدعائه صلى الله عليه وسلم. وعليه فكل إنسان يصح له أن يتوسل بدعاء أخيه كأن يقول: "استغفر لي"، أو يدعو لأخيه كأن يقول: "اللهم اغفر لفلان".ومما يجب التنبيه عليه أن المجيء في الآية المراد به مواجهته صلى الله عليه وسلم وهو حي لا المجيء إلى قبره؛ لأن استغفاره صلى الله عليه وسلم قد انقطع بوفاته، وعليه فلا يجوز المجيء إلى قبره أو قبر أحد من الصالحين لأجل سؤالهم أن يستغفروا الله لنا من ذنوب اقترفناها.من أفعال الصحابة رضي الله عنهم:عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه كان إذا قحطوا استسقى بالعباس بن عبد المطلب فقال: "اللهم إنا كنا نتوسل إليك بنبينا فتسقينا، وإنا نتوسل إليك بعم نبينا فاسقنا". قال: فيسقون. [رواه البخاري]. وقد روي عن ابن عمر أن هذا الاستسقاء كان عام الرمادة.وجه الدلالة: يفيد الأثر أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه عام الرمادة استسقى بالعباس بن عبد المطلب ـ أي بدعائه ـ مثل ما كانوا يعملون مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، طلبوا منه أن يدعوا الله أن يغيثهم، ويؤكد ذلك الواقع فقد أخذ يدعو وهم يؤمنون، ولو كان المراد بجاهه لاختار جاه الرسول صلى الله عليه وسلم فهو أعظم، لكن نظرا لأنه بالدعاء، والدعاء لا يمكن من الرسول صلى الله عليه وسلم لوفاته فاختار لذلك التوسل بدعاء العباس وقد أقره الصحابة على ذلك فكان إجماعا، والإجماع حجة قاطعة، فتأكد بذلك مشروعية التوسل بدعاء الصالح الحي لا بجاهه أو ذاته.الرابع: التوسل إلى الله بذكر الحال: وهو أن يتوسل إلى الله بذكر حال الداعي المبينة لاضطراره وحاجته.مثاله: توسل موسى عليه السلام بذكر حاله بعد أن سقى للمرأتين من ماء مدين. قال تعالى عن موسى عليه السلام: {فَسَقَى لَهُمَا ثُمَّ تَوَلَّى إِلَى الظِّلِّ فَقَالَ رَبِّ إِنِّي لِمَا أَنْزَلْتَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ فَقِيرٌ} [سورة القصص: 24].وجه الدلالة: أن في الآية بيان أن موسى عليه السلام بعد أن سقى للمرأتين تولى إلى الظل، ثم توجه إلى ربه مبينا افتقاره للخير الذي يسوقه إليه. وهذا سؤال منه بحاله، وقد استجاب الله دعائه قال تعالى: {فَجَاءَتْهُ إِحْدَاهُمَا تَمْشِي عَلَى اسْتِحْيَاءٍ قَالَتْ إِنَّ أَبِي يَدْعُوكَ لِيَجْزِيَكَ أَجْرَ مَا سَقَيْتَ لَنَا} [سوة القصص: 25]. وذلك دليل على مشروعية التوسل بذكر الحال.ثانيا: التوسل الممنوعالتوسل الممنوع هو تقرب العبد إلى الله بما لم يثبت في الكتاب ولا في صحيح السنة أنه وسيلة.أنواعه:الأول: التوسل بوسيلة نص الشارع على بطلانها:وهو توسل المشركين بآلهتهم، وحكمه أنه شرك أكبر، وبطلانه ظاهر، قال تعالى: {أَلَا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَى إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّار} [سورة الزمر: 3].الثاني: التوسل بوسيلة دلت قواعد الشرع على بطلانها: ومن ذلك ما يلي:1- التوسل إلى الله بذات مخلوق.مثاله: أن يقول المتوسل: "اللهم إني أسألك بنبيك ـ ولا يعني إلا ذاته ـ أن تعطيني كذا أو تدفع عني كذا".2- التوسل إلى الله بجاه مخلوق أو حقه ونحوهما.مثال: أن يقول المتوسل: "اللهم إني أسألك بجاه نبيك أو بحق نبيك أن تعطيني كذا أو تدفع عني كذا".3- التوجه إلى ميت طالبا منه أن يدعو الله له.مثاله: كمن يأتي إلى الميت من الأنبياء أو الصالحين ويقول له: "سل الله لي أو ادع الله لي أن يعطيني كذا، أو يدفع عني كذا".4- أن يسأل العبد ربه حاجته مقسما بنبيه أو وليه أو بحق نبيه أو وليه ونحو ذلك.مثاله: أن يقول: "اللهم إني أسألك كذا بوليك فلان، أو بحق نبيك فلان". ويريد الإقسام، أو يقول: "اللهم إني أقسمت عليك بفلان أن تقضي حاجتي".حكم هذا النوع من التوسل: أنه محرم لأنه لم يرد فيه دليل تقوم به الحجة، ولأنه ذريعة إلى الشرك. وقد يصل إلى الشرك الأكبر إن اعتقد في المتوسل به شيئا من النفع أو الضر دون الله.أدلة منع هذا التوسل:أولا: هذا النوع من التوسل لم يرد له دليل في الكتاب ولا في صحيح السنة، ونحن مأمورون بالالتزام بهما، وعليه فهو غير مشروع ، وإنما هو بدعة ممنوعة، وقد قال صلى الله عليه وسلم: «من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد» [أخرجه البخاري]. وقال صلى الله عليه وسلم: «وإياكم ومحدثات الأمور» [رواه الترمذي وأبو داود]. وإن زعم المخالف أنه موجود فيهما أو في أحدهما، قلنا هذا زعم باطل، إذ لا دليل عليه، ومما يؤكد بطلانه أنه لم يعمل به الصحابة ومن أتى بعدهم من أهل القرون المفضلة الذين هم أعلم هذه الأمة بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، وأشدهم حرصا على الالتزام بهما. فلو كان موجودا لعملوا به، أيضل عنه الصحابة ويهتدي إليه هؤلاء المتأخرون؟!الثاني: أن هذا النوع من التوسل ذريعة إلى الشرك، وبما أن الوسائل تابعة للمقاصد في الحكم، فهو ممنوع سدا للذريعة، وإبعادا للمسلم من قول أو فعل يفضي إلى الشرك، ولذا جاءت أدلة كثيرة في الكتاب والسنة تدل دلالة قاطعة على أن سد الذرائع إلى الشرك والمحرمات من مقاصد الشريعة، ومن ذلك قوله تعالى: {وَلَا تَسُبُّوا الَّذِينَ يَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ فَيَسُبُّوا اللَّهَ عَدْوًا بِغَيْرِ عِلْمٍ} [سورة الأنعام: الآية 108]. فنهى سبحانه وتعالى المسلمين عن سب آلهة المشركين التي يعبدونها من دون الله مع أنها باطلة، لئلا يكون ذلك ذريعة إلى سب المشركين الإله الحق سبحانه، انتصارا لآلهتهم الباطلة جهلا منهم وعدوا.ومن ذلك نهيه صلى الله عليه وسلم عن بناء المساجد على القبور، ولعن من فعل ذلك؛ لئلا يكون ذلك ذريعة إلى اتخاذها أوثانا والإشراك بها.الثالث: أن في هذا النوع من التوسل محذورا من وجهين:1- فيه شبه بتوسل المشركين بآلهتهم وقد ذمه الله حيث قال سبحانه: {أَلَا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَى إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ} [سورة الزمر: الآية 3].ففي الآية عاب سبحانه أمرين:- عاب عبادة الأولياء من دونه.- عاب محاولة القربى إليه بالمخلوق، والتوسل بالذات أو بدعاء الميت من الأمر الثاني. 2- فيه انتقاص لله سبحانه وتعالى، وتنزيل له إلى منزلة المخلوق الذي يحابي في فضله وحكمه، فيعطي من له وسيط أكثر مما يعطي غيره، أو يحرم من ليس له وسيط لجهله بحاله وبعده عن سماع مقاله، والله سبحانه وتعالى يقول: {وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ} [سورة البقرة: الآية 186].الرابع: أن في هذا النوع من التوسل دعاء ميت ـ وذلك عند التوسل بدعاء الميت ـ وقد ورد النهي عنه والوعيد عليه إذ هو شرك أو ذريعة إلى الشرك، كما قال تعالى: {وَالَّذِينَ تَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ مَا يَمْلِكُونَ مِنْ قِطْمِيرٍ (13) إِنْ تَدْعُوهُمْ لَا يَسْمَعُوا دُعَاءَكُمْ وَلَوْ سَمِعُوا مَا اسْتَجَابُوا لَكُمْ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكْفُرُونَ بِشِرْكِكُمْ وَلَا يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِيرٍ} [سورة فاطر: 13-14]، فبين سبحانه أن دعاء من لا يسمع ولا يستجيب شرك يكفر به المدعو يوم القيامة ـ أي: ينكره ـ ويعادي من فعله كما قال تعالى: {وَإِذَا حُشِرَ النَّاسُ كَانُوا لَهُمْ أَعْدَاءً وَكَانُوا بِعِبَادَتِهِمْ كَافِرِينَ} [سورة الأحقاف: الآية 6]. فكل ميت أو غائب لا يسمع ولا يستجيب ولا ينفع ولا يضر.ولهذا لم ينقل عن أحد من الصحابة رضي الله عنهم ولا عن غيرهم من السلف أنهم أنزلوا حاجاتهم بالنبي صلى الله عليه وسلم بعد وفاته، بل العكس نراهم عام الرمادة توسلوا بدعاء العباس رضي الله عنه؛ لأنه حي حاضر يدعو ربه، فلو جاز التوسل بأحد بعد وفاته لتوسل عمر والسابقون الأولون بالنبي صلى الله عليه وسلم.وقال شيخ الإسلام ابن تيمية: "فإن دعاء الملائكة، والأنبياء بعد موتهم وسؤالهم والاستشفاع بهم في هذه الحال هو من الدين الذي لم يشرعه الله، ولا ابتعث به رسولا، ولا أنزل به كتابا، ولا فعله أحد من الصحابة والتابعين لهم بإحسان، ولا أمر به إمام من أئمة المسلمين".الخامس: أن من هذا النوع من التوسل، التوسل بالجاه أو الحق ونحوهما وهو باطل من ثلاثة وجوه:1- أنه توسل بعمل الغير، ذلك أن المنزلة والجاه إنما اكتسبها الإنسان بعمله، وعمل الغير مختص به، فلو توسل به غيره كان قد سأل بأمر أجنبي عنه ليس سببا لنفعه، قال تعالى: {وَأَنْ لَيْسَ لِلْإِنْسَانِ إِلَّا مَا سَعَى} [سورة النجم: 39].2- أن في التوسل بمنزلة أو حق الغير اعتداء في الدعاء، والاعتداء في الدعاء محرم قال تعالى: {ادْعُوا رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ} [سورة الأعراف: 55].3- أن السؤال بحق فلان يتضمن أن للمخلوق حقا على الخالق، وليس على الله حق إلا ما أحقه على نفسه بوعده الصادق.السادس: أن من هذا النوع من التوسل سؤال العبد ربه حاجته مقسما بمخلوق. وهذا فيه محذور من وجهين:- أن فيه إقساما بغير الله والإقسام بغير الله على المخلوق لا يجوز قال صلى الله عليه وسلم: «من كان حالفا فليحلف بالله أو ليصمت» [رواه البخاري ومسلم]. بل عده الرسول صلى الله عليه وسلم من الشرك، قال صلى الله عليه وسلم: «من حلف بغير الله فقد كفر أو أشرك» [أخرجه الترمذي]. فكيف بالإقسام بالمخلوق على الخالق، إنه ليس شركا فقط بل هو تقرب إلى الله بالشرك، والتقرب إلى الله إنما يكون بما يرضيه لا فيما يسخطه. - أن فيه تعظيما للمخلوق، ذلك أن الحلف يقتضي تعظيم المحلوف به وبما أن المحلوف به يكون أعظم من المحلوف عليه فإن في هذا القسم رفعا للمخلوق فوق منزلة الخالق، ومساواة المخلوق بالخالق شرك فكيف لو جعلناه أعظم منه؟قال النووي: "قال العلماء: الحكمة في النهي عن الحلف بغير الله أن الحلف يقتضي تعظيم المحلوف به، وحقيقة العظمة مختصة بالله تعالى فلا يضاهى به غيره".الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده .. أما بعد:

    مع الاعتذار للأخوة الصعايدة

    صعيدي بيعمل كشف نظر طلع نظره 6/6 فصاحبه بيقوله مش كده تمام قاله أنا كنت ممكن أجيب أكتر من كده بس الدكتور اللي لخبطني
    .صعيدى دخل راسه فى قفص الاسدالحارس قاله انت بتعمل ايه يا بويا قاله يا عم ما تخافش واحنا هناكله
    10صعايده بيتعلموا ربط الكرافتة 6 ماتوا و 4 في حاله حرجه.
    -الصعايده فتحوا محل بيتزا سموه بيتزا هعععععععععع .
    -صعيدي حب واحده أتجوز أختها علشان يضمن يشوفها كل يوم
    .صعيدى بيقول لصاحبه .. بالي مشغول من امبارح يا هريدى قاله اكيد حد رافع السماعه
    صعيدى واقف قدامه خمس شياطين واحد يوسوسله و اربعه يفهموه
    2-صعايده بيلعبوا شطرنج الملك مات مشلول .
    بيسألوا واحد صعيدي بيقولوله المصري بنى الأهرامات والياباني بنى إيه قالهم بنا سونيك
    .صعيدي بيسأل صاحبه بيقوله إيه رأيك في تجارة المخدرات قاله تجارة عين شمس أحسن
    .واحد صعيدي حب يعمل روش كتب على الشومة أديداس صعيدي
    بيقول لصاحبه شوف العالم الهطله يدفعوا 25 مليون علشان بن لادن أمال لو كان بن محوج كانوا عملوا إيه
    صعيدي راح أمريكا لقى الناس لابسين تي شيرتات مكتوب عليها بيبسى و كوكاكولا لما رجع البلد كتب على التي شيرت بتاعه عصير جصب الأمريكان
    الروس بيترسموا على بعض الأمريكان يقولوا أحنا أول ناس طلعنا القمروالروس يقولوا لا أحنا أول ناس طلعنا القمر صعيدي كان واقف أضايق أوى قالهم أنتوا لما طلعتوا القمر لقيتوا هناك إيه قالوله طوب ورمل وزلط قالهم أحنا اللي مطالعينه.
    صعيدي عايز يروح حفله تنكريه بعت أخوه
    صعيدي جاى ينزل من باب العربية لقي الدنيا بتمطر راح نازل من الباب التاني .
    --صعيدي أشتري عربية شبح طلع علي الطريق السريع عشان يجربها فشغل الراديو لقي المذيع بيقول هنا لندن الصعيدي قال يلعن أبو السرعة .
    الواد: بتعمل اية يابا؟؟ابوه: بكتب جواب لعمك الواد: هو انت بتعرف تكتب؟؟ابوه: يعني هو عمك اللي بيعرف يقرا يا فالح

    شوية نكت حلوة


    • واحد تاكسجى نايم مراتة دخلت علية بالليل وقفلت الباب بشويش..صحى قال لها افتحية واقفلية تانى !!!!

    • واحد دمياطى بيغرق ..... منوفى ماشى على الشط .. الدمياطى إنقذنى ... المنوفى قاله هات جنيه ....الدمياطى بببببريززةااااا

    • بيقولك ولد صغير كل يوم يعدي على البقال يقوله عندك شيبسي يقوله البقال ايوه يقوله طيب اديني كيس لايز....اليوم اللي بعده يقوله عندك هوهوز يقوله ايوه عندي الولد يقوله طيب اديني اتنين توينكيز....و كل يوم بالشكل ده. البقال اشتكى لأبو الولد الصغير و حكاله فالاب انفعل جدا و قال للبقال: عندك عصايه؟ قاله: ايوه .الاب قاله : اديله بالقلم

    • مرة ابو العربى ركب مركبه فقامت عليه موجه راح مطلع المطوه قال له بلاش انت يا بحرّ‌‌‌‌‌
      مرة إتنين حلاقين بيسمعوا ماتش فالمذيع بيقول شاط شوطة بمشط رجلة حلوة فى المقص راح الصبى قال إلحق ياسطى بيلعبوا فى العدة

      اتنين مساطيل واحد بيقول للتانى : تصدق ان بوش جاى مصر بكره قاله : و ايه يعنى. عليا الطلاق الاهلى يغلبه

    • مره أبو العربى ماشى فى الشارع قابل أبو محمد بيقول له هو أبوك بيتآلط علينا ليه قال له ليه ياعم.... قال له من ساعة مامات محدش عاد بيشوفه
      سواق ميكروباص راح يحلق شعره.......الحلاق بيساله عايز تحلق شعرك ايه؟؟؟؟؟ قاله!!اى حته على جنب

    • واحد فلاح أشترى تلفزيون جديد أول ما شغله طلعله عالم الحيوان قال لأبنه روح يا واد شيل الإريال من الزريبة

    • سبع من بلدياتنا عملوا عصابه.... سموها الشجعان الثلاثه

    • السعودية إ تبرعت للصومال بشحنة أدويه ، فرجعتلها تانى ليه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟ لانها كلها بعد الاكل

    • في واحد دلوووع اوي اتجوز وحده دلوعه اوي خلفو ولد سموه ياااااااااااااااااااااااااي

    • مرة واحد محشش اتصل على بيت قال محمد موجود قالوا الرقم غلط قالهم... طيب بتردوا ليه
    • في واحد مسطول سالوه ايه رايك في الزواج المبكر ؟ قال لهم .... يعنى حوالي الساعة كام ؟؟

    • اتنين مساطيل راكبين سيارة صدمواواحد..فالسائق بيقول للى جنبة:انزل شوفه..مات ولا لسة..؟؟ نزل المسطول التانى وقال:تعال يمين شوية..ايووه...شمال شوية..بس..اطلع قدام...اوكى..كده مات

    • واحد مسطووووووول أتصل على الإذاعة : أحب ان أهدي الأغنية الجاية للخطيبة الغالية بمناسبة المولود الجديد

    • واحد محشش صايم اتصل على ما يطلبة المستمعون حكولة شو بتحب تسمع قلهم مقطع من اذان المغرب

    • سوداني اتجوز سودانيه خلفه صبي أشقر وعيونه خضر سموه مستحيل

    • مره مهندس خارج من بيته مراته بتقوله على فين العزم قالها فى إتجاه القوة

    • فيه واحد غبي قاعد يصلي وسمع اثنين بيشكروا فى صلاته، قطع الصلاة والتفت وقالهم: وكمان أنا صايم

    • تلاتة بيحششوا واحد قال لهم لو البوليس جه دلوقتى نعمل ايه واحد قال انا هاعمل نفسى سيجارة مرمية على الارض والتانى قال انا هاعمل نفسى سيجارة مرمية على الطفاية والتالت قال انا هاعمل نفسي سيجارة مرمية من الشباك لما جه البوليس واحد رمى نفسه على الارض والتانى رمى نفسه على الطفاية والتالت رمى نفسه من الشباك فوقع على واحد فى الشارع قال له احرقونا بقه احرقونا

    • اتنين سكرانين ماشيين....فواحد قال للتاني:لما أموت ابقى اشرب لي الكاس بتاعي ....فصاحبنا مات ، وبعد كام يوم التاني راح البار وطلب كاسين... قاله: ايوه بس انت لوحدك.... فحكى له على الموضوع .....وبقى كل يوم يشرب كاسين...لحد ما فى يوم طلب كاس واحد ........الراجل قالوه اشمعنى...قاله: اصل انا بطلت

    • واحد نام بالشقلوب صحى لقى رجليه معمصة

    • فى بلد كلها أغبية فى نهاية هذه البلد حفره كبيرة كل ما واحد يعدى يقع فى هذه الحفره فقالوا لازم نجيب حد ذكى يحل المشكلة دى ....... جابو أذكى ثلاثة فى البلد الأول قال: أحنا نقف هنا واللى يقع نطلعه ونوديه المستشفى الثانى قال له أنتى غبى مأحنا نجيب الإسعاف تقف هنا واللى يقع تخده هى وتوديه المستشفى .......فقال الثالث أما أنتو بلد أغبيه صحيح مأحنا نردم الحفره دى ونحفر وحده عند المستشفى على طول

    • لاعب كرة محشش اتصل بخطوط الطيران يحجز تذكرة ، قاله الموظف: ذهاب واياب ؟؟؟؟ قال له : لا خروج المغلوب

    • واحد مسطول ماشى فى بيتهم خبط فى امه.. راحت قالت له:انت اعمى؟؟ مش شايفنى؟؟ بص لها بمنتهى الهدوء وقال:لأ ... انا شفتك طبعآ بس مش فاكر فين؟؟

    دعاء في أقل من دقيقة


    إخوتي في الله.. هذا دعاءٌ لن يأخذ من وقتكم أكثر من دقيقة..


    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ.. الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.

    رَبَّنَا اصْرِفْ عَنَّا عَذَابَ جَهَنَّمَ إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَاماً (65) إِنَّهَا سَآءَتْ مُسْتَقَرّاً وَمُقَاماً (66) [سورة الفرقان].
    اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ خَيْرَ هَذَا اليَوْمِ: فَتْحَهُ وَنَصْرَهُ وَنُورَهُ وَبَرَكَتَهُ وَهُدَاهُ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّ مَا فِيهِ وَشَرِّ مَا بَعْدَهُ. اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوُذُ بِكَ مِنْ يَوْمِ السُّوءِ، وَمِنْ لَيْلَةِ السُّوءِ، وَمِنْ سَاعَةِ السُّوءِ، وَمِنْ صَاحِبِ السُّوءِ، وَمِنْ جَارِ السُّوءِ فِي دَارِ الـمُقَامَةِ. اللَّهُمَّ مُصَرِّفَ القُلوُبِ، صَرِّفْ قُلُوبَنَا عَلَى طَاعَتِكَ. اللَّهُمَّ عَلِّمْنِي الكِتَابَ وَفَقِّهْنِي فِي الدِّيِن. اللَّهُمَّ قَنِّعْنِي بِمَا رَزَقْتَنِي، وَبَارِكْ لِي فِيهِ، وَاخْلُفْ عَلَى كُلِّ غَائِبَةٍ لِي بِخَيْرٍ. اللَّهُمَّ رَحْمَتَكَ أَرْجُو فَلاَ تَكِلْنِي إِلَى نَفْسِي طَرْفَةَ عَيْنٍ وَأَصْلِحْ لِي شَأْنِي كُلَّهُ، لاَ إِلَهَ إِلاَّ أَنْتَ.
    اللَّهُمَّ وَفِّقْ أَبْنَاءَنَا وَبَنَاتِنَا فِي اخْتِبَارَاتِهِمْ وَأَنِرْ بِالعِلْمِ بَصَائِرَهُمْ وَعُقُولَهُمْ وَاكْتُبْ لَهُمْ النَّجَاحَ وَالفَلاَحَ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَحَقِّقْ آمَالَهُمْ وَآمَالَنَا فِيِهِمْ.
    اللَّهُمَّ تَقَبَّلْ مِنَّا صَالِحَ الأَعْمَالِ وَاجْعَلهَا خَالِصةً لِوَجْهِكَ الكَرِيمِ..

    وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.

    المرجع: "زاد الأتقياء في صحيح الذكر والدعاء"

    لا تنسونا من صالح دعائكم ،،

    السبت، 27 يونيو، 2009

    قصيدة عصماء لسيد البلغاء أمير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام


    قصيدة عصماء لسيد البلغاء أمير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام

    قصيدة عصماء
    جاء رجل الى الإمام علي بن ابي طالب رضي الله عنه وقال: يا إمام لقد اشتريت دار وارجو ان تكتب لي عقد شراءها بيدك, ونظر الإمام اليه بعين الحكمة فوجد الدنيا قد تربعت على عرش قلبه وملكت عليه أقطار نفسه فكتب قائلا يريد ان يُذِكر بالدار الباقية, كتب بعدما حمد الله وأثنى عليهأما بعد:فقد أشترى ميت من ميت دارا في بلد المذنبين وسكة الغافلين لها اربعة حدود, الحد الأول ينتهي الى الموت والثاني ينتهي الى القبر والثالث ينتهي الى الحساب والرابع ينتهي إما الى الجنة وإما الى النار فبكى الرجل بكاء مرا وعلم ان الإمام اراد ان يكشف الحجب الكثيفة عن قلبه الغافل فقال: يا امير المؤمنين أُشهد الله أني قد تصدقت بداري على أبناء السبيل فقال له الإمام الحكيم هذهالقصيدة العصماء:
    النفس تبكي على الدنياوقد علمت >>>>ان الســلامة فيها ترك ما فيها
    لادار للمرء بعد الموت يسـكنها>>>> إلا التي كان قبل المـوت يبنيها
    فإن بــناها بخـير طاب مسكنه >>>>وإن بنــاها بشـر خاب بانيها
    أموالــنا لذوي الميراث نجمعها>>>> ودورنا لخـراب الدهـر نبنيها
    كم من مدائن في الآفاق قد بُنيت >>>>أمست خرابا وأفنى الموت أهليها
    الـمرء يبسـطها والدهر يقبضها >>>>والنفس تنشرها والموت يطويـها

    الفساد السياسي

    سأل طفل والده : ما معنى الفساد السياسي فأجابه : لن أخبرك يا بني
    لانه صعب عليك في هذا السن ،لكن دعني أقرب لك الموضوع
    انا اصرف على البيت لذلك فلنطلق علي اسم الرأسمالية ...
    و امك تنظم شؤون البيت لذلك سنطلق عليها اسم الحكومة ...
    و انت تحت تصرفها لذلك فسنطلق عليك اسم الشعب ...
    و اخوك الصغير هو املنا فسنطلق عليه اسم المستقبل ....
    اما الخادمة التي عندنا فهي تعيش من ورائنا فسنطلق عليها اسم القوى الكادحة …
    اذهب يا بني وفكر عساك تصل الى نتيجة .....
    و في الليل لم يستطع الطفل ان ينام .. فنهض من نومه قلقآو سمع صوت أخيه الصغير
    يبكي فذهب اليه فوجده بلل حفاضته ..ذهب ليخبر امه فوجدها غارقة في نوم عميق ولم تستيقظ ،
    و تعجب أن والده ليس نائما بجوارها .فذهب باحثآ عن أبيه فنظر من ثقب الباب
    الى غرفة الخادمة فوجد أبوه معهاو في اليوم التالي ،
    قال الولد لابيه : لقد عرفت يا أبي معنى الفساد السياسي ...
    فقال الوالد: وماذا عرفت .....؟ !فقال الولد : عندما تلهو الرأسمالية بالقوى الكادحة
    وتكون الحكومة نائمة في سبات عميق فيصبح الشعب
    قلقا تائها مهملاً تماماً و يصبح المستقبل غارقا في القذارة.

    نجاة الطير المهاجر

    اقوى رجل في العالم سبحان الله


    وشوف الحوار الحقير من المذيع الحقير والاسئلة الحقيرة

    كيف يعامل المسلمين في الولايات المتحدة

    حديث شريف

    عَنْ أَبِي رَيْحَانَةَ رَضِيَ الله عَنْهُ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "حُرِّمَتِ النَّارُ عَلَى عَيْنٍ دَمَعَتْ مِنْ خَشْيَةِ اللهِ، حُرِّمَتِ النَّارُ عَلَى عَيْنٍ سَهِرَتْ فِي سَبِيلِ اللهِ، حُرِّمَتِ النَّارُ عَلَى عَيْنٍ غَضَّتْ عَنْ مَحَارِمِ اللهِ". أخرجه الحاكم (2/92 ، رقم 2432) وقال : صحيح الإسناد . وأخرجه أيضًا : أحمد (4/134 ، رقم 17252) ، والطبراني فى الأوسط (8/316 ، رقم 8741) وصححه الألباني (السلسلة الصحيحة، 2232).

    طفل يهدد امركا

    حديث شريف

    عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رَضِيَ الله عَنْهُ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "لَا تَدْعُوا عَلَى أَنْفُسِكُمْ وَلَا تَدْعُوا عَلَى أَوْلَادِكُمْ وَلَا تَدْعُوا عَلَى خَدَمِكُمْ وَلَا تَدْعُوا عَلَى أَمْوَالِكُمْ لَا تُوَافِقُوا مِنْ اللَّهِ تَبَارَكَ وَتَعَالَى سَاعَةَ نَيْلٍ فِيهَا عَطَاءٌ فَيَسْتَجِيبَ لَكُمْ". أخرجه أبو داود (2/88 ، رقم 1532) ، وصححه الألباني (صحيح أبي داود ، رقم 1532). قال العلامة شمس الحق العظيم أبادي في "عون المعبود شرح سنن أبي داود": أَيْ لِئَلَّا تُصَادِفُوا سَاعَة إِجَابَة وَنَيْل فَتُسْتَجَاب دَعَوْتُكُمْ السُّوء.

    الجمعة، 26 يونيو، 2009

    الحكم باعدام هشام طلعت مصطفي ومحسن السكرى

    مرحبا بكم في شبكة الجزيرة.نت
    الطير المهاجر hallawa قد رغب / رغبت في إطلاعك على الصفحة التالية:
    http://www.aljazeera.net/Channel/KServices/SupportPages/ShowMedia/showMedia.aspx?fileURL=/mritems/streams/2009/6/25/1_923507_1_12.flv
    كما أرفق / أرفقت لك الرسالة التالية:
    الحكم في مصر بإعدام هشام طلعت مصطفى 25/06/2009 اصدرت محكمة جنايات جنوب القاهرة حكما باعدام هشام طلعت مصطفى رجلِِ الاعمال والقيادي البارز في الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم، ومحسن السكري ضابطِ الشرطة السابق بعد ادانتهما في قضية قتل المطربة اللبنانية

    ولكل ظالم نهاية

    وفاة مغني البوب الأميركي مايكل جاكسون



    جاكسون أصيب بتوقف في القلب (الأوروبية-أرشيف)قالت صحيفة لوس أنجلوس تايمز وموقع تي أم زد على الإنترنت إن نجم البوب مايكل جاكسون توفي إثر أزمة قلبية بعد نقله للمستشفى في حالة غيبوبة عميقة.

    وقال موقع تي أم زد المعني بالترفيه إن جاكسون البالغ من العمر 50 عاما أصيب بتوقف في القلب في وقت سابق ولم يتمكن المسعفون من إنعاشه, حيث توقف قلبه عن النبض.

    ولم يعلن تأكيد رسمي لهذه الوفاة ولم يتسن التوصل إلى متحدثين باسم جاكسون للحصول على تعليق.

    وفي وقت سابق قالت صحيفة لوس أنغلوس تايمز إن جاكسون نقل إلى مستشفى في منطقة لوس أنجلوس عن طريق مسعفين في وحدة للإطفاء وجدوه لا يتنفس عندما وصلوا منزله.

    وقالت الصحيفة إن المسعفين أجروا إنعاشا للقلب والرئتين في المنزل قبل نقله إلى مستشفى المركز الطبي لجامعة أوكلا.
    وقال مراسل الجزيرة خالد داود إن عدة وسائل إعلام أكدت نبأ الوفاة, مشيرا إلى أن الحديث يدور حول إصابة بأزمة قلبية حادة, وأن وصوله للمستشفى كان متأخرا.

    كما ذكر مراسل الجزيرة في واشنطن محمد العلمي أن الدخول إلى المستشفى الموجود به جاكسون ممنوع.

    يشار إلى أن جاكسون كان من المقرر أن يبدأ سلسلة من حفلات عودته إلى الغناء في لندن يوم 13 من يوليو/تموز تستمر حتى مارس/آذار 2010.

    وكان جاكسون يجري تدريبات في منطقة لوس أنجلوس خلال الشهرين الماضيين. وقد بيعت تذاكر العروض لحفلات لندن خلال ساعات من طرحها للبيع في مارس/آذار.

    الصلاة على سيد الخلائق نبينا محمد ص‏

    بسم الله الرحمن الرحيماللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم

    اليوم جايبتلكم موضوع جداً مهم وهو الصلاة على سيد الخلائق نبينا محمد (ص) وطبعاً
    1 )البداية (اللهم اني نويت بالصلاة علة محمد واَل محمد فيهم محبة وشوقا اليهم إمتثالاًلآْمرك وتصديقاً لنبيك محمد(ص) وتعظيماً لقدرة ولكونة أهلاًلذلك فتقبلها مني بفضلك واحسانك وأزل حجاب الغفلة عن قلبي واجعلني من عبادك الصالحين اللهم زدة شرفاً على شرفة ونوراًعلى نورة الذي منة خلقتة وأسالك يارب العالمين واغفر لي ما أرتكبتة بفضلك وجودك يارحم الراحمين (وصلى الله على محمد خاتم النبيين وعلى اله اجمعين)
    2)(فائدة):الصلاة على محمد واَل محمدمن صلى هذة الصلاة على النبي(ص) يوم الجمعة إثني عشر مرة يحصل له مرادة ان شأالله وان كان علية دين قضى الله دينة ومن أراد المحبة والرفعة بين الناس وقضاء الحوائج وسعة الرزق والبركة فى عمرة فليصلي هذة الصلاة ثلاث مرات ليلاً وثلاث مرات نهارًا ينزل في بيتة ألف ملك يحرسونة هو وأبوية وجيرانة وأهلة وماله وأولادة ويحبة الله تعالى دون الخلائق ويهلك أعداءة ويلين قلبة فأذا مات ينزل في قبرة نور...
    والدعاء أنشأالله هوبسم الله الرحمن الرحيم اللهم صلي على محمد واَل محمد سيدالمرسلين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد المجاهديناللهم صلي على محمد واَل محمد سيد الشاهدين اللهم صلي على محمد واَل محمدسيد الخائفين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد الخاشعيناللهم صلي على محمد واَل محمد سيد الطائعين ا للهم صلي على محمد واَل محمد سيد التائبين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد الحامديناللهم صلي على محمد واَل محمد سيد الصالحيناللهم صلي على محمدواَل محمد سيد الراكعين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد الساجدين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد القائمين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد القاعدين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد المتقين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد المستغفرين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد النادمين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد الشاكرين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد الحافظين اللهم صلي على محمد واَل محمدسيد الذاكرين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد العاقلين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد المحسنين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد الأكرمين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد المنذرين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد المبشرين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيدالطيبين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيدالنبيين اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد العالمين اللهم صلي على محمد واَل محمد النبي الزكي النقي اللهم صلي على محمد واَل محمد القريشي الهاشمي اللهم صلي على محمد واَلمحمدالمدني العربي المكرم يوم القيامة اللهم صلي على محمد واَل محمد سيد أهل الجنة اللهم صلي على محمد واَل محمد صاحب المقام المحموداللهم صلي على محمد واَل محمد صاحب الصرط المستقيماللهم صلي على محمد واَل محمد أفضل الأولين والأخريناللهم صلي على محمد واَل محمد وعلىجميع ألانبياء والمرسلين وعلى جميع الملائكة المقربين وعلى عباد الله الصالحين من أهل السموات ولأرضيين وعلينا معهم أجمعين برحمتك يا أرحم الراحمين وصلي الله على محمد وعلى اَله الطيبين الطاهرين.ونسأل الله ان يجعلنا من ورثة جنة النعيم مع نبينا محمد صلى الله على محمد واَله الطيبين الطاهرين.أخواني وأخواتي المسلمين والمسلمات
    صدقوني هة الصلاة على نبينا محمد فية فائدة جداًكبيرة .. وطريقي وطريقكم أنشألله
    الطريق المستقيم ..وبما يرضي الله بأذن الله يتقبل أعمالنا واعمالكم ..
    أتمام

    تقرير سري وهام للغاية من مصدر موثوق فية

    1. تقرير سري
      كشف تقرير سري بمشيخة الأزهر عن وجود أجهزة ألكترونية محمل عليها القرآن الكريم وبه أخطاء فادحة ومتعمدة ويتم توزيعها في الأراضي
      التي تسيطر عليها إسرائيل وتوزع علي المسلمين هناك. كشف التقرير عن وجود بوصلة مكتوب عليها الكعبة بلغة عربية خطأ كما أن اتجاهاتها غير صحيحة. وأوضح التقرير أن وراء توزيع المصاحف المحرفة في الأرض المحتلة أياد خبيثة تريد أن تنال من القرآن الكريم وتحريفه بما يخدم المخططات الصهيونية.
    2. و تجري حاليا في سرية تامة بمجمع البحوث تشكيل لجنة علي مستوي عال من كبار العلماء لفحص هذا الأمر والتحرك علي المستوي الدولي لوقف هذا العبث بالقرآن الكريم

    (((((حــديث الكســــاااء)))))


    • (((((حــديث الكســــاااء)))))
      ------------------------------
      اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم سؤال : ما هو حديث الكساء ، و لماذا سُمي بهذا الاسم ؟جواب : حديث الكساء حديث صحيح متواتر مشهور تناقلته المصادر الاسلامية المعتبرة لدى الفريقين ككتب التفسير و الحديث و التاريخ .و لا يكاد أحد يشك في صدور هذا الحديث من الرسول ( صلَّى الله عليه و آله ) بحق أهل بيته الطاهرين ( عليهم السَّلام ) .حديث الكساء حديث صحيح :قال ابن تيميَّة الحرَّاني : و أما حديث الكساء فهو صحيح رواه احمد و الترمذي من حديث ام سلمة ، و رواه مسلم في صحيحه من حديث عائشة .و هو الحديث الذي تحدَّث به النبي محمد ( صلَّى الله عليه و آله ) في فضل أهل بيته المعصومين ( عليهم السَّلام ) ، و هم : علي بن أبي طالب و فاطمة الزهراء و الحسن بن علي و الحسين بن علي ( عليهم السَّلام ) .و قد أدلى النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) بهذا الحديث حينما جمع هؤلاء النخبة تحت الكساء ، ولهذا السبب سُمي هذا الحديث بحديث الكساء .نص الحديث :أما نص الحديث من حيث اللفظ فقد رُوِيَ بصيغٍ متعددة لكن هذه الصيغ و إن إختلفت من حيث اللفظ إلا أنها تتحد من حيث المعنى و المضمون ، فكلها تُشير الى أن النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) أراد تطبيق آية التطهير على هؤلاء النخبة ، كما أراد التأكيد على أنهم هم المقصودون من أهل البيت في الآية المباركة لا غيرهم .و فيما يلي نذكر بعض النماذج التي روتها المصادر المعتمدة لدى علماء السنة :1 . عن عائشة قالت : " خرج النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) غداة و عليه مِرْط مرحّلمن شعر أسود فجاء الحسن بن علي فأدخله ، ثم جاء الحسين فدخل معه ، ثم جاءت فاطمة فأدخلها ، ثم جاء علي فأدخله ، ثم قال :{ ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا } .2 . عن عمر بن أبي سلمة ربيب النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) قال : لما نزلت هذه الآية على النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) : { ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا } في بيت أم سلمة ، فدعا فاطمة و حسناً و حسيناً ، و علي خلف ظهره ، فجللهم بكساء ، ثم قال : " اللهم هؤلاء أهل بيتي ، فأذهب عنهم الرجس و طهرهم تطهيراً " .قالت أم سلمة : و أنا معهم يا نبي الله ؟قال : " أنت على مكانك و أنت على خير " .3 . عن أم سلمة قالت : في بيتي نزلت { ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ ... } فأرسل رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) إلى علي و فاطمة و الحسن و الحسين فقال : " هؤلاء أهل بيتي " .4 . في صحيح مسلم بالإسناد إلى صفية بنت شيبة قالت : خرج النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) غداة و عليه مِرْط مرحّل من شعر أسود فجاء الحسن بن علي فأدخله ، ثم جاء الحسين فدخل معه ، ثم جاءت فاطمة فأدخلها ، ثم جاء علي فأدخله ، ثم قال : { ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا } .5 . في مسند أحمد بن حنبل ، عن أم سلمة أن النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) كان في بيتها فأتت فاطمة ببرمة فيها خزيرة فدخلت بها عليه فقال لها : إدعي زوجك و ابنيك ، قالت : فجاء علي و الحسن و الحسين فدخلوا عليه فجلسوا يأكلون من تلك الخزيرة و هو على منامة له على دكان تحته كساء خيبري ـ قالت ـ و أنا أصلي في الحجرة ، فأنزل الله عَزَّ و جَلَّ هذه الآية : { ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا } قالت فأخذ فضل الكساء فغشاهم به ، ثم أخرج يده فألوى بها السماء ثم قال :" اللهم إن هؤلاء أهلُ بيتي و خاصتي فأًذهِب عنهم الرجسَ ، و طَهِّرهم تطهيراً ، اللهم هؤلاء أهل بيتي و خاصتي فأذهِب عنهم الرجسَ و طَهِّرهُم تطهيراً " .قالت : فأدخلتُ رأسي البيت فقلت : و أنا معكم يا رسول الله ؟قال : " إنك إلى خير إنك إلى خير " .و هناك أحاديث عديدة بصيغ مختلفة بهذا المضمون حول آية التطهير ذكرها العلماء في أكثر من خمسين كتابا من كتب التفسير و الحديث .نص حديث الكساء برواية السيدة فاطمة الزهراء ( عليها السَّلام ) :عن جابر بن عبد الله الأنصاري ، عن فاطمة الزهراء ( عليها السَّلام ) بنت رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) ، قال : سَمِعتُ فَاطِمَةَ الزَّهراءِ عَلَيهَا السَّلامُ بِنتِ رَسُول اللهِ ( صلى الله عليه وآله ) أَنِّها قالَت :" دَخَلَ عَلَيَّ أبي رَسُولُ اللهِ ( صلى الله عليه وآله ) فِي بَعضِ الأيَّامِ فَقَالَ : أَلسَّلامُ عَلَيكِ يا فاطِمَةُ ، فَقُلتُ : وَ عَلَيكَ السَّلامُ ، قالَ : إنّي أَجِدُ في بَدَني ضَعفاً ، فَقُلتُ لَهُ : أُعِيذُكَ باللهِ يا أَبَتاهُ مِنَ الضَّعفٍِ فَقَالَ : يا فاطِمَةُ إِيتيني بِالكِساءِ اليَمانِيِّ فَغَطّينِي بهِ .فَأَتَيتُهُ بِالكِساءِ اليَمانِيِّ فَغَطّيتُهُ بِهِ وَ صِرتُ أَنظُرُ إِلَيهِ وَ إِذا وَجهُهُ يَتَلَأ لَأ كَأَنَّهُ البَدرُ فِي لَيلَةِ تمامِهِ وَ كَمالِهِ ، فَما كَانَت إِلاّساعَةً و إذا بوَلَدِيَ الحَسَنِ قَد أَقبَلَ وَ قالَ : أَلسَّلامُ عَلَيكِ يا أُمّاهُ ، فَقُلتُ : وَ عَلَيكَ السَّلامُ يا قُرَّةَ عَيِني وَ ثَمَرَةَ فُؤادِي ، فَقالَ : يا أُمّاهُ إِنّي أَشَمُّ عِندَكِ رائِحَةً طَيِّبَةً كَأَنَّها رائِحَةُ جَدِي رَسُولِ اللهِ ( صلى الله عليه وآله ) ، فَقُلتُ : نَعَم إِنَّ جَدَّكَ تَحتَ الكِساء ، فَأَقبَلَ الحَسَنُ نَحوَ الكِساء وَ قالَ : أَلسَّلامُ عَلَيكَ يا جَدَّاهُ يا رَسُولَ اللهِ أَتَأذَنُ لي أَن أَدخُلَ مَعَكَ تَحتَ الكِساءِ ؟ فَقالَ : وَ عَلَيكَ السَّلامُ يا وَلَدِي وَ يا صاحِبَ حَوضِي قَد أَذِنتُ لَكَ ، فَدَخَلَ مَعَهُ تَحتَ الكِساءِ .فَما كانَت إِلاّسَاعَةً وَ إِذا بِوَلَدِيَ الحُسَينِ ( عليه السَّلام ) أَقبَلَ وَ قال : أَلسَّلامُ عَلَيكِ يا أُمّاهُ ، فَقُلتُ : وَ عَلَيكَ السَّلامُ يا قُرَّةَ عَيِني وَ ثَمَرَةَ فُؤادِي ، فَقالَ : يا أُمّاهُ إِنّي أَشَمُّ عِندَكِ رائِحَةً طَيِّبَةً كَأَنَّها رائِحَةُ جَدِي رَسُولِ اللهِ ( صلى الله عليه وآله ) ، فَقُلتُ : نَعَم إِنَّ جَدَّكَ وَ أَخاكَ تَحتَ الكِساءِ ، فَدَنَا الحُسَينُ ( عليه السَّلام ) نحوَ الكِساءِ وَ قالَ : أَلسَّلامُ عَلَيكَ يا جَدَّاهُ يا مَنِ أختارَهُ اللهُ ، أَتَأذَنُ لي أَن أَكونَ مَعَكُما تَحتَ الكِساءِ ؟ فَقالَ : وَ عَلَيكَ السَّلامُ يا وَلَدِي وَ يا شافِع أُمَّتِي قَد أَذِنتُ لَكَ ، فَدَخَلَ مَعَهُما تَحتَ الكِساء ، فَأَقبَلَ عِندَ ذلِكَ أَبو الحَسَنِ عَلِيُّ بنُ أَبي طالِبٍ وَ قال : أَلسَّلامُ عَلَيكِ يا بِنتَ رَسُولِ اللهِ ، فَقُلتُ : وَعَلَيكَ السَّلامُ يا أَبَا الحَسَن وَيا أَمِيرَ المُؤمِنينَ . فَقالَ : يا فاطِمَةُ إِنّي أَشَمُّ عِندَكِ رائِحَةً طَيِّبَةً كَأَنَّها رائِحَةُ أَخي وَ ابِنِ عَمّي رَسُولِ اللهِ ، فَقُلتُ : نَعَم ها هُوَ مَعَ وَلَدَيكَ تَحتَ الكِساءِ ، فَأقبَلَ عَلِيٌّ نَحوَ الكِساءِ وَقالَ : أَلسَّلامُ عَلَيكَ يا رَسُولَ اللهِ أَتَأذَنُ لي أَن أَكُونَ مَعَكُم تَحتَ الكِساءِ ؟ قالَ لَهُ وَ عَلَيكَ السَّلامُ يا أَخِي وَ يا وَصِيّيِ وَ خَلِيفَتِي وَ صاحِبَ لِوائِي قَد أَذِنتُ لَكَ ، فَدَخَلَ عَلِيٌّ تَحتَ الكِساءِ .ثُمَّ أَتَيتُ نَحوَ الكِساءِ وَ قُلتُ : أَلسَّلامُ عَلَيكَ يا أبَتاهُ يا رَسُولَ الله أَتأذَنُ لي أَن أَكونَ مَعَكُم تَحتَ الكِساءِ ؟ قالَ : وَ عَليكَ السَّلامُ يا بِنتِي وَ يا بَضعَتِي قَد أَذِنتُ لَكِ ، فَدَخَلتُ تَحتَ الكِساءِ ، فَلَمَّا إكتَمَلنا جَمِيعاً تَحتَ الكِساءِ أَخَذَ أَبي رَسُولُ اللهِ بِطَرَفَيِ الكِساءِ وَ أَومَأَ بِيَدِهِ اليُمنى إِلىَ السَّماءِ و قالَ : أَللّهُمَّ إِنَّ هؤُلاءِ أَهلُ بَيتِي و خَاصَّتِي وَ حَامَّتي ، لَحمُهُم لَحمِي وَ دَمُهُم دَمِي ، يُؤلِمُني ما يُؤلِمُهُم وَ يُحزِنُني ما يُحزِنُهُم ، أَنَا حَربٌ لِمَن حارَبَهُم وَ سِلمٌ لِمَن سالَمَهُم وَ عَدوٌّ لِمَن عاداهُم وَ مُحِبٌّ لِمَن أَحَبَّهُم ، إنًّهُم مِنّي وَ أَنا مِنهُم فَاجعَل صَلَواتِكَ وَ بَرَكاتِكَ وَ رَحمَتكَ و غُفرانَكَ وَ رِضوانَكَ عَلَيَّ وَ عَلَيهِم وَ اَذهِب عَنهُمُ الرَّجسَ وَ طَهِّرهُم تَطهِيراً .فَقالَ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ : يا مَلائِكَتي وَ يا سُكَّانَ سَماواتي إِنّي ما خَلَقتُ سَماءً مَبنَّيةً وَ لا أرضاً مَدحيَّةً وَ لا قَمَراً مُنيراً وَ لا شَمساً مُضيِئةً وَ لا فَلَكاً يَدُورُ وَ لا بَحراً يَجري وَ لا فُلكاً يَسري إِلاّ في مَحَبَّةِ هؤُلاءِ الخَمسَةِ الَّذينَ هُم تَحتَ الكِساء ِ ، فَقالَ الأَمِينُ جِبرائِيلُ : يا رَبِّ وَ مَنْ تَحتَ الكِساءِ ؟ فَقالَ عَزَّ وَجَلَّ : هُم أَهلُ بَيتِ النُّبُوَّةِ وَ مَعدِنُ الرِّسالَةِ هُم فاطِمَةُ وَ أَبُوها ، وَ بَعلُها وَ بَنوها ، فَقالَ جِبرائِيلُ : يا رَبِّ أَتَأذَنُ لي أَن أَهبِطَ إلىَ الأَرضِ لأِكُونَ مَعَهُم سادِساً ؟ فَقالَ اللهُ : نَعَم قَد أَذِنتُ لَكَ .فَهَبَطَ الأَمِينُ جِبرائِيلُ وَ قالَ : أَلسَّلامُ عَلَيكَ يا رَسُولَ اللهِ ، العَلِيُّ الأَعلَى يُقرِئُكَ السَّلامَ ، وَ يَخُصُّكَ بِالتًّحِيَّةِ وَ الإِكرَامِ وَ يَقُولُ لَكَ : وَ عِزَّتي وَ جَلالي إِنّي ما خَلَقتُ سَماءً مَبنيَّةً و لا أَرضاً مَدحِيَّةً وَ لا قَمَراً مُنِيراً وَ لا شَمساً مُضِيئَةً و لا فَلَكاً يَدُورُ و لا بَحراً يَجري و َلا فُلكاً تَسري إِلاّ لِأجلِكُم وَ مَحَبَّتِكُم ، و َقَد أَذِنَ لي أَن أَدخُلَ مَعَكُم ، فَهَل تَأذَنُ لي يا رَسُول الله ِ ؟ فَقالَ رَسُولُ الله : وَ عَلَيكَ السَّلامُ يا أَمِينَ وَحيِ اللهِ ، إِنَّهُ نَعَم قَد أَذِنتُ لَكَ ، فَدَخَلَ جِبرائِيلُ مَعَنا تَحتَ الكِساءِ ، فَقالَ لأِبي : إِنَّ اللهَ قَد أَوحى إِلَيكُم يَقولُ : { ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا } .فَقالَ : عَلِيٌّ لِأَبِي : يا رَسُولَ اللهِ أَخبِرنِي ما لِجُلُوسِنا هَذا تَحتَ الكِساءِ مِنَ الفَضلِ عِندَ اللهِ ؟ فَقالَ النَّبيُّ ( صلى الله عليه وآله ) : وَ الَّذي بَعَثَنِي بِالحَقِّ نَبِيّاً وَ اصطَفانِي بِالرِّسالَةِ نَجِيّاً ، ما ذُكِرَ خَبَرُنا هذا فِي مَحفِلٍ مِن مَحافِل أَهلِ الأَرَضِ وَ فِيهِ جَمعٌ مِن شِيعَتِنا وَ مُحِبِيِّنا إِلاّ وَ نَزَلَت عَلَيهِمُ الرَّحمَةُ ، وَ حَفَّت بِهِمُ المَلائِكَةُ وَ استَغفَرَت لَهُم إِلى أَن يَتَفَرَّقُوا ، فَقالَ عَلِيٌّ ( عليه السَّلام ) : إذَاً وَاللهِ فُزنا وَ فازَ شِيعَتنُا وَ رَبِّ الكَعبَةِ .فَقالَ أَبي رَسُولُ اللهِ ( صلى الله عليه وآله ) : يا عَلِيُ وَ الَّذي بَعَثَني بِالحَقِّ نَبِيّاً وَ اصطَفاني بِالرِّسالَةِ نَجِيّا ، ما ذُكِرَ خَبَرُنا هذا في مَحفِلٍ مِن مَحافِلِ أَهلِ الأَرضِ وَ فِيهِ جَمعٌ مِن شِيعَتِنا وَ مُحِبّيِنا وَ فِيهِم مَهمُومٌ إِلا ّوَ فَرَّجَ اللهُ هَمَّهُ وَ لا مَغمُومٌ إِلاّ وَ كَشَفَ اللهُ غَمَّهُ وَ لا طالِبُ حاجَةٍ إِلاّ وَ قَضى اللهُ حاجَتَهُ ، فَقالَ عَلِيٌّ ( عليه السَّلام ) : إذَاً والله فُزنا وَ سُعِدنا ، وَ كَذلِكَ شِيعَتُنا فَازوا وَ سُعِدوا في الدُّنيا وَ الآخِرَةِ وَ رَبِّ الكَعبَةِ " .

    حديث قدسي عظيم ... يحتاج إلى تأمل


    • بسم الله الرحمن الرحيم
      حديث قدسي عظيم ... يحتاج إلى تأمل
      اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم

      قال الله تبارك وتعالى في الحديث القدسي :يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرماً فلا تظالموا يا عبادي كلكم ضال إلا من هديته فاستهدونى أهدكم يا عبادي كلكم جائع إلا من أطعمته فاستطعمونى أطعمكم يا عبادي كلكم عارٍ إلا من كسوته فاستكسونى أكسكميا عبادي إنكم تخطئون بالليل والنهار ، وأنا أغفر الذنوب جميعا فاستغفرونى أغفر لكم يا عبادي إنكم لن تبلغوا ضري فتضروني ، ولن تبلغوا نفعي فتنفعوني يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أتقى قلب رجل واحد منكم ما زاد ذلك في ملكي شيئا يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أفجر قلب رجل واحد ما نقص ذلك من ملكي شيئا يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم قاموا في صعيد واحد فسألوني فأعطيت كل إنسان مسألته ما نقص ذلك مما عندي إلا كما ينقص المخيط إذا أدخل البحريا عبادي إنما هي أعمالكم أحصيها لكم ثم أوفيكم إياها ، فمن وجد خيرا فليحمد الله ، ومن وجد غير ذلك فلا يلومن إلا نفسه . رواه مسلم .و كان أبو إدريس الخولاني إذا حدث بهذا الحديث جثا على ركبتيه .يعني بـرَك على ركبتيه من شدة وهول هذا الحديث

    حديث قدسي .. للتفكير فقط

    حديث قدسي .. للتفكير فقط

    أنا الله لا إله إلا أنا مالك الملك وملك الملوك قلوب الملوك في يدي وإن العباد إذا أطاعوني
    حولت قلوب ملوكهم عليهم بالرأفة والرحمة وإن العباد إذا عصوني حولت قلوبهم عليهم بالسخط والنقمة فساموهم سوء العذاب فلا تشغلوا أنفسكم بالدعاء على الملوك ولكن اشغلوا أنفسكم بالذكر والتقرب أكفكم ملوككم
    رواه الطبراني في الأوسط عن أبي الدرداء

    حديث قدسي في غاية الروعه

    يقول الله فى الحديث القدسى: ' إنى والإنس والجن فى نبأ عظيم, أخلق ويعبد غيرى، أرزق ويشكر سواى، خيرى إلى العباد نازل وشرهم إلىّ صاعد، أتودد إليهم بالنعم وأنا الغنى عنهم ! ويتبغضون إلىّ بالمعاصى وهم أفقر ما يكونون إلى، أهل ذكرى أهل مجالستى، من أراد أن يجالسنى فليذكرنى، أهل طاعتى أهل محبتى، أهل معصيتى لا أقنطهم من رحمتى، إن تابوا إلى فأنا حبيبهم، وإن أبوا فأنا طبيبهم، أبتليهم بالمصائب لأطهرهم من المعايب، من أتانى منهم تائباً تلقيته من بعيد، ومن أعرض عنى ناديته من قريب، أقول له: أين تذهب؟ ألك رب سواى، الحسنة عندى بعشرة أمثالها وأزيد، والسيئة عندى بمثلها وأعفو، وعزتى وجلالى لو استغفرونى منها لغفرتها لهم '..

    خطبه عظيمة لسيد البلغاء أمير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام

    خطبه عظيمة لسيد البلغاء أمير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلاموتسمى بخطبة الوسيلةوهي خطبة القاهاامير المؤمنين عليه السلام بعد وفاة النبي صلى الله عليه وآله بسبعة أياموذلك حينفرغ من جمع القرآن الكريمخطبة الإمام علي ( عليه السلام ) المعروفة بالوسيلةقال ( عليه السلام ) : ( الحمد لله الذي أعدم الأوهام أن تنال إلاّ وجوده ، وحجب العقول أن تخال ذاته ؛ لامتناعها من الشبه والتشاكل ، بل هو الذي لا يتفاوت ذاته ، ولا يتبعّض بتجزئة العدد في كماله ، فارق الأشياء لا باختلاف الأماكن ، ويكون فيها لا على الممازجة ، وعلمها لا بأداة ، لا يكون العلم إلاّ بها ، وليس بينه وبين معلومه علم غيره كان عالماً لمعلومه.إن قيل : كان فعلى تأويل أزلية الوجود.وإن قيل : لم يزل فعلى تأويل نفي العدم.فسبحانه وتعالى عن قول من عبد سواه فاتخذ إلهاً غيره علواً كبيراً ، نحمده بالحمد الذي ارتضاه من خلقه ، وأوجب قبوله على نفسه ، أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمّداً عبده ورسوله.شهادتان ترفعان القول وتضعان العمل ، خف ميزان ترفعان منه ، وثقل ميزان توضعان فيه ، وبهما الفوز بالجنّة والنجاة من النار ، والجواز على الصراط ، وبالشهادة تدخلون الجنّة ، وبالصلاة تنالون الرحمة ، فأكثروا من الصلاة على نبيكم ( إن الله وملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما).أيها الناس : إنّه لا شرف أعلى من الإسلام ، ولا كرم أعز من التقوى ، ولا معقل أحرز من الورع ، ولا شفيع أنجح من التوبة ، ولا لباس أجل من العافية ، ولا وقاية أمنع من السلامة ، ولا مال أذهب بالفاقة من الرضى والقنوع ، ومن اقتصر على بلغة الكفاف فقد انتظم الراحة ، والرغبة مفتاح التعب ، والاحتكار مطية النصب.والحسد آفة الدين ، والحرص داع إلى التقحم في الذنوب ، وهو داع إلى الحرمان ، والبغي سائق إلى الحين ، والشره جامع لمساوي العيوب ، رب طمع خائب ، وأمل كاذب ، ورجاء يؤدي إلى الحرمان ، وتجارة تؤول إلى الخسران ، ألا ومن تورط في الأمور غير ناظر في العواقب ، فقد تعرّض لمفضحات النوائب ، وبئست القلادة الدين للمؤمن.أيها الناس : إنّه لا كنز أنفع من العلم ، ولا عز أنفع من الحلم ، ولا حسب أبلغ من الأدب ، ولا نصب أوجع من الغضب ، ولا جمال أحسن من العقل ، ولا قرين شر من الجهل ، ولا سوأة أسوء من الكذب ، ولا حافظ أحفظ من الصمت ، ولا غائب أقرب من الموت.أيها الناس : إنّه من نظر في عيب نفسه شغل عن عيب غيره ، ومن رضي برزق الله لم يأسف على ما في يد غيره ، ومن سل سيف البغي قتل به ، ومن حفر لأخيه بئراً وقع فيها ، ومن هتك حجاب غيره انكشفت عورات بيته ، ومن نسى زلته استعظم زلل غيره ، ومن أعجب برأيه ضل ، ومن استغنى بعقله زل ، ومن تكبّر على الناس ذل ، ومن سفه على الناس شتم ، ومن خالط العلماء وقر ، ومن خالط الأنذال حقر ، ومن حمل ما لا يطيق عجز.أيها الناس : إنّه لا مال هو أعود من العقل ، ولا فقر هو أشد من الجهل ، ولا واعظ هو أبلغ من النصح ، ولا عقل كالتدبير ، ولا عبادة كالتفكر ، ولا مظاهرة أوثق من المشاورة ، ولا وحدة أوحش من العجب ، ولا ورع كالكف ، ولا حلم كالصبر والصمت.أيها الناس : إنّ في الإنسان عشر خصال يظهرها لسانه ، شاهد يخبر عن الضمير ، وحاكم يفصل بين الخطاب ، وناطق يرد به الجواب ، وشافع تدرك به الحاجة ، وواصف تعرف به الأشياء ، وأمير يأمر بالحسن ، وواعظ ينهى عن القبيح ، ومعز تسكن به الأحزان ، وحامد تجلى به الضغائن ، ومونق يلهي الأسماع.أيها الناس : إنّه لا خير في الصمت عن الحكم ، كما أنّه لا خير في القول بالجهلاعلموا أيها الناس : إنّه من لم يملك لسانه يندم ، ومن لا يتعلّم يجهل ، ومن لا يتحلم لا يحلم ، ومن لا يرتدع لا يعقل ، ومن لا يعقل يهن ، ومن يهن لا يوقر ، ومن يتق ينج ، ومن يكسب مالاً من غير حقّه يصرفه في غير أجره ، ومن لا يدع وهو محمود يدع وهو مذموم ، ومن لم يعط قاعداً منع قائماً ، ومن يطلب العز بغير حق يذل ، ومن عاند الحق لزمه الوهن ، ومن تفقّه وقر ، ومن تكبّر حقر ، ومن لا يحسن لا يحمد.أيها الناس : إنّ المنية قبل الدنية ، والتجلد قبل التبلد ، والحساب قبل العقاب ، والقبر خير من الفقر ، وعمى البصر خير من كثير من النظر ، والدهر يومان : يوم لك ويوم عليك ، فاصبر فبكليهما تمتحن.أيها الناس : أعجب ما في الإنسان قلبه ، وله مواد من الحكمة وأضداد من خلافها ، فإن سنح له الرجاء أذلّه الطمع ، وإن هاج به الطمع أهلكه الحرص ، وإن ملكه اليأس قتله الأسف ، وإن عرض له الغضب اشتد به الغيظ ، وإن اسعد بالرضى نسي التحفظ ، وإن ناله الخوف شغله الحزن ، وإن اتسع بالأمن استلبته الغرة ، وإن جددت له نعمة أخذته العزة ، وإن أفاد مالاً أطغاه الغنى ، وإن عضته فاقة شغله البلاء ، وإن أصابته مصيبة فضحه الجزع ، وإن أجهده الجزع قعد به الضعف ، وإن افرط في الشبع كظته البطنة ، فكل تقصير به مضر، وكل إفراط له مفسد.أيها الناس : من قل ذل ، ومن جاد ساد ، ومن كثر ماله رأس ، ومن كثر حلمه نبل ، ومن فكر في ذات الله تزندق ، ومن أكثر من شئ عرف به ، ومن كثر مزاحه استخف به ، ومن كثر ضحكه ذهبت هيبته ، فسد حسب من ليس له أدب ، إنّ أفضل الفعال صيانة العرض بالمال ، ليس من جالس الجاهل بذي معقول ، من جالس الجاهل فليستعد لقيل وقال ، لن ينجو من الموت غني بماله ، ولا فقير لإقلاله.أيها الناس : إنّ للقلوب شواهد تجري الأنفس عن مدرجة أهل التفريط ، فطنة الفهم للمواعظ ممّا يدعو النفس إلى الحذر من الخطأ ، وللنفوس خواطر للهوى ، والعقول تزجر وتنهى ، وفي التجارب علم مستأنف ، والاعتبار يقود إلى الرشاد ، وكفاك أدبا لنفسك ما تكرهه من غيرك ، عليك لأخيك المؤمن مثل الذي لك عليه ، لقد خاطر من استغنى برأيه ، والتدبير قبل العمل يؤمنك من الندم ، ومن استقبل وجوه الآراء عرف مواقف الخطاء ، ومن أمسك عن الفضول عدلت رأيه العقول.ومن حصر شهوته فقد صان قدره ، ومن أمسك لسانه أمنه قومه ونال حاجته ، وفي تقلب الأحوال علم جواهر الرجال ، والايام توضح لك السرائر الكامنة ، وليس في البرق الخاطف مستمتع لمن يخوض في الظلمة ، ومن عرف بالحكمة لحظته العيون بالوقار والهيبة ، وأشرف الغنى ترك المنى ، والصبر جنّة من الفاقة ، والحرص علامة الفقر ، والبخل جلباب المسكنة ، والمودة قرابة مستفادة ، ووصول معدم خير من جاف مكثر ، والموعظة كهف لمن وعاها ، ومن أطلق طرفه كثر أسفه ، ومن ضاق خلقه مله أهله.ومن نال استطال قل ما تصدقك الأمنية ، التواضع يكسوك المهابة ، وفي سعة الأخلاق كنوز الأرزاق ، من كساه الحياء ثوبه خفي على الناس عيبه ، تحر القصد من القول ، فإنّه من تحرى القصد خفت عليه المؤن ، في خلاف النفس رشدها ، من عرف الأيام لم يغفل عن الاستعداد ، ألا وإنّ مع كل جرعة شرقا ، وفي كل أكلة غصصا ، لا تنال نعمة إلاّ بزوال أخرى ، لكل ذي رمق قوت ، ولكل حبة آكل ، وأنت قوت الموت.اعلموا أيها الناس : إنّه من مشى على وجه الأرض ، فإنه يصير إلى بطنها ، والليل والنهار يتسارعان في هدم الأعمار.أيها الناس : كفر النعمة لؤم ، وصحبة الجاهل شوم ، من الكرم لين الكلام ، إياك والخديعة فإنّها من خلق اللئام ، ليس كل طالب يصيب ، ولا كل غائب يؤوب ، لا ترغب فيمن زهد فيك ، رب بعيد هو أقرب من قريب ، سل عن الرفيق قبل الطريق ، وعن الجار قبل الدار ، استر عورة أخيك لما تعلمه فيك ، اغتفر زلة صديقك ليوم يركبك عدوك ، من غضب على من لا يقدر أن يضره طال حزنه وعذب نفسه ، من خاف ربّه كف ظلمه ، ومن لم يعرف الخير من الشر فهو بمنزلة البهيمة.إنّ من الفساد إضاعة الزاد ، ما أصغر المصيبة مع عظم الفاقة غداً ، وما تناكرتم إلاّ لما فيكم من المعاصي والذنوب ، ما أقرب الراحة من التعب ، والبؤس من التغيير ، ما شر بشر بعده الجنة ، وما خير بخير بعده النار ، وكل نعيم دون الجنّة محقور ، وكل بلاء دون النار عافية ، عند تصحيح الضمائر تبدو الكبائر ، تصفية العمل أشد من العمل ، تخليص النية عن الفساد أشد على العاملين من طول الجهاد ، هيهات لولا التقى كنت أدهى العرب.عليكم بتقوى الله في الغيب والشهادة ، وكلمة الحق في الرضى والغضب ، والقصد في الغنى والفقر ، وبالعدل على العدو والصديق ، وبالعمل في النشاط والكسل ، والرضى عن الله في الشدّة والرخاء.ومن كثر كلامه كثر خطاؤه ، ومن كثر خطاؤه قل حياؤه ، ومن قل حياؤه قل ورعه ، ومن قل ورعه مات قلبه ، ومن مات قلبه دخل النار.ومن تفكّر اعتبر ، ومن اعتبر اعتزل ، ومن اعتزل سلم ، ومن ترك الشهوات كان حراً ، ومن ترك الحسد كانت له المحبّة عند الناس ، عز المؤمن غناه عن الناس ، القناعة مال لا ينفد ، ومن أكثر ذكر الموت رضي من الدنيا اليسير ، ومن علم أنّ كلامه من عمله ، قل كلامه إلاّ فيما ينفعه.العجب ممّن يخاف العقاب فلا يكف ، ويرجو الثواب ولا يتوب ، ويعمل الفكرة تورث نوراً ، والغفلة ظلمة ، والجهالة ضلالة ، والسعيد من وعظ بغيره ، والأدب خير ميراث ، حسن الخلق خير قرين ، ليس مع قطيعة الرحم نماء ، ولا مع الفجور غنى ، العافية عشرة أجزاء ، تسعة منها في الصمت إلاّ بذكر الله ، وواحد في ترك مجالسة السفهاء ، رأس العلم الرفق ، وآفته الخرق ، ومن كنوز الإيمان الصبر على المصائب ، والعفاف زينة الفقر ، والشكر زينة الغنى.كثرة الزيارة تورث الملالة ، والطمأنينة قبل الخبرة ضد الحزم ، إعجاب المرء بنفسه يدل على ضعف عقله ، لا تؤيس مذنباً ، فكم من عاكف على ذنبه ختم له بخير ، وكم من مقبل على عمله مفسد في آخر عمره ، صائر إلى النار بئس الزاد إلى المعاد العدوان على العباد ، طوبى لمن أخلص لله عمله وعلمه ، وحبه وبغضه ، وأخذه وتركهوكلامه وصمته ، وفعله وقوله.لا يكون المسلم مسلماً حتّى يكون ورعاً ، ولن يكون ورعاً حتّى يكون زاهداً ، ولن يكون زاهداً حتّى يكون حازماً ، ولن يكون حازماً حتّى يكون عاقلاً ، وما العاقل إلاّ من عقل عن الله ، وعمل للدار الآخرة ، وصلى الله على محمّد النبي وعلى أهل بيته الطاهرين من أجمل خطبه عليه السلام واواضب شخصيا على الاستماع لها وفي كل مرة أجد فيها حكمة تفيدني في حياتييمكنكم الحصول على نسخة بصوت القارئ : ميثم كاظمفإلقاءه أكثر من رائع