الأحد، 31 يناير، 2010

حقائق علمية عن يوم القيامة

  • نعيش رحلة من أحداث يوم القيامة ونحللها علمياً لنخرج بنتيجة وهي أن كل ما جاء به القرآن يتفق مع العلم والحقائق العلمية، وهذا دليل على صدق ذلك اليوم....
    عندما يكون الحديث في القرآن الكريم عن يوم القيامة، فهذا يعني أن الله تبارك وتعالى يصور لنا ذلك اليوم وكأننا نعيشه ونراه، فالله تبارك وتعالى أنزل القرآن لنتعرف على يوم القيامة، لأن هذا اليوم هو أهم يوم في حياة كل واحد منا.
    ولذلك فإن الله قد ختم كتابه بآية تأمرنا أن نتقي الله عز وجل وأن نعمل لذلك اليوم، ولذلك فإن الله تبارك وتعالى قال في آخر آية نزلت من القرآن: (وَاتَّقُوا يَوْمًا تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ) [البقرة: 281] ينبغي أن نعيد حساباتنا وأن نفكر بأننا سيأتي علينا يومٌ نقف فيه أمام الله، ينبغي أن نجهّز الإجابة منذ هذه اللحظة لأن الله تبارك وتعالى سيسألنا ماذا فعلنا بهذا القرآن، وماذا قدمنا له، يقول عز وجل: (وَإِنَّهُ) أي القرآن (لَذِكْرٌ لَكَ وَلِقَوْمِكَ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ) [الزخرف: 44]، ولكن الملحد دائماً ينكر ذلك اليوم، ويعتقد أنه إذا مات انتهى كل شيء، ولذلك فإن الله تبارك وتعالى في آيات كثيرة، حدثنا عن يوم القيامة.
    والعجيب في هذه الآيات أن الله تبارك وتعالى يستخدم الحقائق العلمية ويقسم بالظواهر الكونية التي خلقها على أن ذلك اليوم حق، وأنه سيأتي يومٌ تعلمُ فيه كل نفس ما كسبت وما أحضرت وما قدمت وأخرت، فإذا تأملنا كثيراً من الآيات نلاحظ أن الله تبارك وتعالى يقول: (وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا وَلَا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا) [الكهف: 49] يوم القيامة سيرى كل إنسان أعماله وكأنها تعرض أمامه ويراها رؤية يقينية: (وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا) أي سوف يحضر الله تعالى هذه الأعمال ويضعها أمام هذا الإنسان ويراها.
    هناك آيات كثيرة تتجلى عن يوم القيامة وأحداث القيامة، ولكن الملحد لا يقتنع إلا بالحقائق العلمية، فبعض الملحدين يقولون كيف يمكن أن نرى أعمالنا في ذلك اليوم وكيف يمكن مثلاً للجلد أن يتكلم وينطق يقول تبارك وتعالى: (وَقَالُوا لِجُلُودِهِمْ لِمَ شَهِدْتُمْ عَلَيْنَا قَالُوا أَنْطَقَنَا اللَّهُ الَّذِي أَنْطَقَ كُلَّ شَيْءٍ وَهُوَ خَلَقَكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ) [فصلت: 21]. فالله عز وجل أودع في الدنيا أمثلة لكي نلجأ إليها في تقريب نظرتنا وفهمنا ليوم القيامة.
  • عندما يقول الله تبارك وتعالى: (فَإِذَا انْشَقَّتِ السَّمَاءُ فَكَانَتْ وَرْدَةً كَالدِّهَانِ) [الرحمن: 37]. هذه آية من آيات الله تحدثنا عن انشقاق السماء وأنها ستكون وردة كالدهان، نلاحظ أن العلماء حديثاً وجدوا بعض النجوم التي تنفجر ومجرات تنفجر بأكملها وجدوا أنها ترسم لوحة تشبه اللوحة الزيتية بألوان زاهية وهذه اللوحات التي ترسمها النجوم أثناء انهيارها طبعاً لا تمثل يوم القيامة إنما هي صورة مصغرة عن يوم القيامة. هذه الصورة لانفجار نجم في السماء، وهي لا تمثل يوم القيامة إنما صورة مصغرة عن انهيار السماء في ذلك اليوم.
    نحن طبعاً لن نستطيع أن نرى تكور الشمس، يقول تبارك وتعالى: (إِذَا الشَّمْسُ كُوِّرَتْ) [التكوير: 1]. لن نستطيع أن نرى هذا النجم الذي هو الشمس وهو ينفجر مثلاً، أو يتكور على نفسه، ولكننا نستطيع أن نرى انهيار النجوم وموت النجوم من خلال التلسكوبات التي تلتقط آلاف الصور يومياً عن موت هذه النجوم وانفجارها، فهذه صورة مصغرة عن نهاية الكون.

    عندما يقول تبارك وتعالى: (وَإِذَا الْبِحَارُ سُجِّرَتْ) [التكوير: 6]. أي أحميت، والعرب تقول: سجر التنور، أي أحماه ورفع درجة حرارته، ولكي نتمكن من تخيل هذا الأمر ونستطيع أن ندرك كيف سيحدث هذا الأمر، فإن الله أودع في أعماق هذه البحار شقوقاً وصدوعاً وأماكن تتدفق منها الحمم المنصهرة لترفع درجة حرارة الماء إلى أكثر من ألف درجة ونرى وكأن الماء ترتفع حرارته ويتم إحماؤه بشدة، فهذا المشهد لا يمثل يوم القيامة إنما هو صورة مصغرة عن ذلك اليوم، ولذلك فإن الله تبارك وتعالى أقسم بهذه الظاهرة الكونية (ظاهرة البحر المسجور) فقال: (وَالْبَحْرِ الْمَسْجُور * إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ لَوَاقِعٌ) [الطور: 6-7].
    وهذا يدل على أن الله تبارك وتعالى يكلمنا عن يوم القيامة بلغة الحقائق العلمية، ولو تأملنا آيات القرآن نلاحظ أن هنالك الكثير من الآيات التي تتحدث عن هذا الأمر. فكلمة (البحار) أثناء الحديث عن يوم القيامة ذكرت مرتين في القرآن فقط، في قوله تعالى في سورة التكوير: (وَإِذَا الْبِحَارُ سُجِّرَتْ) [التكوير: 6]. وفي السورة التي تليها سورة الانفطار: (وَإِذَا الْبِحَارُ فُجِّرَتْ) [الانفطار: 3].
    وهاتين الآيتين كانتا مدخلاً لأولئك المشككين عندما قالوا: إن محمداً صلى الله عليه وسلم ينسى ما كتبه فتارة يقول (سُجِّرَتْ)، وتارة (فُجِّرَتْ)، وهذا اتهام باطل لأن القرآن ليس كلام محمد صلى الله عليه وسلم، إنما هو كلام رب محمد سبحانه وتعالى، هو كلام الخالق الذي خلق هذه البحار وهو أعلم بها.
    وإذا تأملنا هاتين السورتين نرى إعجازاً في تسلسل مراحل هذا الانفجار، فنحن نعلم إذا درسنا فيزياء المياه وتركيب هذه المياه، أن الماء يتألف من ذرتين من الهيدروجين وذرة واحدة من الأوكسجين، وعندما ترتفع درجة حرارة الماء إلى حدود كبيرة (آلاف الدرجات المئوية)، تتفكك هذه الذرات وتشكل مزيجاً غازياً شديد الانفجار وهذا ما يحدث في المختبرات عندما نقوم بوضع كمية من الماء ونقوم بتحليلها كهربائياً، نرى أن فقاعات الهيدروجين والأوكسجين تذهب وتتجمع، فهذا المزيج من الهيدروجين والأوكسجين، يقول العلماء عنه هو مزيج شديد الانفجار يعني يمكن أن ينفجر بأقل شرارة.
    ولذلك فإن البحار الذي حدثنا الله تبارك وتعالى عنها وجعل قيعانها دائماً تتدفق منها الحمم المنصهرة وآلاف الفوهات من البراكين وآلاف الشقوق، وهنالك دائرة في قاع المحيطات يسميها العلماء دائرة النار، محاطة بحلقة كبيرة جداً تمتد لآلاف الكيلو مترات وتتدفق منها الحمم المنصهرة وكأننا نرى البحر يحترق أو يشتعل ولذلك فإن الله تبارك وتعالى قال: (وَالْبَحْرِ الْمَسْجُورِ * إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ لَوَاقِعٌ) [الطور: 7]، فانظروا كيف ربط البيان الإلهي بين البحر المحمَّى المسجور وبين عذاب الله بنار جنهم، وأن عذاب الله سيكون أعظم من هذا المشهد بكثير، فعندما يأتي يوم القيامة سوف تشتعل البراكين في قاع المحيطات، وهذا ما يقوله العلماء، هذا ليس كلاماً نظرياً، إنما هو كلام عملي، لأن هذه الألواح التي تغلف الأرض (قشرة الأرض رقيقة جداً، أقل من 1% من قطر الأرض) هذه القشرة هي عبارة عن ألواح تتحرك باستمرار وكلما تحرك لوحان وابتعدا عن بعضهما تتدفق ملايين الأطنان من الصخور الملتهبة ودرجة حرارتها آلاف الدرجات المئوية. وتتدفق بكثرة عبر هذه الصدوع. وسوف يأتي زمن هو يوم القيامة تضطرب فيه حركة هذه القشرة الأرضية، وبعد ذلك سوف تزداد هذه الصدوع وتتدفق كميات كبيرة مما يعني أن البحر ستبلغ درجة حرارته آلاف الدرجات وتتفكك هذه الذرات من الماء إلى الأوكسجين والهيدروجين ويتشكل ذلك المزيج المنفجر الذي ينفجر وبالتالي يتحقق وعد الله تبارك وتعالى: (وَإِذَا الْبِحَارُ فُجِّرَتْ) [الانفطار: 3].
    لو تأملنا أي انفجار ودرسناه فيزيائياً نلاحظ أن الانفجار حتى يحدث لا بد من ارتفاع في درجة الحرارة أي أن هنالك عملية تسخين أولاً، ثم انفجار، وهذا ما حدثنا القرآن عنه: فقال في سورة التكوير أولاً: (وَإِذَا الْبِحَارُ سُجِّرَتْ) [التكوير: 6]. ثم في السورة التي تليها قال: (وَإِذَا الْبِحَارُ فُجِّرَتْ) [الانفطار: 3]. إذاً.. التسجير والإحماء وارتفاع درجة الحرارة أولاً.. ثم التفجير.
    إذاً في ترتيب هاتين الآيتين ليس هناك أخطاء علمية أو أنه كما يقولون إن النبي صلى الله عليه وسلم أخطأ أو نسي فتارة يقول فجرت وتارة يقول سجرت.. لا.. هناك تسلسل علمي من الله تبارك وتعالى أودعه لنا لنكتشفه في هذا العصر وليكون لنا دليلاً على صدق هذا القرآن وصدق يوم القيامة. ولذلك بعدما عدد لنا الله تلك الأحداث التي ستتم يوم القيامة من تكوير للشمس، وانكدار للنجوم، وتسجير البحار.... يقول: (عَلِمَتْ نَفْسٌ مَا أَحْضَرَتْ) [التكوير: 14].
    وفي السورة التي تليها يقول الله تبارك وتعالى: (إِذَا السَّمَاءُ انْفَطَرَتْ * وَإِذَا الْكَوَاكِبُ انْتَثَرَتْ * وَإِذَا الْبِحَارُ فُجِّرَتْ * وَإِذَا الْقُبُورُ بُعْثِرَتْ * عَلِمَتْ نَفْسٌ مَا قَدَّمَتْ وَأَخَّرَتْ * يَا أَيُّهَا الْإِنْسَانُ مَا غَرَّكَ بِرَبِّكَ الْكَرِيمِ) [ الانفطار: 1-6]. وهنا نأتي إلى الهدف من ذكر هذه الحقائق، المخاطب دائماً بهذه الحقائق هو الإنسان، لأن هذا الإنسان هو المعني بهذا الخطاب الإلهي ليتذكر يوم القيامة ويعد له العدة، فالله تبارك وتعالى عندما يحدثنا عن هذا اليوم ويحدثنا عن حقائق علمية وظواهر كونية سوف تحدث، ونأتي إلى العلماء وما يكشفونه من حقائق وجميعهم يؤكدون أن هذه الظواهر ستحدث: الشمس ستتكور على نفسها. النجوم سوف تنكدر وتنطفئ وتختفي. والزلازل سوف تكثر.


    يقول تبارك وتعالى: (إِذَا زُلْزِلَتِ الْأَرْضُ زِلْزَالَهَا * وَأَخْرَجَتِ الْأَرْضُ أَثْقَالَهَا) [الزلزلة: 1-2] وانظروا إلى كلمة (أَثْقَالَهَا) هذه الكلمة تدل على أن في الأرض أشياء ثقيلة، والعلماء يقولون كلما نزلنا في الأرض زادت كثافة المادة، أي أن كثافة القشرة الأرضية أقل من الطبقة التي تليها، وكلما تعمقنا تزداد الكثافة إلى حدود كبيرة ولذلك يزداد ثقل هذه الطبقات، وهكذا نرى أن الله تبارك وتعالى قال: (إِذَا زُلْزِلَتِ الْأَرْضُ زِلْزَالَهَا * وَأَخْرَجَتِ الْأَرْضُ أَثْقَالَهَا * وَقَالَ الْإِنْسَانُ مَا لَهَا * يَوْمَئِذٍ تُحَدِّثُ أَخْبَارَهَا * بِأَنَّ رَبَّكَ أَوْحَى لَهَا) [الزلزلة: 1-5]. فهذه الآيات هنالك هدف منها وهو أن تتذكر أيها الإنسان هذه الأحداث التي ستمرّ بك وسوف تقف بين يدي الله تبارك وتعالى.
    وإذا رجعنا إلى قوله تعالى: (وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا) وطرحنا السؤال: كيف يمكن للإنسان أن يتخيل أن الأحداث التي صنعها في الدنيا سيجدها تماماً أمامه: (وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا)؟ تقول النظرية النسبية: إننا إذا استطعنا أن نسير بسرعة تساوي سرعة الضوء، سوف يتوقف عند هذه النقطة الزمن، فالإنسان الذي يسير بسرعة الضوء فإنه سوف يتوقف الزمن من حوله، وإذا تجاوز هذه السرعة سوف يعود ويرى الماضي حقيقة واقعة أمامه، ولذلك قال تعالى: (وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا). فهذا إثبات علمي على إمكانية رؤية الماضي!
    لماذا هذه الحقائق العلمية؟
    إن هذه الحقائق العلمية هي وسيلة لتقريب الصورة إلى أذهاننا، فتفكير الإنسان محدود، عندما خاطبه الله تبارك وتعالى وأخبره عن نعيم الجنة مثلاً، وأخبره بأن الجنة فيها أنهار من عسل مصفى وفيها أيضاً أنهار من ماء غير آسن وفيها أنهار من لبن لم يتغير طعمه.. فحتى نتخيل هذه الأنهار خلق الله تعالى لنا في الدنيا العسل، وخلق لنا اللبن، وخلق لنا مثلاً الفاكهة، وحدثنا أن الجنة يوجد فيها فاكهة ولكن فاكهة الدنيا غير فاكهة الآخرة..
    فدائماً أحب أن أؤكد على هذه النقطة الجوهرية وهي أن الحقائق العلمية هي فقط لتدبر وفهم القرآن، وليست حجة على القرآن، أي نحن لا نستخدم الحقائق العلمية لأننا نشك في هذا الكتاب أو لأن إيماننا ضعيف! لا.. نحن نتأمل هذه الحقائق من باب التدبر لكتاب الله، لأن الله تبارك وتعالى قال: (وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ) [آل عمران: 191]. فعندما نتفكر في خلق السموات والأرض فهذا يعني أننا ينبغي أن ندرس مادة هذه السموات ومادة الأرض وينبغي أن ندرس الفيزياء والكيمياء والفلك والنجوم والكواكب والجبال والبحار دراسة علمية لنستجيب لنداء الله تبارك وتعالى: (وَيَتَفَكَّرُونَ).
    ولكن جميع الأحداث التي تتحدث عن يوم القيامة هي أحداث للعبرة وعندما نقول مثلاً يقول تبارك وتعالى عن يوم القيامة: (وَجُمِعَ الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ) [القيامة: 9]، وعندما نأتي لعلماء الغرب ونجد أنهم يصدرون بحثاً جديداً عن إمكانية أن تبتلع الشمس القمر وأن يجتمعان مع بعضهما، فنحن طبعاً لا نقول إن هذا المشهد هو يوم القيامة، نحن نقول هنالك إمكانية علمية لحدوث مثل هذه الظاهرة التي حدثنا الله تبارك وتعالى عنها في كتابه لتكون هذه الحقائق وهذه الآيات دليلاً لأولئك المشككين أن يوم القيامة لا بد أن يأتي وأن كل إنسان سيجد أعماله حاضرة أمامه.
    1- McGowen, Tom. Radioactivity: From the Curies to the Atomic Age, Watts, 1986.
    2- Robinson, M.R. Our Universe, Scientific American, 1993.
    3- A. Nordlund, P. Padoan, Star Formation and the Initial Mass Function, Springer Berlin / Heidelberg, 2003.
    4- E Papantonopoulos, The Physics of the Early Universe, Springer,2005.
    5- Earthquake Facts and Statistics, http://www.usgs.gov/, 01 October 2007.
    6-
    http://pubs.usgs.gov/publications/text/inside.html
    7- Scientists Catch Underwater Volcanic Eruption "In Action" in Pacific Ocean Depths, The National Science Foundation, November 27, 2006.

روائع الإعجاز الغيبي في كلام نبيّ الرحمة صلى الله عليه وسلم

  • لنتأمل هذه الأحاديث التي تخبرنا عن واقعنا الحالي، إنها تشهد على أن محمداً صلى الله عليه وسلم رسول من عند الله....
    في زمن سادت فيه الأساطير والخرافات والجهل وعبادة الأصنام، وفي عصر كان الناس يقتتلون سنوات طويلة من أجل ناقة!! وفي عصر كانت الطفلة تُدفن حيَّة في التراب ليس لها ذنب إلا أنها أنثى! وفي زمن كان الرجل يشتري إلهاً مصنوعاً من التمر، فإذا جاع أكله!! في هذه الظروف جاء نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم، وجاء معه النور والهدى والحق، لقد جاء ليغير العالم إلى يوم القيامة.
    ولكن هذا النبي لم يكن بشراً عادياً بل نبيّ مرسل ومؤيد من الله تعالى، الله الذي خلق هذا الكون وخلق كل شيء وهو أعلم بكل شيء، وشاء الله لرسالة الإسلام أن تنتشر في العالم كله، ولذلك لابد من معجزات يؤيد بها هذا النبي الرحيم، ولكن ما هي؟
    لقد أيَّده بمعجزات غيبية عظيمة، فكان يخبر بأحداث ستقع بعد مئات السنين، في زمن لم يكن أحد يتوقع حدوث مثل هذه الأشياء. بل إن النبي في ذلك الزمن لم يكن متفرغاً لمثل هذه المواضيع، فهو الذي يحمل همَّ الأمة وهمَّ الدعوة، ولديه مهام صعبة جداً في إقناع المشركين بتغيير عقيدتهم الفاسدة، فكانت المعجزة تسير مع سيدنا محمد في كل مكان.
    فقد شقَّ الله له القمر، ونصره على أعدائه، بل إن أعداء الإسلام انقلبوا إلى الإيمان وكانوا جنوداً أوفياء لنبيهم وحبيبهم وقائدهم. ولذلك لو فرضنا جدلاً أن هذا النبي لم يكن صادقاً وكان يريد الشهرة والسلطان والمال، فلماذا يقحم نفسه في الحديث عن أشياء غيبية ستحدث بعد وفاته؟ بل ماذا سيستفيد من هذه الأحاديث لو لم يكن صادقاً؟ ولذلك فإن مثل هذه الأحاديث هي دليل ملموس في عصرنا هذا على صدق رسالة هذا النبي الخاتم، وأنه نبي من عند الله تعالى.
    والآن يا أحبتي لنتأمل كلام نبي الرحمة عليه الصلاة والسلام، وكيف يتطابق مئة بالمئة مع واقعنا الذي نعيشه اليوم:
    ظهور الفتن والكذب وتقارب الزمان
    فقد روي عن أبي هريرة أنه قال: قال رسول الله عليه وسلم: (لا تقوم الساعة حتى تظهر الفتن ويكثر الكذب وتتقارب الأسواق ويتقارب الزمان) [رواه الإمام أحمد]. في هذا الحديث الشريف إخبار واقعنا الذي نعيشه هذه الأيام فقد كثرت الفتن، وكثر الكذب، وكثرت الأسواق وتقاربت كثيراً، وتقارب الزمان حيث أصبحت الاتصالات الرقمية تقدم لنا المعلومات وتنقل لنا الصورة من أماكن بعيدة لنعلم ما يجري الآن.
    إشارة إلى الاقتصاد العالمي
    قال صلى الله عليه وسلم متحدثاً عن علامات الساعة: (إن من أشراط الساعة أن يفشو المال وتفشو التجارة) [رواه النسائي]، وفي رواية ثانية: (حتى تشارك المرأة زوجها في التجارة) [رواه أحمد]. وقد أصبحت التجارة عصب الاقتصاد العالمي اليوم، وهذا لم يكن معروفاً زمن النبي صلى الله عليه وسلم، حيث كانت الزراعة وقتها هي الأكثر انتشاراً.
    وتأملوا معي كيف أصبح للمرأة نصيب في الإعلام والمصانع والتدريس والمناصب السياسية والتجارية وهناك هيئات لسيدات الأعمال وغير ذلك مما لم يكن معروفاً زمن النبي صلى الله عليه وسلم.
    وسائل جديدة للركوب
    عن ابن عمر عن صلى الله عليه وسلم قال: (يكون في آخر الزمان رجال يركبون على المياثر حتى يأتوا أبواب المساجد، نساؤهم كاسيات عاريات على رؤوسهم كأسنمة البخت العجاف العنوهن فإنهن ملعونات، قيل يا رسول الله وما يرخص الفرس؟ قال: لا تُركب لحرب أبداً) [رواه ابن حبان، وابن ماجة].
    انظروا كيف تحدث النبي صلى الله عليه وسلم عن وسائل نقل جديدة غير معروفة في زمنه، وهي المياثر، ويمكن أن نقول إنها السيارات التي انتشرت، وأصبحت الخيول للهو والرفاهية فقط.
    وانظروا كيف تنبأ النبي صلى الله عليه وسلم بأن هذه الخيول لن تستخدم في الحروب أبداً، (لا تُركب لحرب أبداً) وفي هذا إشارة إلى اختراع وسائل جديدة مثل الطائرات الحربية والدبابات والأسلحة النووية والليزرية... فمن الذي أخبره عليه الصلاة والسلام بكل ذلك؟؟
    إشارة إلى ناطحات السحاب
    عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لجبريل عندما سأل عن الساعة: ولكن سأحدثك عن أشراطها ـ فذكر منها ـ (وإذا تطاول رعاء البهائم في البنيان فذاك من أشراطها) [رواه البخاري ومسلم]. واليوم نرى الناس يتسابقون في بناء الأبراج العالية، ويتفاخرون بذلك، وهذه معجزة تشهد بصدق النبي الأعظم. لأنه لا يمكن لأحد أن يتنبأ بمثل هذا الأمر قبل 14 قرناً.
    الجهل والقتل والمال
    يقول صلى الله عليه وسلم: (لا تقوم الساعة حتى يقبض العلم، وتكثر الزلازل، ويتقارب الزمان، وتظهر الفتن، ويكثر الهرج، وهو القتل، حتى يكثر فيكم المال فيفيض) [رواه البخاري].
    في هذا الحديث عدة معجزات:
    1- قبض العلم: لو تأملنا في بعض الفتاوى التي يطلقها "كبار العلماء" اليوم مثل تحليل الربا، وتحليل القبلة بين الأصدقاء البنات والشباب، وتحليل التدخين في شهر رمضان... وللأسف نجد الكثير من الفضائيات تتلقف مثل هؤلاء العلماء، وهم ليسوا بعلماء، أليس هذا كله دليلاً على قبض العلم وكثرة الجهل؟
    2- كثرة الزلازل: توجد مؤشرات علمية كثيرة اليوم على احتمال حدوث عدد كبير من الزلازل والأعاصير والكوارث الطبيعية مثل التسونامي، نتيجة للتلوث الكبير الذي ستشهده الأرض في العوام القليلة القادمة، وهذا يدل على صدق النبي صلى الله عليه وسلم.
    3- تقارب الزمان: من خلال سرعة الاتصالات وسرعة التنقل وسرعة نقل المعلومة، من خلال الجوال والفضائيات والبريد الإلكتروني.
    4- ظهور الفتن: كما نرى في كثير من البلدان الإسلامية من فتن طائفية ومذهبية، وفتنة القتل وغير ذلك.
    5- كثرة القتل: وهذا ما نراه على شاشات الفضائيات من حروب ومعارك ونزاعات مسلحة بين شعوب الأرض، والمؤشرات في ازدياد.
    6- كثرة المال: إن الاقتصاد العالمي يعتمد على المال وتبادل العملات والبنوك والتجارة والبورصة وهذه الأشياء لم تكن معلومة زمن النبي الأعظم.
    ظهور الزنا والخمر
    يقول صلى الله عليه وسلم: (من أشراط الساعة: أن يظهر الجهل، ويقل العلم، ويظهر الزنا، وتشرب الخمر، ويقل الرجال، ويكثر النساء، حتى يكون لخمسين امرأة قيمهن رجل واحد) [رواه البخاري]. لو سرنا اليوم في شوارع البلاد الإسلامية نرى الكثير من محلات بيع الخمور، ونرى أماكن اللهو المراقص تنتشر هنا وهناك.
    ولو ذهبنا إلى شواطئ البحار لرأينا العجب العجاب مما لم يكن معلوماً زمن النبي صلى الله عليه وسلم، وحتى في الدول غير الإسلامية فإنه لا تكاد تخلو طاولة من المشروبات المسكرة على اختلاف أنواعها. وكل ذلك لا يمكن التنبؤ به قبل ألف وأربع مئة عام، ولكن النبي صلى الله عليه وسلم لا ينطق عن الهوى.
    اقتراب القيامة
    يقول صلى الله عليه وسلم: (بعثت أنا والساعة كهاتين) يعني إصبعين [رواه البخاري]. يقدر العلماء عمر الكون بمليارات السنين (13.5 مليار سنة) ، وعمر الإنسان ضئيل جداً أمام عمر الكون، حيث بُعث سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم قبل 1400 سنة فقط، أي أننا لو قسمنا 1400 على 13500000000 يكون الناتج صغيراً جداً بحدود 0.0000001 أي نسبة واحد على عشرة ملايين، ولذلك فإن التشبيه النبوي دقيق حيث قرن بين إصبعيه، للدلالة على أن زمن قدوم يوم القيامة قريب جداً بالنسبة لعمر الكون، والله أعلم.
    إشارة إلى الكمبيوتر والطباعة
    عن ابن مسعود رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : (إن بين يدي الساعة ـ وذكر منها ـ ظهور القلم) [رواه أحمد]. انظروا معي إلى تطور الكتابة واستخدام أجهزة الكمبيوتر في الكتابة والصحف والمجلات والكتب، حتى إن عدد الصفحات المطبوعة يومياً يقدر بالملايين.. فمن كان يتصور حدوث ذلك في زمن لم يكن في مكة كلها إلا بضع رجال يتقنون الكتابة؟!
    إشارة إلى ضعف المسلمين وتخلفهم
    يقول صلى الله عليه وسلم: (يوشك أن تتداعى عليكم الأمم كما تتداعى الأكلة إلى قصعتها... ولكنكم غثاء كغثاء السيل). سبحان الله! إنه تشبيه دقيق وبليغ، والله، يعجز أبلغ البلغاء عن وصف وتصوير هذا الواقع الذي تعيشه اليوم الأمة الإسلامية، كما صوره لنا الحبيب الأعظم صلى الله عليه وسلم.
    فقد استهانت الأمم بنا وأصبح المسلمون أكثر شعوب الأرض تخلفاً بعد أن أعزهم الله بالإسلام، وسبب ذلك أننا ابتعدنا عن تعاليم هذا الدين الحنيف، نسأل الله العافية للمسلمين وأن يعودوا إلى رشدهم وإلى دينهم.
    إشارة إلى المخترعات المذهلة
    قال صلى الله عليه وسلم: (لا تقوم الساعة حتى تروا أموراً عظاماً لم تكونوا ترونها ولا تحدثون بها أنفسكم) [رواه أحمد]. وفي رواية (فإذا رأيتم ذلك فاذكروا الله تعالى واعلموا أنها أوائل الساعة) انظروا إلى المخترعات الجديدة مثل الإنترنت والجوال والتلفزيون والأسلحة الفتاكة والأمراض الخطيرة كالإيدز ومرض جنون البقر وأنفلونوا الخنازير... كل هذه الأشياء لم نكن نسمع بها من قبل! فاليوم تستطيع أن تكلم صديقك وتراه من خلال جهاز الجوال وهو يبعد عنك آلاف الكيلومترات، وهي دليل على صدق النبي صلى الله عليه وسلم، إذ كيف له أن يعلم بأنه ستظهر أمور عجيبة وعظيمة وجديدة، لو لم يكن رسولاً من عند الله تعالى.
    إشارة إلى التفنن في الأبنية
    قال صلى الله عليه وسلم: (لا تقوم الساعة حتى يبني الناس بيوتاً يوشونها وشي المراحيل) [رواه البخاري في الأدب المفرد]. "والمراحيل هي الثياب المخططة"
    انظروا إلى هذه البيوت المزخرفة من حولنا والتي تنفق فيها الملايين على تزيينها وزخرفتها... من أين لنبي أميّ يعيش في صحراء الجزيرة العربية أن يعلم أن الناس سينفقون الأموال الطائلة على زخرفة بيوتهم؟
    تشبه الرجال بالنساء والعكس
    قال صلى الله عليه وسلم: (من اقتراب الساعة تشبه الرجال بالنساء والنساء بالرجال) [رواه أبو نعيم]. لقد أصبحت ظاهرة تشبه الرجال بالنساء والعكس، متفشية في العالم اليوم، حتى إننا نجد كثيراً من الدول تبيح زواج الرجال بالرجال وزواج النساء بالنساء... نسأل الله العافية. هذا الأمر لم يكن معلوماً أو حتى متوقع الحدوث ولكن النبي أخبرنا به، لماذا؟ ليكون دليلاً على صدق نبوته في هذا العصر الذي كثُر الاستهزاء بنبي الرحمة صلى الله عليه وسلم.
    قال النبي صلى الله عليه وسلم: (ليكوننَّ من أمتي أقوامٌ يستحلون الحر والحرير والخمر والمعازف) [رواه البخاري]، والحرّ هي الفروج. لننظر اليوم إلى ما يجري في المقاهي والمقاصف وأماكن الغناء والدعارة حتى إن هذه الأغاني دخلت إلى البيوت وفي السيارة ونسمعها في الشارع... ملايين الأشرطة والأقراص المضغوطة تباع يومياً وملايين الحفلات الغنائية وحفلات الرقص وحفلات الخمور... كلها نراها في هذا الزمن. وهذه الظاهرة لم يكن أحد يتخيلها زمن النبي صلى الله عليه وسلم، ولكن نبي الرحمة عليه الصلاة والسلام حدثنا عنها لتكون دليلاً على صدقه في هذا العصر.
    إشارة إلى الزنا العلني
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (والذي نفسي بيده لا تفنى هذه الأمة حتى يقوم الرجل إلى المرأة فيفترشها في الطريق فيكون خيارهم يومئذ من يقول لو واريتها وراء هذا الحائط) [رواه أبو يعلى]. انظروا إلى الدول الغربية كيف تُمارس فيها الفاحشة في الطريق وعلى شواطئ البحار وللأسف لا تكاد ترى من يقول لهم: اتقوا الله!!
    ونقول لكل ملحد مستكبر يستهزئ بنبي الرحمة عليه الصلاة والسلام: بالله عليكم! كيف علم النبي الكريم في ذلك الزمن بمثل هذا الأمر؟ كيف علم أنه سيأتي زمان تصبح فيه ممارسة الفاحشة علناً وحقاً مشروعاً كما نرى اليوم في معظم البلاد غير الإسلامية، وللأسف هناك بعض البلاد الإسلامية تقلد الغرب في هذه العادة السيئة.
    زخرفة المساجد
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لا تقوم الساعة حتى يتباهى الناس في المساجد) [رواه الإمام أحمد]. انظروا إلى الزخارف والأموال التي تُنفق على زخرفة المساجد، مع العلم أننا نقدس بيوت الله ونجلّها، ولكن ليس من المنطقي أن نجد الفقراء لا يجدون ما يأكلون، ثم ننفق الملايين على زخرفة مسجد، والله ليس بحاجة لمثل هذا الإسراف!
    نعم إن بيت الله يجب أن يكون بيتاً لائقاً ويحوي كل متطلبات الراحة للمصلين، ولكن هناك مساجد تضم زخارف ما أنزل الله بها من سلطان ولا دعي لها، بل إن النبي صلى الله عليه وسلم لو لم يكن رسولاً من عند الله لما علم بأن هذا الأمر سيحدث من بعده!
    كثرة الزلازل
    قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : (لا تقوم الساعة حتى تكثر الزلازل) [رواه البخاري]. ويقول العلماء هناك مؤشرات كثيرة على حدوث زلازل مفاجئة وغير متوقعة. فمثلاً دولة مثل اليابان موجودة في منطقة من الممكن في أي لحظة أن تتصدع وتهتز وتهلك ملايين البشر، وكذلك العديد من البلدان... وسؤالنا: هل درس محمد صلى الله عليه وسلم الجيولوجيا وتنبأ بهذا الأمر؟؟!
    إشارة إلى قلة الأمانة
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (إذا ضُيعت الأمانة فانتظر الساعة) [رواه البخاري]. لو دخلنا إلى المحاكم اليوم نرى عدداً كبيراً من الدعاوى سببها إساءة الأمانة، فنرى ملايين حالات النصب والاحتيال والتزوير... وهذا الأمر لم يكن معروفاً زمن النبي صلى الله عليه وسلم. بل لا يمكن لبشر في ذلك الزمن أن يتنبأ بأن الأمانة ستُضيع، وهذا يثبت أن محمداً رسول من عند الله.
    كثرة الأغاني و"الفنانات"
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (سيكون في آخر الزمان خسف وقذف ومسخ، قيل: ومتى ذلك يا رسول الله؟ قال إذا ظهرت المعازف والقينات) [رواه ابن ماجه]، والقينات هنَّ الراقصات والمغنيات. وانظروا معي إلى ظهور الموسيقى وانتشارها بشكل لا يتصوره عقل، وكذلك انتشار المغنيات بأعداد كبيرة بعشرات الآلاف، وهناك للأسف مئات الفضائيات تبث الأغاني والراقصات ليل نهار.
    يباع يومياً في بلاد المسلمين فقط مئات الآلاف من أشرطة الأغاني والسيديات التي تحوي الأفلام الهابطة أو الأغاني الماجنة، ومثل هذه الظاهرة لم تكن معروفة زمن النبي عليه الصلاة والسلام، ولذلك فإن هذا الحديث يمثل معجزة حقيقية لسيدنا محمد، لأنه لا يمكن لأحد أن يتنبأ بأن الأغاني سوف تنتشر بهذا الشكل المرعب.
    أسماء جديدة للخمر
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لتستحلنَّ طائفة من أمتي الخمر يسمونها بغير اسمها) [رواه أحمد]، لقد أصبح للخمر مسيمات كثيرة: البيرة، والفودكا والويسكي... وجميعها أسماء جديدة لم تكن معلومة من قبل، فمن الذي أخبر النبي الكريم أن الناس سيخترعون هذه الأسماء الجديدة للخمر؟
    عقوق الوالدين
    يقول النبي صلى الله عليه وسلم عن علامات يوم القيامة: (إذا أطاع الرجل زوجته وعق أمه وبر صديقه وجفا أباه) [رواه الترمذي]، ويكفي اليوم أن ندخل إلى أي محكمة من محاكم المسلمين لنرى عدداً كبيراً من الآباء يرفعون قضايا على أبنائهم بسبب عقوقهم أو سبهم أو ضربهم لآبائهم! كذلك نجد الكثير من المشاكل بين الرجل وأمه بسبب زوجته... ومثل هذه الأمور لم تكن مألوفة في السابق.
    ويؤكد الباحثون في هذا المجال ازدياد ظاهرة عقوق الأبوين، وهو ما حدثنا عنه النبي صلى الله عليه وسلم، وهو دليل على اقتراب يوم القيامة.
    هل نعتبر ونعود إلى كتاب ربنا؟
    أحبتي في الله! إن النبي صلى الله عليه وسلم لم يحدثنا عن مثل هذه الأمور فقط ليثبت لنا أنه رسول من عند الله!! نعم، هذا هدف كبير أن تكون هذه الأحاديث شاهداً ودليلاً على صدق رسالة الإسلام، ولكن هناك هدف آخر وهو أن نحذر ونستعد ليوم القيامة.
    فالنبي صلى الله عليه وسلم يحذرنا من اقتراب الساعة والتي لا تأتي إلا بغتة، فإذا رأينا مثل هذه الأمور "المعازف والزنا والخمور والكذب..." ينبغي أن نتنبه إلى اقتراب يوم القيامة، وبالتالي نسارع إلى التوبة والاستغفار والعودة لتعاليم هذا الدين عسى الله أن يختم حياتنا بخير، وأن نكون من الذين قال الله تعالى فيهم: (مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا) [الأحزاب: 23].

مقابلة مع الناجي من الطائرة الأثيوبية = سبحان الله

  • الناجي من كارثة الطائرة الاثيوبية: احمد الله على النجاة وأسأله أن يتغمد الضحايا برحمته ودعته ليلاً ورفعت يدها نحو السماء طالبة من الله عزوجل ان يوصله بالسلامة ثم غفت .. عند اذان الفجر قامت وإفترشت مصلاها ثم تناولت كتاب الله وبدأت تتلو آياته وكعادتها قبل ان تتوجه لوضع ركوة القهوة على النار فتحت التلفاز فصعقتها كلمات خُطّت على شريط الخبر العاجل "سقوط طائرة أثيوبيا فوق البحر"توقفت عندها اللحظات واختنقت بعبرتها وأطلقت صرخة ام ثكلى "راح مصطفى بالبحر" ثم هوت على الكنبة ..إنها الحاجة زهرة جابر "أم محمود" من مدينة النبطية ..
    موعد الرحلة بين يديه
    أيقظت صرختها الحاج ابو محمود من نومه فقام مسرعا نحوها فوجدها تنوح وتبكي فسألها ماذا حدث فقالت "وقعت الطيارة لي سافر فيها مصطفى " عندها لم يتمالك الحاج نفسه وبدأت دموعه تنهمر على خديه وما كان من الأم التي إجتمعت آلام الدنيا وأحزانها امام عينيها إلى أن رمقت الهاتف بعينها ارادت مدّ يدها لكنها ترددت بادئ الأمر فهي لا تريد ان تتأكد من الخبر، ولا تريد سماع نبأ فاجعة تُحطّم قلبها ولكن لابد من ذلك فعاودت الكرة بيدها المرتجفتين، وطلبت رقم هاتف بيت إبنها مصطفى الذي من المفترض أن يكون مسافراً على متن الطائرة الأثيوبية بهدف التوجه إلى الغابون بعد أن ودعته ليلاً .. إلاّ أن الصدمة كانت كبيرة عندما أجاب مصطفى نفسه على الهاتف فصرخت ووقع الهاتف من يدها وبدأت بالبكاء .. وتبين أن مصطفى وبعد أن حزم حقائبه وهيأ كل مستلزمات السفر عاد وألغى الحجز بعد أن إستخار الله حيث جاءت النتيجة بالنهي ثلاث مرات ..

    والدا الناجي جابر
    "الإنتقاد" وفي غمرة الأحزان التي عمت مدينة النبطية بفقدها لأربعة من أبنائها زارت منزل مصطفى الذي عجّ بالإقرباء الذين فجع بعضهم بقريب أو بشقيق وكانت الدموع والمشاعر مختلطة فالعائلة بدت غير مصدقة بأن مصطفى لا زال على قيد الحياة ولم يكن على متن الطائرة بعدما أصاب الكثير منهم ماأصاب والدته .. يقول " الناجي" مصطفى: " إستعديت للسفر بشكل كامل وكنت أهم بالإستعداد للتوجه إلى بيروت لكني عندما وجدت الطقس عاصفاً بدأت أشعر ببعض الحيرة والتردد حينها إتصلت بأحد العلماء وطلبت من أن يستخير الله في أمري فقال لي لا تقدم ثلاث مرات، فقررت بشكل مفاجئ أن ألغي سفري .. وبالفعل إتصلت بمكتب الحجوزات والغيت الحجز فطلبوا مني جزية 100 دولار فأجبتهم خذوا 200 إذا أردتم لكن إلغوا الحجز في الطائرة .. وعند آذان الفجر قمت وأفقت أبنائي للصلاة وبينما نحن كذلك وإذا بإبني يركض ويعانقني ويقبلني ويبكي فذهلت لما فعل !! ولدى سؤاله عن سبب ذلك فأجابني بأن الطائرة قد سقطت في البحر فحمدت الله على نجاتي وأسأل الله أن يتغمد الضحايا برحمته ..

    الحقائب في مكانها

عربات التسوق أشد خطرا من المراحيض

  • كشفت دراسة عِلميةٌ أن أكثر الأدوات التي تَنتقل عبرَها الجراثيم والميكروبات من شخصٍ لآخر هي عربات التسوق، التي يتم استخدامها في السوبر ماركت أو المحلات التجارية الكبيرة.
  • أن كثيرا من الأشخاص يستخدمون عربات بملايين الجراثيم التي تنتقل عدواها من شخص لآخر. ووفقا للدراسة التي أعدت في كوريا الجنوبية، فإن المراحيض العمومية تعد في أغلب الأحيان أنظف بكثير من هذه العربات؛ لسبب بسيط وهو أن المراحيض تخضع للنظافة، وتستخدم فيها مواد كيميائية مضادة للميكروبات، أما عربات التسوق فهي لا تنظف على الإطلاق؛ حيث يتم تناقلها بين مئات الأشخاص دون عناية كافية.
  • كما كشفت الدراسة أن كل عربة تحمل مليون جرثومة بسبب لمسها من قبل عدة أشخاص يوميا، بل إن الأخطر من ذلك وضع الأطفال فوق هذه العربات؛ الذين يلمسون هذه العربات بأيديهم معرضين أنفسهم لنفس الميكروبات والأخطار.
  • في هولندا، وجد أن عديدا من مستخدمي هذه العربات هناك لا يدركون حقيقة الأخطار التي تحدق بهم جراء استخداماتهم لها. مضيفا أن السبب في ذلك ربما يرجع لعدم معرفتهم بالمشكلة، خاصة وأن الميكروبات التي تتواجد على عربات التسوق لا ترى إلا بالمجهر. غير أن الدراسة تنصح بأن الحل يكمن في تنظيف العربات من حين لآخر، إضافة لغسل الأيادي بالماء والصابون مباشرة، بعد الانتهاء من استخدام العربات.

عندما تحتار بين امريــــــــــــن ؟

  • كيفية صلاة الاستخارة
    من المعلوم أن الغيب لا يعلمه إلا الله تعالى ،وأن العبد لا يدري على وجه اليقين عواقب الأمور ؛ فقد يظن العبد أن ما هو مقدم عليه فيه الخيروتأتي النتائج على خلاف ما توقع كما قد يحدث العكس.من أجل هذا كان حريا بالعبد عند إقدامه على أمر من الأمور المباحةأن يتفكر وأن يستخير الله تعالى ويستشير من يثق برأيه وخبرته وأمانته؛فما خاب من استخار الخالق واستشار المخلوق،
    ماهي الاستخارة ؟
    الاسْتِخَارَةُ لُغَةً : طَلَبُ الْخِيَرَةِ فِي الشَّيْءِ . يُقَالُ : اسْتَخِرْ اللَّهَ يَخِرْ لَك .
    حكمها :
    أَجْمَعَ الْعُلَمَاءُ عَلَى أَنَّ الاسْتِخَارَةَ سُنَّةٌ , وَدَلِيلُ مَشْرُوعِيَّتِهَا مَا رَوَاهُ الْبُخَارِيُّ عَنْ جَابِرٍ رضي الله عنه ( اللَّهُمَّ إنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ , وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ , وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ ) الحديث ..
    متى يحتاج العبد إلى صلاة الاستخارة ؟
    فإن العبد في هذه الدنيا تعرض له أمور يتحير منها وتتشكل عليه ، فيحتاج للجوء إلى خالق السموات والأرض وخالق الناس ، يسأله رافعاً يديه داعياً مستخيراً بالدعاء ، راجياً الصواب في الطلب ، فإنه أدعى للطمأنينة وراحة البال . فعندما يقدم على عمل ما كشراء سيارة ، أو يريد الزواج أو يعمل في وظيفة معينة أو يريد سفراً فإنه يستخير له . يقول شيخ الإسلام ابن تيمية: ما ندم من استخار الخالق ، وشارو المخلوقين ، وثبت في أمره .
    وقد قال سبحانه وتعالى : ( فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ ) (سورة آل عمرا ن : 159) ، وقال قتادة : ما تشاور قوم يبتغون وجه الله إلا هدوا إلى أرشد أمرهم.
    قال النووي رحمه الله تعالى في باب الاستخارة والمشاورة : والاستخارة مع الله ، والمشاورة مع أهل الرأي والصلاح ، وذلك أن الإنسان عنده قصور أو تقصير ، والإنسان خلق ضعيفاً ، فقد تشكل عليه الأمور ، وقد يتردد فيها فماذا يصنع ؟
    دعاء صلاة الاستخارة
    عَنْ جَابِرٍ رضي الله عنه قَالَ : كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يُعَلِّمُنَا الاسْتِخَارَةَ فِي الأُمُورِ كُلِّهَا كَمَا يُعَلِّمُنَا السُّورَةَ مِنْ الْقُرْآنِ يَقُولُ :إذَا هَمَّ أَحَدُكُمْ بِالأَمْرِ فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ مِنْ غَيْرِ الْفَرِيضَةِ ثُمَّ لِيَقُلْ : ( اللَّهُمَّ إنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ , وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ , وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ فَإِنَّكَ تَقْدِرُ وَلا أَقْدِرُ , وَتَعْلَمُ وَلا أَعْلَمُ , وَأَنْتَ عَلامُ الْغُيُوبِ , اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (هنا تسمي حاجتك ) خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ : عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ , فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ , اللَّهُمَّ وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (هنا تسمي حاجتك ) شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ : عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ , فَاصْرِفْهُ عَنِّي وَاصْرِفْنِي عَنْهُ وَاقْدُرْ لِي الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ ثُمَّ ارْضِنِي بِهِ . وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ ) وَفِي رواية ( ثُمَّ رَضِّنِي بِهِ) رَوَاهُ الْبُخَارِيُّ (1166

القلب الحجري / جنكيز خان

لكن حياتي كانت قصيرة للغاية لتحقيق غزو العالم.
هذه المهمة تركت لكم "
  • (أرض المغول)عاش المغول في وسط آسيا بين سيبريا شمالا و الصين جنوبا .
  • تتكون تلك الاراضي من جبال علية متوجة بالثلج وصحراء غوبي الصخرية الواسعة ، الا ان السهوب الفسيحة تشكل معظم البلاد.
  • وأول من غامر بعبور هذه الأراضي الغريبة والمغمورة هم التجار العرب والصينيون .
  • (وصف المغول وشكلهم):

صورة جنكيز خان في متحف القصر الوطني في تايبيه، تايوان.

  • يشبهون هنود امريكا الشمالية ، فهم قصار ممتلئين بارزين الوجنتين وبشرتهم ضاربة الى الصفرة .
  • حالهم :كانوا فرسانا متمكنين رحالة على صهوات جيادهم بحثا عن المراعي الغضة ( ما بها زرع ) وكانوا يعيشون في قبائل تتقاتل دائما فيما بينها فالحرب جزء هام من حياتهم ولا يحصل على افضل المراعي أو اماكن الصيد سوى القبائل التي يترأسها (الخان) او القائد .
  • بداية القصة
  • ولد تيموجين من قبيلة (كيات) حوالي عام 1162م وشب ليوحد القبائل ويصبح جنكيز خان او خان الخانات .واسم تيموجين يعني (الفولاذ القوي) ، كان ابن زعيم القبيلة يدعى ( يسوغاي خان) كما ان اسرت امه من قبل قبيلة اخرى منافسة .
  • كانت القرية مجموعة متراصة من الخيام التي تسمى (يورته) وعندما كان في التاسعة من عمره خطب الى ابنة زعيم قبيلة مجاورة ، فذهب ليعيش في قريتها، امضى تيموجين اربع سنوات بعيدا عن اهله و عندما عاد وجد اباه قد مات ، وحينها تردد فرسان قبيلته ان يسلموا الى غلام زمام القبيلة فبدؤا ينفضون من حوله واحدا تلو الأخر ولم يبق له سوى اسرته وبضع الخيل القليلة ، اخذت القبائل المنافسة تتقفى اثره حتى وجدوه فأسروه ولكنه هرب ولم يستطيعوا ان يمسكوا به ثانية ثم بدأ يزور خيام مقاتليه بجرأة ليطالبهم بحق الموالاه فعادوا اليه واصبحت الكيات قوية مرة اخرى .كان تيموجين كريما مع رجاله فنظمهم في وحدات تتألف الواحد من 1000 رجل ودربهم اشد تدريب على اساليب القتال.
  • وعندما أغارت عليهم قبيلة منافسة هزمهم تيموجين وتقول الأساطير انهم سلقوا احياء .أصبح تيموجين وفرسانه أكثر المقاتلين إثارة للرعب في السهوب ، كان تيموجين يعرف ان قوة المغول في وحدتهم ، وفي عام 1206 غقد مجلس كبير ليختا القائد الذي سيقود القبائل كلها فصوت الجميع على تيموجين واعطوه اسم جديد( جنكيز خان).
  • وفي شتاء عام 1211 اجنمع جنكيز خان برجاله قد اتجه بفكره الى غزو امبراطورية الصين العظيمة .أرد جنكيز خان ان يمتحن قوة جيشه فهجم اولا على مملكة ( هسي هسيا ) الشمالية . وهناك تمرن المغول على الحصار لأول مرة. ولكنهم هربوا مزعورين عندما أطلقت عليهم الصواريخ .
  • الا انهم سرعان ما تعلموا واتقنوا فنون الحرب الجديدة.لم يستطع السور العظيم انقاذ الصين من المغول اذ فتحه المغول وعبروا خلاله ونهبوا الريف واستمرت حملاتهم 3 سنوات فكانت سرعتهم عظيمة تذهل الجيوش الصينية.احرق المغول المدن الكبرى واتجهوا نحو كوريا فهزموها وفي عام 1214 فر المبراطور من بكين .
  • وبحلول عام 1217 كانت الصين كلها في قبضة جنكيز خان ثم عين حاكما ليدير امورها ثم عاد الى السهوب محمل بالغنائم .رغم ان جنكيز خان اصبح الان سيد اسياالا انه مازال متعطشا للغنصارات خصوصا عندما عرف بخيرات ايران وتركيا فأصدر اوامره الى مقاتليه واتجه نحو الغرب على رأس جيش من 250000 مقاتل ومليون حصان .
  • ولم تستطع ايران الصمود وهرب المدافعون عن بخارى بمجرد رؤيته . واستعمل االمغول الاسرى كدروع بشرية اثناء حصارحم لسمرقند ثم دخلوا المدن وحرقوها بمبانيها الرائعة .
  • سيول الغضب:
  • خارطة سياسية للعالم قبل غزوات جنكيز خان.
  • كانت السرعة والمفاجأة هم سلاح المغول .
  • فكانوا اسرع من اي جيش حاربوه .كان لكل رجل خمسة خيول وحوالي 18 موظفا وكان الفارس يمتطي جواده يوما ثم يطلقه ليرتاح اربعة ايام .
  • كان المغول دائما يطاردون الجيش الهاب بسرعة خارقة حتى انهم كانوا يدخلون المدينة قبل ان تتكمن من اغلاق ابوابها ، وكانوا احيانا يتظاهرون بالتراجع ثم بمجرد ان تتفرق جيوش الاعداء يعاودون الهجوم بسرعة قصوى .
  • وكانت اهم الحيل اليهم احراق العشب ثم الهجوم تحت ستار اللهب والدخان.
  • لعنة العالم :
  • وفي مدينة هيرات لم يترك المغول سوى 16 شخصا على قيد الحياة ، واما في ميرف فصنع المغول من رؤوس سكان المدينة كومة كبيرة وحتى جثث الموتى قطعوا رؤوسها خوف ان يكون اهل القرية قد تظاهروا بالموت وفي مدينة اوغنسي حول مجرى النهر كي يغرق البلدة.
  • عبر الجيش جبال القوقاز واشتبك المغول لاول مرة مع الأروبين المسيحين فغلبوهم وتقدموا عبر روسيا .
  • انتشرت اخبار انتصارات المغول في طول اوروبا وعرضها وروى المسافرون حكايات مرعبة من وحشيتهم .
  • فتوجهت انظار اوربا خوفا نحو الشرق .
  • جنكيزخان الفاتح المغولي (1162-(1227
  • الحملات العسكرية خلال حكم جنكيز خان.
  • جنكيزخان مؤسس الدولة المغولية، نال شهرة واسعة كأحد أبرز القادة العسكريين قاطبة.
  • ولد جنكيزخـان على ضفاف نهر أونـون بين قبائـل المغول في عائلة قوية النفوذ، وحمل اسم تيموجين. في الثالثـة عشـرة من عمره قُتل والـده في صراع قبلي ونُفيت العائلة خارج القبيـلة.
  • وازداد الأمر سوءاً حين عاودت إحدى القبائل هجومها فأسرت تيموجين وأحاطت عنقه بحبل غليظ لمنعه من الهرب، إلا أن الشاب المراهق تمكن من تحرير نفسه ليشتهر بين أبناء جيله بالمقاتل الشجاع.منذ مطلع شبابه، عمل تيموجين على جمع القبائل المغولية معتمداً الحروب والزواج والوعود بالمغانم، ومع بلوغه الخامسة والعشرين كان قد وحّد جميع القبائل المغولية تحت راية واحدة، وفي العام 1206 شرع بفتوحاته الكبيرة بعد أن أعلن نفسه "جنكيزخان" أي الإمبراطور.
  • أنشأ جنكيزخان جيشاً قوياً ونظّمه على التدرج العشري، فكانت وحدة الميدان تتألف من عشرة آلاف فارس، والوحدة التكتية قوامها ألف فارس. وهناك الكوكبة وعديدها مئة محارب، ثم الجماعة وقوامها عشرة محاربين.
  • وكانت جميع هذه الوحدات معززة بالخيول والأسلحة الفردية.
  • اعتمد جنكيزخان في إنشاء جيشه مذهب الشعب المسلّح فسبق بذلك أوروبا ستة قرون، كما اعتمد خطة الحرب الصاعقة ليسبق بذلك الألمان بثمانية قرون. بالإضافة الى جيشه الجبار، كان للفاتح المغولي حرسه الإمبراطـــوري المؤلف من احتياطه العام. كما أوجد مصلحة عامة للاستخبارات، وأنشأ طابوراً خامساً في الدول المجاورة، معتمداً في ذلك على الهدايا والوعود والزواج. في العام 1211 شن جنكيزخان حملته الكبيرة على الصين، فأسقط أسوار بكين العظيمة، ثم تابع زحفه حتى كوريا.
  • وفي العام 1218 قام بغزو تركستان الشرقية مدمراً بذلك امبراطورية "قره خيتاي". أما حملته الكبيرة فكانت على امبراطورية الخوازميين التي كانت حدودها تمتد حتى نهر الهندوس والمحيط الهندي وبحر الخزر وبلاد ما بين النهرين، فاجتاحها بعد حروب طويلة وعنيفة فقد فيها أكثر من نصف رجاله.
  • في العام 1227 مات جنيكزخان بعد أن حقق بفضل أساليبه العسكرية الذكية أوسع امبراطورية عرفها العالم، اذ امتدت فتوحاته في اقل من ثلاثين عاماً من المحيط الهادئ الى نهر الدنييستر، ومن سيبيريا حتى سهول الهند.
  • أما الصين ودوقيات أوروبا، فقد أرغم حكامها على دفع الضرائب له، حتى أن البابا ولويس التاسع الفرنسي أرسلا اليه البعثات الديبلوماسية لاسترضائه.
  • بنى جنكيزخان امبراطوريته على أسس دينية تقر بإله واحد، وأبقى تسلسل الطبقات حيث كان في القمة عائلة جنكيزخان التي تستولي بنفسها على البلاد المحتلة، تليها طبقة النبلاء، فطبقة الرجال الأحرار أو المحاربين، ثم طبقة العبيد وهم من غير المغول.
  • كما أبقى على التنظيم العشائري، لكنه كان يحتفظ لنفسه بصلاحية تنظيم العلاقات بين الطبقات والعشائر وتحديدها.
  • صورة متحركة توضح الزحف المغولي الكبير
  • موت القلب الحجري ( جنكيز خان):
  • عند وفاة جنكيز خان عام 1227 كانت الإمبراطورية المغولية تمتد من المحيط الهادئ حتى بحر قزوين، أي أنها كانت تبلغ في حجمها ضعفي حجم الإمبراطورية الرومانية ودول الخلافة الإسلامية.
  • ثم توسعت لأكثر من هذا في العهود التي تلت، تحت حكم من أتى من ذريّة الأخير.
  • عاد جنكيز خان الى وطنه في السهوب بعد حملاته الطويلة في المغرب والمشرق .
  • وفي عام 1227 مات جنكيز خان اثر وقوعه أثناء الصيد بعمر يقارب 65 عاما ، لم يعرف مكان قبره سوى القادة فقد قتل حرس الخان كل من شاهد علابة الجنازة في رحلتها الى بورخان كالدون حيث دفن مع اسلحته و ثلاث احصنة ( مهر وفرس وجواد) .
  • وهكذا انتهت قصة هذا القلب الحجري

مصر تتوج بلقب كأس أفريقيا***للمرة الثالثة على التوالي

  • هدف جدو أهدى المصريين لقبهم السابع والثالث على التوالي أهدى المهاجم المصري محمد ناجي جدو اللقب الأفريقي السابع والثالث على التوالي لمنتخب بلاده بعد تسجيله هدف الفوز الوحيد على المنتخب الغاني في المبارة النهائية لكأس الأمم الأفريقية.
    وسجل جدو هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 85، وفرض نفسه نجما للبطولة بلا منازع حيث توج هدافا لها برصيد 5 أهداف، علما بأنه خاض جميع مباريات البطولة احتياطيا.
    وحضر المباراة رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جوزيف بلاتر ورئيس الاتحاد الأفريقي عيسى حياتو والرئيس الأنغولي جوزيه إدواردو دوس سانتوس الذي احتضنت بلاده الدورة الـ27 للبطولة.
    واستحق المنتخب المصري اللقب بعد أن حقق 6 انتصارات متتالية بينها 4 على ممثلي القارة السمراء في مونديال جنوب أفريقيا (نيجيريا والكاميرون والجزائر وغانا).وبهذا التتويج الجديد يكون المنتخب المصري قد حطم جميع الأرقام القياسية باحتفاظه باللقب للمرة الثالثة على التوالي والسابع في تاريخه بعد أعوام 1957 و1959 و1986 و1998 و2006 و2008.

    وكانت نيجيريا أحرزت المركز الثالث بفوزها على الجزائر بهدف نظيف أمس السبت.
  • تعليق
  • مبروك لمصر

تهديد جديد من القاعدة لبريطانيا***بزرع عبوات داخل أجساد عناصرها

  • التهديد اكتشف خلال حملة أمنية لجهاز الأمن الداخلي
  • أفادت صحيفة ميل أون صنداي البريطانية اليوم الأحد بأن بريطانيا تواجه تهديدا من تنظيم القاعدة بشن هجمات ينفذها انتحاريون أدخلوا متفجرات في أجسادهم بواسطة عمليات جراحية.
    وقالت الصحيفة إن العمليات استهدفت حتى الآن شركات الطيران ومترو الأنفاق والقطارات والحافلات بواسطة قنابل أخفاها منفذو هذه العمليات في حقائبهم وأحذيتهم أو ملابسهم الداخلية لتجنب أجهزة الرصد، لكن جهاز الأمن الداخلي البريطاني (أم آي 5) اكتشف خلال عملية أمنية أن تنظيم القاعدة يخطط لمرحلة جديدة من العمليات عبر إدخال قنابل جراحية في أجساد عناصره للمرة الأولى.
    وأضافت الصحيفة أن الأجهزة الأمنية البريطانية تعتقد أن هذا الإجراء تم بعد نشر ماسحات ضوئية للكشف عن أجساد المسافرين في المطارات البريطانية بهدف القبض على المنفذين قبل أن يستقلوا الطائرات.
    وأشارت إلى أن جهاز "أم آي 5" انتبه إلى هذا التهديد إثر رصده تزايد الحديث عنه في المواقع العربية على شبكة الإنترنت هذا العام، عقب المحاولة الفاشلة لتفجير طائرة أميركية فوق ديترويت يوم عيد الميلاد.
    ونسبت إلى مصدر أمني قوله "إذا كان الإرهابيون يتحدثون عن القنابل الجراحية، فيتعين علينا أن نكون مستعدين ونبذل كل ما بوسعنا لمواجهة هذا الخطر".
  • إخفاء العبوات
    وأوضحت الصحيفة أن المهاجمين الذكور سيقومون بإخفاء العبوات الناسفة في بطونهم أو أردافهم، في حين تخفيها المهاجمات داخل صدورهن باستخدام الطريقة نفسها لتكبير حجم صدور النساء.
    ونقلت الصحيفة عن مصادر أمنية اعتقادها أن القنابل الجراحية ستوضع في كيس من البلاستيك داخل جسد المهاجم قبل خياطة الجرح وعلى غرار العملية الجراحية الطبيعية ويتم تفجيرها عن طريق استخدام حقنة تحت الجلد بكيس المتفجرات.
    وذكرت أن مفجري القنابل الجراحية يمكن أن يدّعوا بأنهم يعانون من مرض السكري ويلجؤون إلى حقن أنفسهم وهم في الطائرات أو الحافلات لتجنب اشتباه أي شخص بهم ومنعهم من تنفيذ عملياتهم الانتحارية.
    وأشارت الصحيفة إلى أن مفجر الحذاء عضو تنظيم القاعدة البريطاني ريتشارد ريد حاول تفجير طائرة تابعة للخطوط الجوية الأميركية أثناء قيامها برحلة من باريس إلى ميامي عام 2001 باستخدام المكون الرئيسي لمادة السيمتكس البلاستيكية المتفجرة.
    كما حاول رجل صومالي في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي الصعود إلى طائرة وهو يحمل حقنة سائلة ومواد كيميائية مجففة كان من المقرر أن تتوجه من العاصمة الصومالية مقديشو إلى دبي.
    وأضافت الصحيفة أن الشاب النيجيري
    عمر فاروق عبد المطلب وضع كميات كبيرة من المتفجرات السائلة في ملابسه الداخلية وحاول تفجير طائرة أميركية متجهة إلى ديترويت يوم عيد الميلاد تقل 280 راكبا، لكن السائل المفجّر أشعل النار في ملابسه بدلا من تفجير العبوات الناسفة مما أدى إلى اعتقاله.
    وذكرت الصحيفة أن مصادر أمنية بريطانية بارزة أكدت أنها على بينة من التهديد الجديد للقنابل الجراحية، لكنها لم تكن على استعداد لتقديم تعليق رسمي.
  • تعليق
  • لماذا الـ ام آي 5 البريطانية تعمل بنجاح في بريطانيا وتخطئ في اكتشاف المتفجرات في العراق كما رأيناها قبل شهور.

نشر صواريخ أميركية بالخليج

  • أميركا ستنشر دفاعات صاروخية في الكويت وقطر والسعودية والبحرين كشف مسؤوولون أميركيون أن إدارة الرئيس باراك أوباما تعجل خطاها في نشر أنظمة دفاع صاروخية في منطقة الخليج تحسبا لأي هجوم إيراني.
    ونقلت صحيفة
    نيويورك تايمز عن المسؤولون الذين اشترطوا عدم الكشف عن هويتهم أن الولايات المتحدة تعمل على نشر سفن حربية قبالة السواحل الإيرانية ومنظومة دفاعية في أربع دول عربية، وهي الكويت وقطر والبحرين والسعودية.
    وتشير الصحيفة إلى أن هذه الخطوة تأتي في مرحلة حرجة يحاول فيها أوباما التعاطي مع إيران، مضيفة أنه بعد أشهر من الدبلوماسية الفاشلة تسعى الإدارة إلى كسب إجماع دولي لفرض عقوبات ضد
    الحرس الثوري في إيران بحجة أنه يشرف على برنامج نووي سري.
    وكان الرئيس أوباما حذر في خطاب حالة الاتحاد من "العواقب" إذا ما استمرت إيران في تحدي المطالب الأممية التي تقضي بوقف تصنيع الوقود النووي، وتطابق ذلك مع تحذير وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون يوم الجمعة للصين من أن معارضتها للعقوبات ينم عن قصر في النظر.
    وتقول نيويورك تايمز إن الأنباء عن نشر الولايات المتحدة منظومة صاروخية مضادة –بما فيها النقاش العلني النادر للجنرال
    ديفد بتراوس- تبدو وكأنها جزء من الإستراتيجية المنسقة للإدارة التي تهدف إلى زيادة الضغط على إيران.
    ويُقصد من نشر المنظومة الصاروخية -والكلام للصحيفة- مواجهة الانطباع بأن إيران تخطو بخطى سريعة نحو تحولها إلى أعتى قوة عسكرية بالشرق الأوسط، وإحباط أي تصعيد إيراني مع الغرب إذا ما فُرض عقوبات جديدة عليها.
    كما تهدف الإدارة من مسعاها الجديد –نقلا عن مسؤولين بالإدارة- إلى إقناع إسرائيل بأنه لا توجد حاجة ملحة لقيامها بعمل عسكري ضد المنشآت النووية الإيرانية والصاروخية.

    وكان بتراوس رفض الإفصاح عن الدول العربية التي ستتلقى الأسلحة الأميركية لأن العديد من دول المنطقة تتردد في الكشف عن تلقيها مساعدات عسكرية وما يرافقها من جنود بشكل علني، ولكن طبيعة المنظومة الصاروخية تبقى سرية.
    وتحدث بتراوس في مؤتمر بمعهد لدراسة الحروب في 22 يناير/ كانون الثاني قائلا "إيران باتت بشكل جلي تهديدا خطيرا لأولئك في الجانب الآخر من الخليج".
    وقال إن التعجيل في المنظومة الصاروخية –التي بدأت في عهد الرئيس السابق جورج بوش- يشمل ثماني منظومات صاروخية من نوع باتريوت، اثنان منها في كل دولة من الدول الأربع، وهي قادرة على إسقاط الصواريخ القصيرة المدى.
    وتشير نيويورك تايمز إلى أن قبول الدول العربية بالأسلحة الأميركية والجنود المرافقين لصيانتها يكشف عن القلق المتزايد في المنطقة من القدرات والطموحات النووي الإيرانية.

    ووصف بتراوس خط الدفاع الأول قائلا إن الولايات المتحد تحتفظ الآن بطرادات مدرعة تقوم بدوريات على مدار الساعة في سواحل الخليج، وهي مجهزة بأنظمة رادار وصواريخ مضادة مصممة لاعتراض الصواريخ المتوسطة المدى.
    وحسب المسؤولين في الإدارة، فإن نشر الدفاعات الصاروخية يهدف إلى ردع الإيرانيين، وطمأنة الدول العربية بحيث لا يشعرون بالحاجة إلى التسلح النووي، وكذلك تهدئة روع الإسرائيليين.
    وذكرت الصحيفة أن مستشار الأمن القومي الأميركي الجنرال جيمز جونز قام هذا الشهر بزيارة غير معلنة لإسرائيل بهدف تخفيف التوتر لدى الحكومة الإسرائيلية ومراجعة البرامج الاقتصادية والسرية التي ت
    ستهدف البرنامج النووي الإيراني، حسب مسؤولين مطلعين على اللقاء.
    تعليق
    أمريكا هي التي تريد أن تهجم على من لم يطع أوامرها
    أمريكا هي التي تريد أن تهجم على من لم يطع أوامرها والثمن يدفعه الشعب الخليجي لأن أمريكابعيدة وراء البحار أما الحكام لاداعي للكلام عليهم, ماهذا التناقظ:أمريكا تتحسب لهجوم إيراني, في نفس الوقت تهديدات أمريكية إذا واصلت إيرن تخصيب اليورانيوم... أمنيتي:أن الصين تحطم هذا العملاق الظالم أو تشغل هذا الشيطان في همه... أي مشكل في هذا العالم ورائه اليهود وتأكدت لما قاله هـتـلـر في كتابه كـفـاحــي
    تعليق
  • وإن عدتم عدنا وجعلنا جهنم للكافرين حصيرا فأن ضربت إيران من أي دولة فستكون قد جنت على نفسها براقش لأن البادي أظلم كما نعلم وستكون أي دولة تحت مصب المفاجآت وستكون هناك أمور خارجة عن السيطرة والتحكم ولن يبقى شيء في الأرض إلا ويتحدث بما سيحدث داك اليوم أتظن أمريكا وحلفاؤها أنها تلعب مع أطفال لا والله فرجال الله أقوى وأشد مما تتصورهم أمريكا وإسرائيل وأدنابهما
  • تعليق
  • فلتعلموا ايها العرب النائمون في العسل ان اميركا لا يهمها شي في الشرق الاوسط غير بترولكم وحماية الدولة المدللة لدي اميركا وهي اسرائيل . فليكن هذا معلوم لديكم فأمريكا لا تخدمكم ولا تحميكم لسواد اعينكم بل من اجل نهب بترولكم وانتم غافلون كل همكم جمع الملايين وايداعها في حساباتكم واقصد بهذا الكلام حكام العرب الا ما رحم ربي .
  • تعليق
  • ثمن الصواريخ وتكاليف نشرها ورواتب العناصر الذين يقومون بصيانتها ويعملون بهاذه القواعد فهي على حساب الدول الخليجيه خوفا من البعبع الايراني. امريكا وايران حلفاء يا عرب والا ماذا تفسرون تسليم امريكا العراق لايران وازلامها ومواليها وعملائها على طبق من ذهب فسرو لنا يا...... كل ما يحدث هو مسرحيه هدفها هو دعم الخزينه الامريكيه المنهاره اقتصاديا.
  • تعليق
  • المسألة بسيطة دعوهم يفعلوا ما يريدون
  • ثم من بعد ان شاء الله تتدخل القاعدة والشيخ اسامة حفظة الله ورعاهم
  • ويستولون علي هذة القواعد ويتم توجها الي اعداء الله الصهاينة
  • وتكون بأذن الله نهايتهم
  • صاروخ واحد فقط يوجة لهؤلاء الصهاينة في أسرائيل
  • تنتهي مشاكل الشرق الاوسط برمتها
  • وتنعم الدول العربية بالسلام ويحل عنهم الكلاب الامريكان

إندبندنت: حماقة بلير أكثر من كذبه

  • مجرم الحرب البريطاني السابق توني بلير ( لعنة الله علية وعلي ولدية )
  • خلص مراسل صحيفة ذي إندبندنت باتريك كوكبيرن المتخصص بشؤون الشرق الأوسط وخاصة العراق، إلى أن رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير أثبت خلال جلسة التحقيق في حرب العراق بأن حماقته أكثر من كذبه.
    وقال كوكبيرن إن أكبر نقطة ضعف في بلير لا تكمن في تغيير الحقائق لكسب التأييد لسياساته، بل في جهله للحقائق على الأرض.
    فعندما غزت الولايات المتحدة وبريطانيا العراق عام 2003، أجرتا سلسلة من التغييرات "الثورية" التي ما زالت تدوي، فكانت النتيجة الحتمية للتخلص من نظام الرئيس الراحل
    صدام حسين إحلال العرب الشيعة محل السنة وزيادة النفوذ الإيراني في بلد سقط فيه عدوها.
    ويضيف الكاتب أن بلير لا يبدو -بذهابه للحرب مع حليفه الرئيس الأميركي السابق جورج بوش- أنه يدرك بأن كبار المسؤولين الأميركيين كانوا يطالبون علنا بنصر في العراق يتبعه تغيير للنظام في طهران ودمشق.
    كلام بلير غير دقيق
    "وما يثير الدهشة في شهادة بلير هو أن كل ما أشار إليه في حرب العراق كان غير دقيق"وما يثير الدهشة، يقول كوكبيرن، في شهادة بلير هو أن كل ما أشار إليه في حرب العراق كان غير دقيق.
    ففي محاولته إثبات أن ثمة ارتباطا بين منفذي أحداث
    11 سبتمبر/ أيلول ونظام صدام، ذكر أن أبو مصعب الزرقاوي الذي قاد القاعدة بالعراق لاحقا، كان هناك قبل الإطاحة بالرئيس الراحل.
    ولكن بلير أخفق في القول بأن الزرقاوي كان بمعسكر في كردستان، أي في جزء لا يخضع لسيطرة الرئيس العراقي الراحل.
    وقال إن إيران تدخلت في العراق لأنها تخشى من الديمقراطية الشيعية على أعتاب أبوابها، ولكن الحقيقة أن إيران دعمت الحكومة الشيعية في بغداد بعد انتخابها عاما 2005، غير أنها عارضت وجود القوات الأميركية والبريطانية.
    وأشار كوكبيرن إلى أن معرفة بلير المحدودة التي برزت الجمعة بالتحقيق تحمل أهمية كبيرة لأنها تعكس صورة خيالية لحرب رسمها بلير بعد 2003.
    غير أنه يقول إن وزر الحرب لا يتحمله بلير وحده، بل يجب أن ينسحب على مسؤوليه الذين تلاعبوا بملف العراق وعلى أداء المخابرات البريطانية الذي وصفه بالمزري.
    كما أن وزارة الخارجية والجيش البريطاني أظهرا عدم كفاءة خلال الحرب، ربما لأنهما لم يوافقا عليها.
    ويرى الكاتب أن الخطأ الفادح الذي ارتكبه بلير يكمن في نظرته لأميركا، لأن الحرب أثبتت أنها أكثر عجزا من الناحيتين السياسية والعسكرية مما اعتقده بلير.
    وآخر ما كشفه ظهور بلير بالتحقيق، حسب كوكبيرن، أن كوارث حرب العراق شوهت صورة المحافظين الجدد بواشنطن، غير أن ترديده لل
    رغبة في مواجهة إيران أظهر أنه يضم نفسه إلى صفوف أولئك المحافظين.
  • تعليق
  • سوف تنتصر القاعدة في اخر المطاف
  • لان العالم الاسلامي جميعا هو القاعدة و لن تستطيعوا هزيمتهم
  • انها بداية نهايتكم !!
  • النصر للقاعدة بأذن الله

أميركيون يهربون أطفالا من هايتي

  • تهريب أطفال هايتي يتزايد في ظل الفوضى التي خلفتها كارثة الزلزال اعتقلت الشرطة في هايتي عشرة أميركيين ضبطوا أثناء محاولتهم نقل 33 طفلا إلى خارج هايتي فيما يشتبه بأنه برنامج تبن غير قانوني.
    ووضع المعتقلون العشر وهم خمسة رجال وخمس نساء في الحجز في العاصمة بور أو برنس بعد اعتقالهم الليلة الماضية.
    وهناك مخاوف من أن يحاول المهربون استغلال الفوضى والاضطراب بعد الزلزال الذي وقع في هايتي في 12 يناير/كانون الثاني للقيام بعمليات تبن غير مشروعة.
    ونفى أحد المعتقلين التهم وقال إنه زعيم جمعية خيرية مركزها في إيداهو واسمها "نيو لايف تشيلدرنز ريفيوجي" مؤكدا عدم ارتكابه أي شيء خطأ.
    واعتقل العشرة في مالاباس وهي المعبر الحدودي الرئيسي لهايتي مع جمهورية الدومينكان بعد أن قامت الشرطة الهايتية بعملية تفتيش روتينية لسيارتهم.
    وقالت السلطات إن الأميركيين لم يكن لديهم وثائق تثبت أنهم أجازوا تبني الأطفال والذين تتراوح أعمارهم بين شهرين و12 عاما من خلال أي سفارة ولم تكن بحوزتهم أوراق تظهر أن الزلزال جعل هؤلاء الأطفال يتامى.
    وقالت وزيرة الشؤون الاجتماعية في هايتي إن هذا غير قانوني تماما ولا يمكن مغادرة أي طفل من هايتي دون إذن سليم وهؤلاء الأشخاص لم يكن لديهم هذا الإذن.
  • تعليق
  • هذا ليس غريب على هذا الشعب فهم يحسبون أن الأرض ومن عليها عبيدا لهم وهذا متوقع من هذا الجيش لان الذين يعملون فيه لا أصل لهم وهم أبناء ملاجئ
  • تعليق
  • عندما تذكر وتعظم في الحنين الامريكي على اطفال العالم ! يجب ان تذكر افعال هذا الحوت الامريكي وافعالة اولا . كم طفل اصبح يتيم بسبب هذا الامريكي ؟ ونسئل ماذا عن الحنين الامريكي لايتام فيتنام وكيف اصبحوا ايتام ؟ ماذاعن الحنين لايتام افغانستان ؟ ماذاعن الحنين لايتام العراق وكيف اصبحوا ايتام ؟ ماذا عن الحنين لايتام باكستان وكيف اصبحوا ايتام ؟ ومن هو السبب ليصبحوا ايتام ؟ لا تتوقع أننا اغبياء الى هذه الدرجة الذئب الامريكي المتوحش لن يتوقف عن اكل الاطفال والنساء والرجال وكلما اكل اكثر ازداد شراهة
  • أين انت يا شيخ أسامة تخلصنا من هؤلاء الاوباش
  • الامريكان السفاحين القتلة
  • الموت لامريكا الموت لامريكا الموت لامريك
  • الموت والدمار للصهاينة
  • اللهم أنصر القاعدة في كل مكان

التكفير حكم الله، فأين تذهبون؟!

  • الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده.وبعد...فقد تنادى مشايخ الإرجاء والإرجاف في عمَّان - الحلبي، والهلالي، ونصر - الذين آثروا إلا أن يدخلوا في عبادة العِجل، ونصرته، وموالاته، والثناء عليه، والدعاء له؛ أن المشكلة الكبرى، ومشكلة المشاكل التي تواجه البلاد وحكامها، تكمن في ظاهرة التكفير والتكفيريين، وإذا أراد الحكام الخروج من هذه المشكلة الكبيرة، وأن يعيشوا في سلامة وهناء، لا بد من أن تجتمع كلمتهم على محاربة التكفير، ومبدأ التكفير، وكل من يحمل عقيدة التكفير، هذا التكفير الذي طالما قد جندوا أنفسهم وأقلامهم لمحاربته ومحاربة أهله - كما زعموا –وكأن الأمة خلت من المشاكل، وهي لا تعاني إلا من مشكلة التكفير، وهؤلاء التكفيريين! وبالفعل فقد لامس نداء بلاعِمَةِ عمَّان هؤلاء، هوى العجول من طواغيت الحكم، مما حمل الآخرين على أن يوصوا حكوماتهم بمحاربة ثقافة التكفير، ومبدأ وعقيدة التكفير، ويجعلوا ذلك من أولويات أعمالهم ومهامهم.وقد تمادى بعضهم بأن أوصى البلاعمة من أوليائهم؛ بأن يصدروا حكم الكفر في شباب التوحيد والجهاد، وكل من يحمل عقيدة التكفير، وأن يخرجوهم من ملة الإسلام! ولهؤلاء العجول من الطواغيت ومن دخل في موالاتهم ونصرتهم من البلاعمة، نقول: ثقافة التكفير، وعقيدة التكفير، عقيدة قرآنية نبوية، قد دلت عليها مئات النصوص من الكتاب والسنة.وقد تأملت كلمة "كفر" ومشتقاتها فوجدتها قد وردت في أكثر من ثلاثمائة موضع وآية من كتاب الله تعالى، فأين تذهبون بهذه الآيات، وما دلت عليه؟!فأنتم إذ تحاربون ثقافة وعقيدة التكفير؛ تحاربون الله ورسوله، وتحاربون الكتاب والسنة، وأنتم تعلمون!ونقول كذلك: علام تستسيغون أن يوصف من يقع في الزنى بأنه زانٍ، ومن يقع في السرقة بأنه سارق، ومن يقع في الربى بأنه مرابٍ، بينما من يقع في الكفر البواح الذي لا يحتمل صرفاً ولا تأويلاً، لا تريدون أن يُسمى كافراً؟!فإن كنتم صادقين في أنكم لا تريدون أن تَكفُروا، ولا أن يكفركم أحد، ولا يخوض فيكم الخائضون؛ فاعتزلوا الكفر، ولا تقترفوه، وتبرؤوا منه، وادخلوا في السلم كافّة، أمَّا أنكم تمارسون - وبكل وقاحة - جميع أنواع الكفر البواح، وتجاهرون العداء لله ولرسوله وللمؤمنين، وتنصرون أعداء الأمة على الأمة، وتشيعون الفواحش في الذين آمنوا لتفتنوهم عن دينهم، ثم مع ذلك لا تريدون من أحدٍ أن يكفركم، ولا أن يقترب منكم بسوء، فهذا غير ممكن شرعاً ولا عقلاً، والملام حينئذٍ أنتم لا الذين يكفرونكم ويحملون عليكم حكم الله الذي تستحقونه! ونقول كذلك: الحكم على الأشياء تحسيناً وتقبيحاً، مرده إلى الله تعالى وحده لا لأحدٍ سواه؛ فمن حكم الله تعالى عليه بالكفر لوصف وقع فيه، نحكم عليه بالكفر ولا بد، ومن حكم عليه بالفسوق والظلم - لوصف وقع فيه - نحكم عليه بما حكم الله عليه ولا نتجاوز، فالمسلم يدور مع حكم الله حيثما دار، وليس له غير ذلك.وبالتالي من يقع في الكفر البواح الذي لا يحتمل صرفاً ولا تأويلاً، لا بد من تكفيره عملاً بحكم الله تعالى، فمن أبى أن يكفره فقد رد حكم الله فيه، ووصف الكفر بالإيمان، والكافر بالمسلم المؤمن، وهذا بحد ذاته كفر كما نص على ذلك أهل العلم.فمن نواقض الإسلام المتفق عليها والتي ذكرها الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله من جملة نواقض الإسلام العشرة: (من لم يكفر المشركين أو يشك في كفرهم، أو صحح مذهبهم كفَرَ إجماعاً).ونقول كذلك: عقيدة التكفير وعقيدة الولاء والبراء في الله عقيدتان متلازمتان كل منهما تؤدي للأخرى، وانتفاء إحداهما مؤداه ولا بد إلى انتفاء الأخرى؛ فمن لوازم العمل بعقيدة الولاء والبراء تكفير من يستحق التكفير؛ وإلا كيف تتبرأ من الكافر وكفره وأنت لا تعرف كفره ولا تحكم عليه بالكفر، وكيف تخص المؤمنين المسلمين بالموالاة، وأنت لا تميزهم عن غيرهم من الكافرين والمشركين.وكذلك من لا يكفر الكافرين المشركين لا يكون قد حقق البراء المطلوب شرعاً؛ إذ التكفير صورة من صور البراء، كما قال تعالى: {قَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ إِذْ قَالُوا لِقَوْمِهِمْ إِنَّا بُرَآءُ مِنْكُمْ وَمِمَّا تَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ كَفَرْنَا بِكُمْ وَبَدَا بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةُ وَالْبَغْضَاءُ أَبَداً حَتَّى تُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَحْدَهُ} [الممتحنة: 4]، وقال تعالى: {قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ.لا أَعْبُدُ مَا تَعْبُدُونَ} [الكافرون: 1 - 2]. وبالتالي فإن من يُحارب عقيدة التكفير في الأمة فهو لزاماً يُحارب فيها عقيدة الولاء والبراء، وعقيدة الجهاد، وأمة بلا ولاء ولا براء ولا جهاد، سهلة المنال والإذلال! ونقول كذلك: نهيتم عن التكفير الحق، ووقعتم في التكفير الباطل؛ نهيتم عن تكفير العجول من طواغيت الحكم والكفر والظلم، وكفرتم شباب التوحيد والجهاد تزلفاً للطواغيت.الأمثلة على ذلك أكثر من أن تُحصر، كان من آخرها ما قاله الحلبي - قرة عيون الطواغيت - في خطبته العصماء في مسجد الهاشمية، ونشرها في الأمصار فرحاً بما قال فيها، والتي عنون لها بعنوان "الخطبة السلفية في سحق التكفيرية"! حيث قال: (ولكون أولئك السفهاء المارقين جاهلين ظناَّنين شكَّاكين؛ القوا بسواد قلوبهم على أطراف ألسنتهم، فصاروا يرمون عموم الأمة بالضلال الكبير، وحكامها بالكفر والتكفير... وهذه والله كلمات لو عُكست على أولئك الجهلة ما وجدت لهم بدلاً) اهـ. فهو إذ غاظه تكفير العجول التي تُعبد من دون الله، فلا يتردد من تكفير أهل التوحيد الذين يصدعون بكفر الطواغيت الظالمين!يكفرون أهل التوحيد ودعاته، ويتركون... بل ويذودون عن الطواغيت والعجول التي تُعبد من دون الله!ما ظلمناهم لما قلنا عن بلاعمة العصر هؤلاء؛ مرجئة على الطواغيت، خوارج غلاة أشداء على الدعاة الموحدين!ويقول قرينه الهلالي في خطبة مماثلة منشورة معلومة: (نعم نبهنا وتنبهنا ولا زلنا ننبه على خطورة الفكر التكفيري، هؤلاء يكفرون المجتمع بقده وقديده، يكفرون الأمة حكاماً ومحكومين، دولاً وشعوباً يكفرونها، يأتون إلى آيات من كتاب الله نزلت في المشركين، ويطبقونها على المسلمين، وأخطر ما عندهم هذا الأمر، هؤلاء يأتون مثلاً على قول الله تبارك وتعالى: {وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ فيقولون: إن حكام الدول الإسلامية يطبقون الدستور البريطاني، يطبقون الدستور الأمريكي فهم كفار، هكذا ضرب كلام دون فقه لهذه الآية ودون تدبر لمعناها، هذه الآية يا أخوة الإيمان نزلت في اليهود والنصارى؛ آيات المائدة الثلاث، هؤلاء الخوارج وأذنابهم وأتباعهم هم شر الخليقة... ولذلك لا زلنا نرد عليهم، ولا زلنا نناظرهم ونبين لهم أن مجرد الحكم بغير ما أنزل الله ليس كفراً ينقل من الملة وإنما يكون كفراً ينقل من الملة بالاستحلال، والاستحلال أمر قلبي لا يعلمه إلا الله...) اهـ. تأمل كيف حصر كفر الحاكم بغير ما أنزل الله بالاستحلال، والاستحلال - على قوله - أمر قلبي لا يعلمه إلا الله، وما دام الاستحلال أمر قلبي لا يعلمه إلا الله، فهذا معناه أنك لا تستطيع أن تكفر حاكماً على وجه الأرض مهما كان معرضاً عن حكم الله تعالى، مستحلاً للحكم بغير ما أنزل الله، ومحارباً له..؟! وبعد كل ذلك يأتي من المغفلين من يجادل عن هؤلاء البلاعمة؛ بأنهم ليسوا من المرجئة، وأنهم من الدعاة إلى السنة والسلفية!أما قوله عن دعاة وشباب التوحيد والجهاد؛ بأنهم يكفرون المجتمعات والشعوب!فهذا عين الكذب والظلم، وما حمله على إقحام هذا الافتراء والكذب إلا لكي يبرر دفاعه عن أوليائه من طواغيت الحكم والكفر والظلم، إذ لو اقتصر كلامه عن مخالفيه بأنهم يكفرون طواغيت الحكم وأنظمتهم الكافرة المرتدة وحسب، لما وجد لحديثه رواجاً ولا قبولاً لدى مستمعيه، ولوجد منهم معارضة وإنكاراً لا يقوى على مواجهته ولا رده!ونقول كذلك:الذي غاظهم ويُغيظهم من التكفير حديث عبادة بن الصامت المتفق عليه، قال: (دعانا النبيُّ صلى الله عليه وسلم فبايعناه، فيما أخذ علينا... أن لا ننازع الأمرَ أهله، إلا أن تروا كفراً بواحاً عندكم من الله فيه برهان).وعملاً بهذا الحديث - وغيره من النصوص الشرعية - أجمع أهل العلم أن الحاكم إذا طرأ عليه الكفر البواح، ووقع في الردة، وجب على الأمة إقالته والخروج عليه، ونزع الطاعة منه. فمشكلة العجول وبلاعمتهم في حقيقتها مع النبي صلى الله عليه وسلم الذي أوجب على أمته الخروج على طواغيت الحكم إذا ما رُئي منهم الكفر البواح، وليس مع التكفير والتكفيريين، وقوم خصمهم النبيُّ صلى الله عليه وسلم أنَّى لهم أن يُفلحوا!ونقول كذلك: ما تقدم ذكره لا يعني أننا نقر ونبارك الغلو في التكفير، فالغلو في التكفير شيء، والتكفير شيء آخر؛ فالتكفير حكم الله ومن شرع الله تعالى، بينما الغلو في التكفير خلق مذموم ومرفوض وهو أخو التفريط والتجهم والإرجاء!ونحن - بفضل الله تعالى وحده - حرب على الغلو والغلاة، كما أننا حرب على التجهم والإرجاء والتفريط وأهله، وكلاهما شر على الأمة، حذرنا - ولا نزال نحذر - منهما ومن مسالكهما، وطريقتهما الملتوية الخبيثة. فالحمد لله وحده الذي هدانا للمنهج الوسط من غير إفراط ولا تفريط، ومن غير غلو ولا جفاء، ولا إرجاء!
    وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

الخلق عند الله صنفان؛ مؤمن وكافر


  • الحمد لله رب العالمين، والعاقبة للمتقين، ولا عدوان إلا على الظالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، وعلى آله وصحبه ومن اتبعهم بإحسان إلى يوم الدين.وبعد...فإن الخلق عند الله وعند المؤمنين في الدنيا والآخرة صنفان لا ثالث لهما، مؤمن وكافر، وإن تفاوتت درجاتهم في الدنيا واختلفت درجاتهم ودركاتهم في الآخرة.فالمؤمنون منهم السابقون، ومنهم أصحاب اليمين؛ والكافرون تختلف دركاتهم، فالمنافقون في الدرك الأسفل من النار، حيث يعلوهم إخوانهم الكفار.دليل هذا التصنيف الإلهي والتقسيم الرباني العادل للخلق:قوله تعالى: {ألم ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين الذين يؤمنون بالغيب ويقيمون الصلاة ومما رزقناهم ينفقون... إن الذين كفروا سواء عليهم أأنذرتهم أم لم تنذرهم لا يؤمنون ختم الله على قلوبهم وعلى سمعهم وعلى أبصارهم غشاوة ولهم عذاب عظيم ومن الناس من يقول آمنا بالله وباليوم الآخر وما هم بمؤمنين يخادعون الله والذين آمنوا وما يخدعون إلا أنفسهم وما يشعرون في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضاً}.وقوله: {هو الذي خلقكم فمنكم مؤمن ومنكم كافر والله بما تعملون بصير}.وفي الحديث القدسي الذي رواه زيد بن خالد رضي الله عنه: (صلى لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاة الصبح بالحديبية إثر سماء [1] كانت من الليل، فلما انصرف أقبل على الناس فقال: "هل تدرون ماذا قال ربكم؟"، قالوا: الله ورسوله أعلم؛ قال: "قال: أصبح من عبادي مؤمن بي وكافر، فأما من قال مطرنا بفضل الله ورحمته فذلك مؤمنٌ بي كافرٌ بالكواكب، وأما من قال مطرنا بنوء كذا فذلك كافرٌ بي مؤمنٌ بالكواكب") [2]. هذا التصنيف للخلق يريد بعضُ من هم من بني جلدتنا، ويتكلمون بلغتنا، ويتسمَّون بأسمائنا، وينتسبون إلى آباء مسلمين، يريد البعضُ؛ أن يغيروه ويبدلوه، ويقسِّموا الناس على أسس جديدة مما تعارف عليه أسيادُهم الكفار، يريدون أن يصنِّفوا الخلق؛ إلى متحضر؛ وهو المنسلخ عن دين الإسلام وإن تظاهر به، ومتخلف؛ وهو الملتزم بدين الإسلام والمتقيد بحدوده وقواعده.لقد ازدادت جرأة هذه الفئة في الآونة الأخيرة بعد أن أحكمت أمريكا قبضتها وهيمنتها على العالم - خاصة العالم الإسلامي، - لأنهم أريد منهم أن يدفعوا "فاتورة" عمالتهم وارتزاقهم، وأن ينفذوا مخططات الأسياد، وأن ينوبوا عنهم في القضاء على ما تبقى من خير وعزة واعتداد في هذه الأمة، خاب فألُهم، وتبددت آمالهم، ونُكِّسَت راياتهم، ونسوا أن للباطل صولة سرعان ما تنقشع، وأن العاقبة للتقوى.لقد تجمعت قوى الشر، وعملاء الشرق والغرب، وعبَّاد الشهوات، ولقاط فتات موائد الكفار، على الإسلام وأهله، ولا غرابة في ذلك إذ الكفر في كل وقت وحين ملة واحدة، ولكن الغرابة كل الغرابة أن يختلف أهل الإسلام ويتفرقوا ويتشرذموا، ويكيد بعضُهم لبعض، في حين تتوحَّد صفوف من تحسبهم جميعاً وقلوبهم شتى، فقط للقضاء على هذا الدين، ولتحقيق الشهوات والرغبات، ولنيل رضا الأسياد.ما كان لهؤلاء من سبيل لإبطال هذا التصنيف الرباني، والمجيء بتصيف شيطاني للخلق على أسس مادية شهوانية، إلا بعد أن أنكروا حداً من حدود الله وهو حد الردة، وإلا بعد أن سوَّوا بين الحق والباطل، بين الإسلام والكفر، بين الأديان، بين الدين الناسخ المهيمن والأديان المحرَّفة المنسوخة، فأجازوا التدين بأي دين والخروج والولوج من وإلى أي دين، حيث لا يترتب على ذلك حكم شرعي [3]، وصدق الله العظيم حيث قال: {بل يريد الإنسانُ ليفجُر أمامه يسألُ أيان يوم القيامة}. فإنكار من ينكر الردة وحدها وسَوَّى بين الأديان لا يقل من إنكار من أنكر البعث ليهيئ نفسه للتمادي في كفره وعناده وفجوره.ومن عجيب أمر هذه الشرذمة وأمرها كله عجب، النابذة لدين آبائها وأجدادها، المحاربة له، الموالية لأعداء الدين، المنفذة لتعاليمهم ومخططاتهم، أنهم متمتعون بكل ما يتمتع به الكفار من قول وفعل واعتقاد، بل في بعض الأحيان يزيدون عليهم، ومع ذلك يستنكفون، ويستكبرون، ويغضبون، ويقيمون الدنيا ولا يقعدونها إذا رموا بالكفر والنفاق، بل يودُّون لو أزالوا كلمة الكفر هذه من المصطلحات الشرعية، وأنى لهم ذلك؟!وأخيراً أحب أن أختم حديثي...هذا بأن ما رآه المؤمنون - وهم أهل الحل والعقد من علماء أهل السنة والجماعة - في كل وقت وحين حقاً وحسناً فهو عند الله حق وحسن، وما رَأوه قبيحاً فهو عند الله قبيح، ومن حكموا بكفره ونفاقه فهو عند الله كافر ومنافق، ومن حرَّموا التعامل معه حرُم التعامل معه، إلا أن يعود إلى حظيرة الإيمان قبل أن تبلغ الروحُ الحلقوم.ولا يغير من ذلك شيئاً تلك الجعجعة الإعلامية والفوضى الكلامية التي أقامها أعداء الدين في الآونة الأخيرة في الصحف في السودان، فالذي ينفي ما أثبته الله ورسوله أو يثبت ما نفاه الله ورسوله فقد كفر - إذا توفرت الشروط وانتفت الموانع -والسلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، لا ينالُ سلامُ الله وسلامُنا الكفار وإخوانهم من المنافقين.

درس فى التوحيد لعوام المسلمين

  • إن الحمد لله نحمده وستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا، ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن "لا إله إلا الله" وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله.فهذه محاضرة في التوحيد نبسّط فيها العبارة لعامة المسلمين لعل الله ان ينفع بها ويعننا على الإخلاص في القول والعمل.إن من أوجب الواجبات، وأهم المهمّات. توحيد الله عز وجل ..فلأجله خلق الله الخلق وارسل الرسل وانزل الكتب وخلق الجنة والنار وبهي يكون الناس حزبين حزب الرحمن وحزب الشيطان.قال الله تعالى: {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ} وقال تعالى: {وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاء...} ، .......والقرآن كله توحيد فحتى ايات الأحكام هي في حقيقتها تدعو إلى الامتثال لأوامر الله المعبود بحق جل جلالة لا إله غيره ولا رب سواه .لو لقي العبدُ ربه جل ذكره بأعمال أمثال الجبال، من صلاة، وزكاة، وصوم، وحج، وصدقة، وليس معها التوحيد لما قبله الله منه، ولجعل أعماله هباءً منثوراً؛ لأنّه لم يأت بما يدخل به في الإسلام. ويخلص به من الشرك.وقد أُمر النبيُّ صلى الله عليه وسلم بأن يقاتل الناس حتى يشهدوا أن "لا إله إلا الله، وأنّ محمداً رسول الله"، ويقيموا الصلاة، ويؤتوا الزكاة، كما جاء ذلك عنه في "الصحيحين" وغيرهما، من حديث واقد بن محمّد ابن يزيد بن عبد الله بن عمر عن أبيه عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما.فما دام الشرك موجوداً وغير الله يعبدُ؛ فالقتال باق مستمر قال تعالى : { وقاتلوهم حتى لا تكون فتنة} – أي شرك {ويكون الدين كله لله}.وفي "صحيح مسلم" من طريق عكرمة بن عمّار، حدثنا: شداد ابن عبد الله، ويحيى بن أبي كثير عن أبي أمامة قال: قال عمرو بن عبسة السلمي: (كنت وأنا في الجاهلية أظن أنّ الناس على ضلالة وأنّهم ليسوا على شيء، وهم يعبدون الأوثان، فسمعت برجلٍ بمكة يخبر أخباراً فقعدتُ على راحلتي فقدمت عليه فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم مستخفياًَ جرآءُ عليه قومه، فتلطّفت حتى دخلت عليه بمكة، فقلت له؛ ما أنت؟ قال: أنا نبي. فقلت: وما نبي؟ قال: أرسلني الله، فقلت: وبأي شيء أرسلك؟ قال: أرسلني بصلة الأرحام، وكسر الأوثان، وأن يوحّد الله لا يشرك به شيء...). الحديث وهنا استطراد يسير ووقفة سريعة مع فقه الدعوة إلى الله عز وجل من قدوة الدعاة إلى الله عز وجل رسولنا صلى الله عليه وسلم ..حيث بداء بصلة الأرحام أولا وليس ذلك لأن صلة الأرحام أعظم من توحيد الله عز وجل ..حاشا وكلا ولكن لأنه واقع محسوس ملموس مشاهد في مجتمع الجاهلية يعلمه القاصي والداني فجعل صلى الله عليه وسلم البداية بصلة الأرحام مما لها من وقع طيب وأثر مهم لإستجابة السامع حيث أن السامع قد أعد نفسة لسماع ما قد لا يستصيغة عقله فإذا بالنبي صلى الله عليه وسلم يبادره بما لا يستطيع مخلوق إنكار حسنة و جماله وهو صلة الرحم ..فقد كان الناس في الجاهليه يقتلون بناتهم خوف العار زعموا ...ويظاهرون نسائهم فيقول قائلهم لزوجه حين تغضبة أنتي عليا كظهر امي ...نعوذ بالله ..اي ان نكاحك محرم عليا كنكاح امي ..ولا شك ان صلة الرحمة كانت مما هو متفق على حسنة فحين علم السامع حسن دعوته التي جاء بها بادرة بأصل الدين وركنه ألا وهو الكفر بالطاغوت حيث قال صلى الله عليه وسلم : قال: أرسلني بصلة الأرحام، وكسر الأوثان ..ثم اتمّها بالنور المبين ومفتاح دار السعادة و غاية الغايات توحيد الله عز وجل ... وأن يوحّد الله لا يشرك به شيء.فقوله: (وأن يوحد الله)؛ وذلك يكون بصرف جميع أنواع العبادات لله وإخلاصها له. وقوله: (لا يشرك به شيء)؛ يقتضي منع دعوة غيره جل وعلى معه؛ لأن الشرك يفسد العبادة ويحبط العمل، وسواء أشرك مع الله نبياً أو ملكاً أو ولياً أو قبراً أو برلماناً أو مؤتمر شعبيا ً يشرّع مع الله أو غير ذلك، قال تعالى: { اْعْبُدُواْ اْللهَ وَلاَ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئاً}.وجميع الرسل من أولهم نوح عليه السلام إلى آخرهم محمد صلى الله عليه وسلم يفتتحون دعوتهم لقومهم بـ {اعبدوا الله مالكم من إله غيره}، قال نوح عليه السلام: {قَالَ يَاقَوْمِ إِنّي لَكُمْ نَذِيرٌ مُبِينٌ * أَن اْعْبُدُواْ اْللهَ وَاْتَّقُوهُ وَأَطِيعُون... الآية}.قال تعالى: {لقد أرسلنا نوحا إلى قومه فقال يا قوم اعبدوا الله مالكم من إله غيره إني أخاف عليكم عذاب يوم عظيم}، وقال تعالى: {وإلى عاد أخاهم هودا قال يا قوم اعبدوا الله مالكم من إله غيره أفلا تتقون}، وقال تعالى : {وإلى ثمود أخاهم صالحاً * قال يا قوم اعبدوا الله مالكم من إله غيره... }، وقال تعالى: {وإلى مدين أخاهم شعيباً * قال يا قوم اعبدوا الله مالكم من إله غيره...}، وقال تعالى: {واذكر في الكتاب إبراهيم إنه كان صديقا نبيا إذ قال لأبيه يا أبت لم تعبد ما لا يسمع ولا يبصر ولا يغني عنك شيئا * يا أبت إني قد جاءني من العلم ما لم يأتك فاتبعني أهدك صراطا سويا * يا أبت لا تعبد الشيطان إن الشيطان كان للرحمن عصيا * يا أبت إني أخاف أن يمسك عذاب من الرحمن فتكون للشيطان وليا}.قال تعالى: {ولقد ءاتينا إبراهيم رشده من قبل وكنا به عالمين * إذ قال لأبيه وقومه ما هذه التماثيل التي أنتم لها عاكفون * قالوا وجدنا ءاباءنا لها عابدين * قال لقد كنتم أنتم وءاباؤكم في ضلال مبين * قالوا أجئتنا بالحق أم أنت من اللاعبين * قال بل ربكم رب السموات والأرض الذي فطرهن وأنا على ذلكم من الشاهدين…}.وفي "مسند الإمام أحمد"، بسند حسن [2/50]، من طريق عبد الرحمن بن ثابت بن ثوبان ثنا حسان بن عطيه عن أبي منيب الجرشي عن ابن عمر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (بعث بالسيف حتى يعبد الله لا شريك له، وجعل رزقي تحت ظل رمحي، وجعل الذلة والصغار على من خالف أمري، ومن تشبه بقوم فهو منهم).في "مسند الإمام أحمد"، بسند صحيح [4/63]، من طريق شيـبان عن أشعث بن أبي الشعثاء، قال: حدثني شيخ من بني مالك ابن كنانة، قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم بسوق ذي المجاز يتخللها يقول: (يا أيها الناس! قولوا "لا إله إلا الله" تفلحوا).فعلق النبي صلى الله عليه وسلم الفلاح والنجاة بقول "لا إله إلا الله"، أي؛ مع العمل بمقتضاها وما دلت عليه من؛ النفي والإثبات.فلا يستقيم قول لا إله إلا الله مع مخالفتها بالأقوال والأفعال ...كحال بعض طوائف النصارى اللذين حاورناهم فقالو نحن نقول لا إله إلا الله ..لكننا نقول ان عيسى هو الله ( كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا )فمثل هذا لا تنفعة لا إله إلا الله لأنه اتى بما يناقضها ويضادها .. فـ "لا إله"؛ تنفي جميع ما يعبد من دون الله، و"إلا الله"؛ تفرد الله وحده بالعبادة
    شهدوا بأن الله جل جلاله
    متفرد بالملك والسلطان
    وهو الاله الحق لا معبود الا
    وجه الأعلى العظيم الشان
    بل كل معبود سواه فباطل
    من عرشه حتى الحضيض الدانيولا شك انه كلما بعد الناس عن عهد النبوة كلما كثر الجهل فيهم وكثرت البدع وتصدر للأمر شرار الخلق وتخلف خيارهم .والشرك كله عائد إلى الجهل بالله عز وجل وبعظمته سبحانه ، فإذا كثر الجهل وعم؛ كثر الإشراك بالله، وكثرت البدع والمنكرات، والأمور المكفرات لبعدهم وإعراضهم عن تعلم الدين و ضَعُف الإيمان في قلوبهم فصار الإستهزاء بالدين ولمز الصالحين والتعريض بمن تمسك بسنة سيد المرسلين اهون عليهم من ذباب وقع على انوفهم فقالو له بأيديهم هكذا. وفي "الصحيحين" وغيرهما عن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إن الله لا يقبض العلم انتزاعا ينتزعه من صدور الرجال، ولكن يقبض العلم بقبض العلماء حتى إذا لم يبق عالما اتخذ الناس رؤوسا جهلا فسئلوا فأفتوا بغير علم فضلوا وأضلوا). فذهاب العلماء العاملين من أسباب ظهور الجهل وضلال العباد وفساد البلاد.نعني بهم العلماء الربانين الذين لا يكاد ينفك عنهم البلاء من مطاردة وسجن وتشريد وتقتيل ولا نعني بهم علماء الدرهم والدينار الذين قال الله فيهم: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّ كَثِيراً مِّنَ الأَحْبَارِ وَالرُّهْبَانِ لَيَأْكُلُونَ أَمْوَالَ النَّاسِ بِالْبَاطِلِ وَيَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللّهِ...}. فوجودهم أي علماء السوء علماء السلاطين من أسباب الفساد في الأرض، وكثير ما هم لا كثرهم الله.{فَخَلَفَ مِن بَعْدِهِمْ خَلْفٌ وَرِثُواْ الْكِتَابَ يَأْخُذُونَ عَرَضَ هَذَا الأدْنَى وَيَقُولُونَ سَيُغْفَرُ لَنَا وَإِن يَأْتِهِمْ عَرَضٌ مِّثْلُهُ يَأْخُذُوهُ أَلَمْ يُؤْخَذْ عَلَيْهِم مِّيثَاقُ الْكِتَابِ أَن لاَّ يِقُولُواْ عَلَى اللّهِ إِلاَّ الْحَقَّ وَدَرَسُواْ مَا فِيهِ وَالدَّارُ الآخِرَةُ خَيْرٌ لِّلَّذِينَ يَتَّقُونَ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ}.فهذه الآية فيها بعض صفاتهم، ولا ينبئك مثل خبير.والتوحيد بالتتبع والإستقراء لنصوص الكتاب والسنة اقسام ثلاث؛ أولها توحيد الربوبية هو الإقرار والاعتراف بأن الله هو؛ الخالق، الرازق، المدبر، وهذا التوحيد أقر به مشركو العرب في الجاهلية -أو ببعضه ، ولم يدخلهم في الإسلام، قال تعالى: {وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ}، وقال تعالى: {قُلْ مَن يَرْزُقُكُم مِّنَ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ أَمَّن يَمْلِكُ السَّمْعَ والأَبْصَارَ وَمَن يُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَيُخْرِجُ الْمَيَّتَ مِنَ الْحَيِّ وَمَن يُدَبِّرُ الأَمْرَ فَسَيَقُولُونَ اللّهُ فَقُلْ أَفَلاَ تَتَّقُونَ}. ومع إقرارهم بهذا القسم من التوحيد إلا أن النبي صلى الله عليه وسلم قاتلهم لأنهم يقرون بأن الله هو الرب ولكن يعبدون غيره معه أو يعبدون من دونه ما لا يضرهم ولا ينفعهم ...بل إن جميع الرسل عليهم السلام كانت خصومتهم مع أقوامهم هي في إفراد الله وحده بالعبادة وليس في كون الله هو الرب الخالق المدبر الرازق المشرّع فهذا كان معلوما لصناديد الكفر .والعجب ان بعض غلاة الصوفية الزنادقة ضلو حتى في هذا التوحيد الذي يعلمه ابوجهل واميه بن خلف فقالو بأن للكون اقطابا يسيرونه مع الله ونسبت الرافضة الكفار إلى عليا والحسين وفاطمة رضي الله عنهم أجمعين وهم منهم براء ..نسبت إليهم بعض صفات الربوبية كالتدبير والفصل بين العباد يوم القيامة ..سبحان الله القائل في كتابه: { فَإِنَّهَا لَا تَعْمَى الْأَبْصَارُ وَلَكِن تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ }وثاني اقسام التوحيد هو توحيد الإلهية أو توحيد العبادة ا توحيد القصد والطلب وهو؛ إفراد الله بالعبادة فلا يشرك مع الله أحد.فالعبد مأمور بتوحيد الله والبراءة من كل معبود سوى الله، فلو عبد الله ولم يكفر بما يعبد من دون الله، لم يكن مسلما ولم يكن متمسكا بالعروة الوثقى، قال تعالى: {فمن يكفر بالطاغوت ويؤمن بالله فقد استمسك بالعروة الوثقى}.وفي "صحيح مسلم" من طريق مروان الفزاري عن أبي مالك سعد بن طارق عن أبيه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (من قال "لا إله إلا الله" وكفر بما يعبد من دون الله؛ حرم ماله ودمه، وحسابه على الله). أي أن من لم يكفر بالطاغوت لم يستمسك بالعروة الوثقى - وهي "لا إله إلا الله" - بل تخلى عنها وأهملها وأضاع حقوقها ولم يكن معصوم الدم والمال .قال الشيخ محمد بن عبد الوهاب رحمه الله معلقا على هذا الحديث كما في كتاب التوحيد: (وهذا من أعظم ما يبين معنى "لا إله إلا الله"، فإنه لم يجعل التلفظ بها عاصماً للدم والمال، بل ولا معرفة معناها مع لفظها بل ولا الإقرار بذلك بل كونه لا يدعو إلا الله وحده لاشريك له، بل لا يحرم ماله ودمه حتى يضيف إلى ذلك الكفر بما يعبد من دون الله فإن شك أو توقف لم يحرم ماله ودمه، فيا لها من مسألة ما أعظمها وأجلها، ويا له من بيان ما أوضحه وحجة ما أقطعها للمنازع).هذه ملة إبراهيم التي من رغب عنها فقد سفه نفسه، قال تعالى: {قد كانت لكم أسوة حسنة في إبراهيم والذين معه إذ قالوا لقومهم إنا برءاؤا منكم ومما تعبدون من دون الله كفرنا بكم وبدا بيننا وبينكم العداوة والبغضاء أبدا حتى تؤمنوا بالله وحده}، وقال تعالى: {وإذ قال إبراهيم لأبيه وقومه إنني براء مما تعبدون * إلا الذي فطرني فإنه سيهدين وجعلها كلمة باقية في عقبه لعلهم يرجعون {.والكلمة التي جعلها الخليل عليه السلام باقية في عقبه هي؛ البراءة من كل معبود سوى الله، وإفراد الله عز وجل وحده بالعبادة، وهذا معنى شهادة أن "لا إله إلا الله".وقد يظن بعض الناس أنه إذا لم يعبد صنما ولم يسجد لغير الله فهو موحد مهتدي وإن عمل ما عمل، وهذا جهل اصطاد به الشيطان كثيرا من العباد، فأوقعهم بالمكفرات من حيث لا يشعرون. فمن أنواع العبادات التي أمر الله بإخلاصها له سبحانه، وقد عم الجهل بها:
    الذبح لغير الله فإن الذبح لله عبادة من أجل العبادات وأعظمها، قال تعالى: {فصل لربك وانحر}، وقال تعالى: {قل إن صلاتي ونسكي - والنسك هو الذبح - ومحياي ومماتي لله رب العالمين لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}. فإذا تبين أن الذبح عبادة؛ فصرف هذه العبادة لغير الله شرك. وفي "صحيح مسلم" من طريق منصور بن حيان حدثنا أبو الطفيل عامر بن واثلة عن علي بن إبي طالب رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (لعن الله من لعن والده، ولعن الله من ذبح لغير الله... الحديث).كما يصنع بعض بني جلدتنا عند عند قبر عبدالسلام الأسمر أو عند قبر من يسمونه سيدي رافع وغيرها من الأضرحة قربة لأصحابها كحال أهل الجاهلية الأولى رجاء فك الكربات وتفريج الهموم وجلب المنافع وهذا شرك بواح لا خفاء فيه .قال تعالى: {وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ قُلْ أَفَرَأَيْتُم مَّا تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ إِنْ أَرَادَنِيَ اللَّهُ بِضُرٍّ هَلْ هُنَّ كَاشِفَاتُ ضُرِّهِ أَوْ أَرَادَنِي بِرَحْمَةٍ هَلْ هُنَّ مُمْسِكَاتُ رَحْمَتِهِ قُلْ حَسْبِيَ اللَّهُ عَلَيْهِ يَتَوَكَّلُ الْمُتَوَكِّلُونَ}.وفي "جامع الترمذي" من طريق الليث بن سعد قال: حدثني قيس بن الحجاج عن حنش الصنعاني عن ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك، وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك، رفعت الأقلام، وجفت الصحف) [قال الترمذي: (حديث حسن صحيح)].ومن انواع العبادات التي أمر الله بإخلاصها له جل شأنه
    الدعاءفالدعاء من أجلّ العبادات وأعظم القربات إلى الله عز وجل وقد سماه الله عز وجل عبادة قال تعالى { وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي} – ولم يقل دعائي بل قال عبادتي – {سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ}، وقال تعالى: {وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُواْ لِي وَلْيُؤْمِنُواْ بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ}. فسمّا الله الدعاء عبادة وسمّه ايمانً .وروى الترمذي في "جامعه" من طريق الأعمش عن ذر بن عبد الله عن يُسيع ٍ عن النعمان بن بشير رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (الدعاء هو العبادة)سبحان الله ما اوضحها من عبارة وما انصعة من بيان ، ثم قرأ: {وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ} [قال الترمذي عقبه: (هذا حديث حسن صحيح)].اين عباّد القبور من هذه النصوص الواضحة الجلية بل إن الله عز وجل زاد البيان بيانا وتبيانا ليهلك من هلك عن بينه ...حيث انه سمّا دعاء غير الله شركا وهو يتلى في القرآن صباح مساء لك أنّا لقلوب غلف أن تدرك الحق وتبصره قال تعالى: {والذين تدعون من دونه ما يملكون من قطمير- والقطمير طبقة رقيقة على نواة التمر- إن تدعوهم لا يسمعوا دعاءكم ولو سمعوا ما استجابوا لكم ويوم القيامة يكفرون بشرككم ولا ينبئك مثل خبير}، فإذا علمنا يقينا جازما أن دعاء غير الله شرك فإن هذا الشرك لا يغفره الله ابدا .قال تعالى: {إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر مادون ذلك لمن يشاء ومن يشرك بالله فقد افترى إثما عظيما}، وقال تعالى: {ومن يدع مع الله إلها آخر لا برهان له به فإنما حسابه عند ربه إنه لا يفلح الكافرون}، وقال تعالى: {ومن يشرك بالله فكأنما خر من السماء فتخطفه الطير أو تهوي به الريح في مكان سحيق}.ولا شك أن مشركي هذا الزمان أشد جهلا وضلاا من مشركي العرب الذين نزل فيهم القرآن فإن مشركي قريش كانو يدعون غير الله في الرخاء حتى إذا اشتد الحال بهم وضاقت عليهم السبل دعو الله مخلصين له الدين .قال تعالى {فَإِذَا رَكِبُوا فِي الْفُلْكِ دَعَوُا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ فَلَمَّا نَجَّاهُمْ إِلَى الْبَرِّ إِذَا هُمْ يُشْرِكُونَ }العنكبوت65اما مشركو هذا الزمان فهم يدعونهم في السراء والضراء بل كلما ضاقت بهم السبل ازدادو شركا على شرك فترى أحدهم إذا عدم الولد أو اشتد به البلااء من مرض أودين صاح مناديا : ياسيدي عبدالسلام الأسمر : يا سيدي رافع يا سيدي فلان .... أيخلق الله ويعبد غير أيرزق الله ويطلب من غيره والعبادة هي كمال الخضوع مع التذلل والمحبة لله وحده فهذا هو قطب رحى العبادة قال ابن القيم رحمه الله في نونيته الشهيرة
    وعبادة الرحمن غاية حبه
    مع ذل عابده هما قطبان
    وعليهما فلك العبادة دائر
    ما دار حتى قامت القطبان
    ومداره بالأمر أمر رسوله
    لا بالهوى والنفس والشيطان
    فقيام دين الله بالاخلاص والا
    حسان إنهما له أصلان
    لم ينج من غَضب الاله وناره
    الا الذي قامت به الأصلان
    والناس بعد فمشرك بالهه
    أو ذو ابتداع أو له الوصفان
    والله لا يرضى بكثرة فعلنا
    لكن بأحسنه مع الايمان
    فالعارفون مرادهم إحسانه
    والجاهلون عموا عن الاحسانويلحق بالدعاء النذر لغير الله و الركوع والسجود والتوكل على غير الله عز وجل ولا ينافي ذلك التعلق بالأسباب فإن التعلق بالأسباب انما يكون للجوارح لا للقلب فالقلب يجب أن يتعلق بالله وحده ولله در ابن القيم اذ يقول كما في مدارج السالكين (لا يستقيم توكل العبد حتى يصح له توحيده. بل حقيقة التوكل توحيد القلب، فما دامت فيه علائق الشرك، فتوكله معلول مدخول، وعلى قدر تجريد التوحيد تكون صحة التوكل فإن العبد متى التفت إلى غير الله أخذ ذلك الالتفات شعبة من شعب قلبه، فنقص من توكله على الله بقدر ذهاب تلك الشعبة. ومن ههنا ظنُ من ظنَّ أن التوكل لا يصح إلا برفض الأسباب، وهذا حق ولكن رفضها عن القلب لا عن الجوارح، فالتوكل لا يتم إلا برفض الأسباب عن القلب وتعلق الجوارح بها فيكون منقطعا منها متصلا بها) انتهى كلامه رحمه اللهوننتقل إلى تعريف الشرك وهو نوعان شرك أكبر مخرج عن الملة وشرك أصغر غير مخرج عن الملة وقيل نوع ثالث وهو الشرك الخفي وفي هذا التقسيم نظر لأن الشرك الخفي إما أن يكون اصغر أوأكبر فيدخل تحت النوعين السابقينفالشرك الأكبر: لا يغفره الله إلا بالتوبة منه والرجوع إلى الإسلام ، وصاحبه إن لقي الله به فهو مخلد في النار، قال تعالى: {إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء ومن يشرك بالله فقد افترى إثما عظيما}.وقد تقدم بعض انواع الشرك الأكبر وله انواع اخرى لا يتسع المجال لذكرها وذكرتفصيلاتها و ما يترتب عليها .ومن اراد معرفة دينه فعليه ان يبداء بالتوحيد ويعكف على دراسته ليرفع الجهل عن نفسه وتبليغ من حوله و كذلك الرسائل التي كتبت في نواقض الإسلام وأبواب الردة في كتب الفقهاء فالأمر جد عظيم ولا مجال للتهاون فيه لأن من وقع في الشرك الأكبر خصوصا في امكان وفرة العلم ومظنة نيله لا يعذر لأنه مقصرّ في طلب الحق وهو أيسر وأقرب ما يكون منه ولا تنفعه حججه من أنه مشغول بطلب الدنيا او تربية العيال فما لأجل هذا خلقك الله بل خلقك لعبادته وتوحيده .وقد اشتد نكير النبي صلى الله عليه وسلم على من وقع في الشرك بل على من قاربه ولم يقع فيه بل إنه انكر على من قال مقاله قد توهم التسوية بينه صلى الله عليه وسلم وبين الله عز وجل كالرجل الذي قال للنبي صلى االه عليه وسلم ما شاء الله وشئت فقال : أجعلتني لله ندا ؟ قل ما شاء الله وحده وهو عند النسائي من رواية ابن عباس رضي الله عنهما.و عن قُتيلة امرأة من جهينة أن يهودياً أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: إنكم تندّدون وإنكم تشركون، تقولون: ما شاء الله وشئت، وتقولون: والكعبة، فأمرهم النبي صلى الله عليه وسلم إذا أرادوا أن يحلفوا أن يقولوا: ورب الكعبة، ويقول أحدهم: ما شاء الله ثم شئت. أخرجه الإمام أحمد في المسند والنسائي والحاكم وصححه ووافقه الذهبي رحمهم الله وفي الحديث فائدة وهي أن بعض اليهود يعلمون الشرك الأصغر وكثير ممن ينتسب للإسلام لا يعلم الشرك الأكبر ...سبحان اللهوما جاء في صحيح مسلم وسنن أبي داود والنسائي من حديث عدي بن حاتم : (أن خطيبا خطب عند النبي صلى الله عليه وسلم فقال : من يطع الله ورسوله فقد رشد , ومن يعصهما فقد غوى , فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم : بئس الخطيب أنت , قل : ومن يعص الله تعالى ورسوله فقد غوى)ولا يعني هذا نقصا في حقوقه صلى الله عليه وسلم كما ظن بعض الجهال بل هي كمال في حقه فهو عبدالله ورسوله كما يحب ان يوصف بأبي هو وامي صلوات ربي وسلامه عليه ولعل من مناسبة المقال ايراد كلام نفيس لشيخ الإسلام ابن تيميه رحمه الله كما في مجموع الفتاوى حيث قال ولهذا فرق الله سبحانه في كتابه بين ما فيه حق للرسول وبين ما هو حق لله وحده، كما في قوله تعالى: {وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَخْشَ اللَّهَ وَيَتَّقْهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَائِزُونَ} فبين سبحانه ما يستحقه الرسول من الطاعة، فإنه من يطع الرسول فقد أطاع الله، وأما الخشية والتقوى فجعل ذلك له سبحانه وحده، وكذلك قوله: {وَلَوْ أَنَّهُمْ رَضُوا مَا آتَاهُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّهُ سَيُؤْتِينَا اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَرَسُولُهُ إِنَّا إِلَى اللَّهِ رَاغِبُونْْ} [التوبة:59].فجعل الإيتاء لله والرسول كما في قوله : {وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا}:7.وأما التوكل والرغبة فلله وحده، كما في قوله تعالى: {وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ }[آل عمران:173]. ولم يقل ورسوله، وقال: إِنَّا إِلَى اللَّهِ رَاغِبُونَ [التوبة:59]. ولم يقل: وإلى الرسول، وذلك موافق لقوله تعالى :ْْْْ{فَإِذَا فَرَغْتَ فَانْصَبْ*وَإِلَى رَبِّكَ فَارْغَبْ} [الشرح:7-8].فالعبادة والخشية والتوكل والدعاء والرجاء والخوف لله وحده لا يشركه فيه أحد، وأما الطاعة والمحبة والإرضاء فعلينا أن نطيع الله ورسوله، ونحب الله ورسوله، ونرضي الله ورسوله، لأن طاعة الرسول طاعة لله، وإرضاءه إرضاء لله، وحبه من حب الله. انتهى كلامهمن الشرك الأصغر الذي تضج به كثير من مجالسنا والله المستعان ..الحلف بغير الله كقول أحدهم
    والنبي
    الله والنبي
    وراسك
    ورحمه بويا
    وتربت بويا أو أمي أو جدي
    والكعبة الشريفة
    وحق النبي
    وغلاوتك
    وحق سيدي رافع وغيرها صيغ كثيرة لا يسع المقام لحصرها وهي من الشرك الأصغر نعوذ بالله من الشرك الأكبر والأصغر.وفي "سنن أبي داود"، و "جامع الترمذي" من طريق الحسن بن عبيد الله عن سعد بن عبيدة أن ابن عمر سمع رجلا يقول: لا والكعبة، فقال ابن عمر: لا يُحلف بغير الله فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (من حلف بغير الله فقد كفر أو أشرك)، هذا لفظ الترمذي، ولفظ أبي داود: (من حلف بغير الله فقد أشرك). وفي "الصحيحين" وغيرهما من طريق نافع مولى ابن عمر عن عبد الله عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: أنه أدرك عمر بن الخطاب في ركب وعمر يحلف بأبيه، فناداهم رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال : (ألا إن الله عز وجل ينهاكم أن تحلفوا بآبائكم فمن كان حالفا فليحلف بالله أو ليصمت). وفي "صحيح مسلم" من طريق إسماعيل بن جعفر عن عبد الله ابن دينار أنه سمع ابن عمر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من كان حالفا فلا يحلف إلا بالله)، وكانت قريش تحلف بآبائها فقال: (لا تحلفوا بآبائكم).ومن الشرك الأصغر الرياء ففي "مسند الإمام أحمد" [5/428] بسند حسن، عن محمود بن لبيد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إن أخوف ما أخاف عليكم الشرك الأصغر)، قالوا: وما الشرك الأصغر يا رسول الله؟)، قال: (الرياء) [وله شاهد من حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه].* ومن أنواع الشرك الأصغر؛ قول الرجل: "ما شاء الله وشئت"، وقول: "لولا الله وفلان":لأن الواو تقتضي المساواة، ومساواة المخلوق بالخالق شرك. وقد قال ابن أبي حاتم في تفسيره على قوله تعالى: {فلا تجعلوا لله أنداداً}: (حدثنا أحمد بن عمرو بن أبي عاصم الضحاك بن مَخلد حدثني أبي عمرو حدثني أبو عاصم أنبأنا شبيب بن بشر ثنا عكرمة عن ابن عباس في قوله تعالى: {فلا تجعلوا لله أنداداً وأنتم تعلمون}، قال: الأنداد هو الشرك أخفي من دبيب النمل على صفاة سوداء في ظلمة الليل وهو أن يقول: والله وحياتك يا فلان وحياتي، ويقول: لولا كلبة هذا لأتانا اللصوص، ولولا البط في الدار لأتى اللصوص، وقول الرجل لصاحبه: ما شاء الله وشئت, وقول الرجل: لولا الله وفلان، لا تجعل فيها فلان فإن هذا كله به شرك). وقال أبو داود: حدثنا أبو الوليد الطيالسي ثنا شعبة عن منصور عن عبد الله بن يسار عن حذيفة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (لا تقولوا ما شاء الله وشاء فلان ولكن قولوا ما شاء الله ثم شاء فلان) [ورواه الإمام أحمد, والطيالسي, وابن السني, والطحاوي وغيرهم من طريق شعبة به، وسنده صحيح].وقد يكون الشرك الأصغر شركا أكبر ومحل ذلك أن يعظّم المخلوق كعظمة الله بل إن بعضهم يعظّم المخلوق أكثر من تعظيمه لله كحال من قيل له إحلف بالله كاذبا فحلف وعندما قيل له إحلف بسيدي رافع أو غيره خاف ذاك الميت وعظمّه اشد من خوفة وتعظيمة لله عز وجل فمثل هذا يكون شركا أكبر لا شركا أصغر لأنه قرن بتعظيم المحلوف به أكثر من تعظيم الرب جل جلالهثم نأتي على النوع الثالث وهو توحيد الأسماء والصفات ومذهب سلف الأمة وأئمتها في باب الأسماء والصفات؛ أنهم يصفون الله بما وصف به نفسه، أو بما وصفه به رسوله محمد صلى الله عليه وسلم من غير تحريف، ولا تعطيل، ومن غير تكييف، ولا تمثيل {لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ}، وينزهون الله عن مشابهة المخلوقات تنزيها بلا تعطيل ويثبتون لله جميع الأسماء والصفات الواردة في الكتاب والسنة إثباتا بلا تمثيل.فإن من نفى عن الله صفة من صفاته؛ فهو معطل.وإن حرفها وصرفها عن ظاهرها؛ فهو ملحد محرف.وإن أثبتها وقال: إنها تشبه صفات المخلوقين؛ فهو مشبه.وإن قال انا اثبت اللفظ لكني أفوض المعنى فلا أدري ما حقيقته فهو مفوضوفي الختام لعله يجب التنبيه على كل الذي قيل هو ما تعلمناه من كتب أهل العلم ومن اراد مزيد بسط فليراجع كتب العقيدة ككتاب التوحيد وكشف الشبهات وغيرها والرسائل بالخصوص المختصرة كرسالة القول الرشيد في حقيقة التوحيد لشيخنا الشيخ العلامة سليمان بن ناصر العلوان فإن قد اكثرت النقل عنها فجزاه الله خيرا وبارك لنا في علمه.
    أبو حذيفة الحرابي الليبي