الأحد، 31 مايو، 2015

"عرب شركس".. من ساعة الصفر إلى "زفرة الموت"


hallawa.blogspot.nl

بعد 14 شهرًا من التحقيقات، أسدل "عشماوي" الستار عن القضية التي أثارت الرأي العام، منذ مارس 2014، والتي اتخذت من القرية الهادئة "عرب شركس" بالقليوبية مسرحًا للمداهمات الأمنية بعد أن كانت مخزنًا استراتيجيًا للجناة في تصنيع أدواتهم لارتكاب الجرائم، تلك القرية تُشبه خلية النحل في تعاون الأهالي مع أنفسهم وتبادل المساعدات والمصالح، ولكن سرعان ما تحولت القرية الهادئة إلى معقل ضم اخطر خلايا الارهاب في مصر، وأخطر البؤر الإجرامية في البلاد - بحسب وصف وزارة الداخلية.

ساعة الصفر

في سرية تامة تحركت قوات الأمن والصاعقة بالتنسيق مع مصلحة الأمن العام بوزارة الداخلية في الساعة الخامسة من فجر الأربعاء لاقتحام المخزن، وأثناء اقتحام القوات لمكان اختباء المتهمين قاموا بفتح النيران على القوات ومحاولة تفجير المكان بواسطة أحزمة ناسفة ولكن تم التعامل معهم، وأسفرت المواجهات عن إصابة الرائد محمود عبد الهادي، من قوات العمليات الخاصة بالأمن المركزي، وتم تصفية 6 من ''الخلية" وضبط 8 منهم، وتمكن خبراء المفرقعات من إبطال مفعول الأحزمة الناسفة والمتفجرات.

داهمت قوات الأمن القرية ووقعت اشتباكات مع عناصر منتمية لجماعة أنصار بيت المقدس، أسفرت عن استشهاد ضابطين بالقوات المسلحة، ومقتل 6 عناصر إرهابية وضبط 8 آخرين، فضلًا عن العثور على كميات كبيرة من المتفجرات ومواد صنعها داخل وكر الإرهابيون.

أنصار بيت المقدس

تمكنت القوات من تحديد هوية أعضاء الخلية وتبين أنهم جنود تابعين لأنصار بيت المقدس، وأنهم وراء العديد من الحوادث الإرهابية منها التعدي على حافلة للقوات المسلحة بمنطقة المطرية، ونقطة الشرطة العسكرية بمسطرد التي راح ضحيتها (6) من جنود الشرطة العسكرية بالقوات المسلحة، وتفجير مديرية أمن القاهرة، ومقتل اللواء محمد السعيد، كما تم تحديد موقع ''الخلية الإرهابية'' بمنطقة عزبة شركس بالقناطر الخيرية، ومن خلال المراقبة تم التأكد من وجود جميع أعضاء الخلية بالوكر الذي تم التأكد أنه يحوي أسلحة ومتفجرات خطيرة.

مخزن قنابل وعبوات ناسفة

وبتمشيط المكان عُثر على، 25 برميل لمادة الـ''تي إن تي'' و 3 بنادق آلية و''طبنجة'' 9 مم، و 4 أحزمة ناسفة، و5 عبوات ناسفة كانت مُعدة للتفجير وكميات كبيرة من الذخيرة الحية، كما عُثر على 5 براميل ممتلئة بمادة الـ''سي 4'' شديدة الانفجار، و2 برميل'' بداخلهما مادة'' تي إن تي''، وبراميل تحوي مادة نترات الأمونيا، و 2 عبوة اسطوانية كبيرة الحجم مملوءة بمادة '' تي إن تي'' موصلة بمفجر ومُعدة للتفجير، ومجموعة كبيرة من الماسكات والهواتف المحمولة مُجهزة بدوائر تفجير، كما تم العثور على السيارة التي شاركت في تفجير مديرية أمن القاهرة ومقتل جنود كمين مسطرد.

تحقيقات النيابة

بعد ضبط الجناة والعرض على نيابة أمن الدولة العليا قررت بحبس 8 من أعضاء جماعة أنصار بيت المقدس، الذين تم ضبطهم فى منطقة عرب شركس، بالقليوبية، 15 يوما على ذمة التحقيقات، بعد أن وجهت لهم النيابة بعد 10 ساعات من التحقيق عدة تهم منها، الانضمام إلى خلية إرهابية وقتل أفراد تأمين كمين مسطرد عمدا، والاشتراك فى تفجير مديرية أمن القاهرة، وحيازة مواد متفجرة وأسلحة نارية والسرقة بالإكراه.

ووفقًا لنص التحقيقات فإن متهمان سافرا إلى غزة وتلقيا تدريبات عن كيفية استخدام السلاح فى فترة تولي الرئيس السابق محمد مرسي رئاسة البلاد، ثم عادا إلى منطقة الشيخ زويد بعد عزل مرسي، واستقرا بها لقرابة 5 أشهر واشتركا مع آخرين في تنفيذ بعض التفجيرات والعمليات الإرهابية بسيناء.

وأفادت التحقيقات أن المتهمين خططوا لتنفيذ تفجيرات في القاهرة والجيزة والقليوبية ولم تحدد التحقيقات ما هى الأماكن التي كانوا يستهدفونها؟، وتبين أن 3 من المتهمين كانوا يختبئون في سيناء وفروا إلى محافظة الدقهلية في يناير 2014 واشترك أحدهم في التخطيط لتفجير مديرية أمن الدقهلية وتنقل بين عدد من المحافظات منها الشرقية إلى أن استقر في قرية عرب شركس.

ونفى المتهمون علاقتهم بالمواد المضبوطة من متفجرات وعبوات ناسفة وأسلحة وذخائر تم العثور عليها داخل منطقة الضبط، كما رفضوا الحديث في بداية التحقيقات لكنهم عادوا وأكدوا أنهم يعملون لنصرة الإسلام وإقامة الشريعة الإسلامية فى البلاد.

وواجهت النيابة المتهمين بالتحريات التي أفادت أنهم متورطون فى العديد من الحوادث الإرهابية فى الآونة الأخيرة، إلا أنهم نفوا.

وتسلمت النيابة تحريات الجهات الأمنية التي تضمنت أن عمليات تفتيش وتمشيط البؤرة الإرهابية، والمناطق المحيطة بها، أسفرت عن ضبط 4 بنادق آلية، وطبنجة عيار 9 مل، وكمية من الذخائر، و4 أحزمة ناسفة، و5 عبوات ناسفة معدة للتفجير.

وتضمنت التحريات أنه تم ضبط 5 براميل كبيرة الحجم بداخلهم مادة c 4 شديدة الانفجار و2 برميل بداخلهما مادة t n t و10 براميل تحوى مادة نترات الأمونيا و2 عبوة أسطوانية كبيرة الحجم بداخلهما مادة TNT ومفجر ومعدة للتفجير، ومجموعة كبيرة من الماسكات وتليفونات محمولة مجهزة بدوائر تفجير.

وتابعت أن القوات تمكنت من ضبط سيارة ميتسوبيشى لانسر فضية اللون، تبين أن لونها الأصلي أسود تحمل لوحاتها "ج.أ.ه.872" مبلغ بسرقتها بالإكراه من محافظة القاهرة فى حادثي تفجير مديرية أمن القاهرة، والاعتداء على نقطة الشرطة العسكرية بمسطرد وسيارة ملاكى ماركة سيات بدون لوحات معدة للتجهيز بالمتفجرات، وسيارة ربع نقل ماركة إسوزو و2 دراجة بخارية.

وأفادت التحريات أن العناصر التكفيرية الخطرة التابعة لأنصار بيت المقدس، كانت تتخذ من إحدى ورش تصنيع الأخشاب بشركس مكاناً لاختبائها، وإخفاء المواد المتفجرة والأسلحة النارية، وانطلاقاتها لارتكاب العديد من الحوادث الإرهابية فى الفترة الأخيرة، من بينها التعدى على حافلة عسكرية بالمطرية، ونقطة الشرطة العسكرية بمسطرد، وتفجير مديرية أمن القاهرة.

وأمرت النيابة المختصة بسرعة ضبط وإحضار مالك المخزن بشركس، الذى كان يؤوى الخلية الإرهابية، ويدعى إسماعيل سالم، تاجر ملابس، لسؤاله حول الواقعة، وكيفية تأجيره المنزل للجناة.

وطلبت النيابة سرعة تحريات جهاز الأمن الوطني والمباحث الجنائية حول الحادث، وتحليل البصمة الوراثية الـ "دى إن إيه"، لجثامين الإرهابيين القتلى، رغم التعرف على 5 منها، نظرا لعدم تقدم أحد من أهلهم لاستلام الجثامين.

وبعد أن وصلتها التحريات؛ قررت النيابة إرسال الأحراز للمعمل الجنائي بعد إزالة وتطهير المخزن من كميات كبيرة لبراميل الـ "تى إن تي" شديدة الانفجار، بعد أن انتهت فرق الإزالة وخبراء المفرقعات من نقلها جميعا فى ساعة مبكرة من صباح أمس، حيث كانت تزن -تقريبًا- 7 أطنان مواد متفجرة و43 قنبلة بدائية الصنع، ومحتويات مخزن سرى داخل وكر الخلية استخدمه الإرهابيون لإخفاء المواد المتفجرة، كما طلبت النيابة سماع أقوال أفراد قوة الضبط.

وكشف فحص جثامين الإرهابيين القتلى عن شخصياتهم وهم: سمير عبدالحكيم وفهمى عبدالرؤوف ومحمد كمال وأسامة محمد وآخر يدعى "حموكشة "، وجثة مجهولة وجميعهم من القياديين التكفيريين.

وأجرت النيابة معاينة تصويرية لمكان الواقعة والمخزن، حيث تم العثور على مخطط لتنفيذ عمليات إرهابية لـ 3 مديريات أمن، فى القاهرة والجيزة والقليوبية، والعثور على رسم كروكي للطرق المؤدية لتلك المديريات. وكشفت المعاينة عن وجود سبورة خشبية مدون عليها عبارات منها "جماعة أنصار بيت المقدس" و"جماعة الصقر" و"الثأر لأبو عبيدة".

إحالة أوراق 6 من خلية شركس للمفتي

وكانت المحكمة العسكرية قضت في شهر أغسطس الماضي بإحالة أوراق 6 أشخاص للمفتي بعد أن حكمت بالإعدام عليهم بتهمة "استهداف حافلة جنود بمنطقة الأميرية وكمين مسطرد، وقتل ضابطي الهيئة الهندسية بمنطقة عرب شركس في محافظة القليوبية أثناء مداهمة تلك المنازل ومداهمة البؤرة الإرهابية لجماعة أنصار بيت المقدس الإرهابية".

بعد التهم التي وجهت لهم من قبل النيابة، منها، الانتماء لجماعة بيت المقدس، والتخطيط لعمليات إرهابية، وتلقى تدريبات مسلحة وإطلاق نيران وصواريخ على سفن بحرية، والهجوم على منشآت عسكرية.

تنفيذ الإعدام

وقام قطاع مصلحة السجون تنفيذ حكم الإعدام صباح أمس الأحد، بحق 6 من المحكوم عليهم في القضية المعروفة إعلاميا بـ "خلية عرب شركس الإرهابية"، لينتهي الجدل حول القضية بعد 14 شهر من التحقيقات، ويبدء جدال من نوع أخر بين مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي، حول حقيقة تورط المتهمين في القضية من الاساس.

حديث قدسي عظيم ... يحتاج إلى تأمل

hallawa.blog
بسم الله الرحمن الرحيم
حديث قدسي عظيم ... يحتاج إلى تأمل
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم



1- 
      قال الله تبارك وتعالى في الحديث القدسي :
يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرماً فلا تظالموا 

يا عبادي كلكم ضال إلا من هديته فاستهدونى أهدكم 
يا عبادي كلكم جائع إلا من أطعمته فاستطعمونى أطعمكم 
يا عبادي كلكم عارٍ إلا من كسوته فاستكسونى أكسكم
يا عبادي إنكم تخطئون بالليل والنهار ، وأنا أغفر الذنوب جميعا فاستغفرونى أغفر لكم 
يا عبادي إنكم لن تبلغوا ضري فتضروني ، ولن تبلغوا نفعي فتنفعوني 
يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أتقى قلب رجل واحد منكم ما زاد ذلك في ملكي شيئا 
يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم كانوا على أفجر قلب رجل واحد ما نقص ذلك من ملكي شيئا 
يا عبادي لو أن أولكم وآخركم وإنسكم وجنكم قاموا في صعيد واحد فسألوني فأعطيت كل إنسان مسألته ما نقص ذلك مما عندي إلا كما ينقص المخيط إذا أدخل البحر
يا عبادي إنما هي أعمالكم أحصيها لكم ثم أوفيكم إياها ، فمن وجد خيرا فليحمد الله ، ومن وجد غير ذلك فلا يلومن إلا نفسه . رواه مسلم .

و كان أبو إدريس الخولاني إذا حدث بهذا الحديث جثا على ركبتيه .
يعني بـرَك على ركبتيه من شدة وهول هذا الحديث


2-    حديث قدسي .. للتفكير فقط
أنا الله لا إله إلا أنا مالك الملك وملك الملوك قلوب الملوك في يدي وإن العباد إذا أطاعوني
حولت قلوب ملوكهم عليهم بالرأفة والرحمة وإن العباد إذا عصوني حولت قلوبهم عليهم بالسخط والنقمة فساموهم سوء العذاب فلا تشغلوا أنفسكم بالدعاء على الملوك ولكن    اشغلوا أنفسكم بالذكر والتقرب أكفكم ملوككم 
 رواه الطبراني في الأوسط عن أبي الدرداء


3-    حديث قدسي في غاية الروعه 
--------------------


يقول الله فى الحديث القدسى: 

' إنى والإنس والجن فى نبأ عظيم,  أخلق ويعبد غيرى،   أرزق ويشكر سواى،  خيرى إلى العباد نازل وشرهم إلىّ صاعد، 
أتودد إليهم بالنعم وأنا الغنى عنهم !   ويتبغضون إلىّ بالمعاصى وهم أفقر ما يكونون إلى،  أهل ذكرى أهل مجالستى، 

من أراد أن يجالسنى فليذكرنى،  أهل طاعتى أهل محبتى، أهل معصيتى لا أقنطهم من رحمتى،  إن تابوا إلى فأنا حبيبهم، 

وإن أبوا فأنا طبيبهم،  أبتليهم بالمصائب لأطهرهم من المعايب،  من أتانى منهم تائباً تلقيته من بعيد، 
ومن أعرض عنى ناديته من قريب،  أقول له: أين تذهب؟ ألك رب سواى،  الحسنة عندى بعشرة أمثالها وأزيد، 

والسيئة عندى بمثلها وأعفو، 

وعزتى وجلالى لو استغفرونى منها لغفرتها لهم '.. 

دعاء في أقل من دقيقة

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ.. الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.
أَعُوذُ بِاللهِ مِنَ الشَّيطانِ الرَّجِيمِ
مَّا يَفْتَحِ اللهُ لِلنَّاسِ مِن رَّحْمَةٍ فَلاَ مُمْسِكَ لَهَا وَمَا يُمْسِكْ فَلاَ مُرْسِلَ لَهُ مِن بَعْدِهِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (2) [سورة فاطر].
اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ العَافِيَةَ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ، اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ العَفْوَ وَالعَافِيَةَ فِي دِينِي، وَدُنْيَايَ، وَأَهْلِي، وَمَالِي، اللَّهُمَّ اسْتُر عَوْرَاتِي وَآمِنْ رَوْعَاتِي، اللَّهُمَّ احْفَظْنِي مِنْ بَيْنِ يَدَيَّ، وَمِنْ خَلْفِي، وَعَنْ يَمِينِي، وَعَنْ شِمَالِي، وَمِنْ فَوْقِي، وَأَعُوذُ بِعَظَمَتِكَ أَنْ أُغْتَالَ مِنْ تَحْتِي. يَا حَيُّ يَا قَيُّومُ بِرَحْمَتِكَ أَسْتَغِيثُ، أَصْلِحْ لِي شَأْنِي كُلَّهُ، وَلاَ تَكِلْنِي إِلَى نَفْسِي طَرْفَةَ عَيْنٍ. رَضِيتُ بِاللهِ رَبّاً وَبِالإِسْلاَمِ دِيناً وَبِمُحَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَبِيّاً، رَضِيتُ بِاللهِ رَبّاً وَبِالإِسْلاَمِ دِيناً وَبِمُحَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَبِيّاً، رَضِيتُ بِاللهِ رَبّاً وَبِالإِسْلاَمِ دِيناً وَبِمُحَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَبِيّاً.
اللَّهُمَّ وَفِّقْ أَبْنَاءَنَا وَبَنَاتِنَا فِي اخْتِبَارَاتِهِمْ وَأَنِرْ بِالعِلْمِ بَصَائِرَهُمْ وَعُقُولَهُمْ وَاكْتُبْ لَهُمْ النَّجَاحَ وَالفَلاَحَ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَحَقِّقْ آمَالَهُمْ وَآمَالَنَا فِيِهِمْ.
اللَّهُمَّ احْقِنْ دِماءَ الْمُسْلِمِينَ فِي كُلِّ مَكَانٍ. اللَّهُمَّ عَلَيْكَ باِلفِئَةِ البّاغِيَةِ الّتِي تَسْتَحِلُّ الدِماءَ وَالأَمْوَالَ وَالأَعْرَاضَ وَمَنْ أَعَانَهُمْ مِنَ الكُفّارِ وَالمُنافِقِينَ.

وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.



لا تنسونا من صالح دعائكم ،،

دعاء في أقل من دقيقة

إخوتي في الله.. هذا دعاءٌ لن يأخذ من وقتكم أكثر من دقيقة..
بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ.. الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.
أَعُوذُ بِاللهِ مِنَ الشَّيطانِ الرَّجِيمِ
فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ وَحِينَ تُصْبِحُونَ (17) وَلَهُ الْحَمْدُ فِي السَّمَاوَاتِ والأَرْضِ وَعَشِيًّا وَحِينَ تُظْهِرُونَ (18) [سورة الروم].
اللَّهُمَّ أَعِنَّا بِالْعِلْمِ، وَزَيِّـنَّا بِالْحِلْمِ، وَأَكْرِمْنَا بِالتَّقْوَى، وَجَمِّلْنَا بِالعَافِيَةِ، اللَّهُمَّ إِنَّكَ عَفُوٌّ كَرِيمٌ تُحِبُّ العَفْوَ فَاعْفُ عَنَّا، اللَّهُمَّ اغْنِنَا بِحَلالِكَ عَنْ حَرَامِكَ، وَبِطَاعَتِكَ عَنْ مَعْصِيَتِكَ، وَبِفَضْلِكَ عَمَّنْ سِوَاكَ، اللَّهُمَّ إِنَّا نَسْأَلُكَ صِحَّةً فِي إِيمَانٍ، وَإِيمَاناً فِي حُسْنِ خُلُقٍ، وَنَجَاحاً يَتْبَعُهُ فَلاَحٌ، اللَّهُمَّ إِنَّا نَعُوذُ بِرِضَاكَ مِنْ سَخَطِكَ، وَبِمُعَافَاتِكَ مِنْ عُقُوبَتِكَ، وَنَعُوذُ بِكَ مِنْكَ لاَ نُحْصِي ثَنَاءً عَلَيْكَ، أَنْتَ كَمَا أَثْنَيْتَ عَلَى نَفْسِكَ.
اللَّهُمَّ وَفِّقْ أَبْنَاءَنَا وَبَنَاتِنَا فِي اخْتِبَارَاتِهِمْ وَأَنِرْ بِالعِلْمِ بَصَائِرَهُمْ وَعُقُولَهُمْ وَاكْتُبْ لَهُمْ النَّجَاحَ وَالفَلاَحَ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَحَقِّقْ آمَالَهُمْ وَآمَالَنَا فِيِهِمْ.
اللَّهُمَّ احْقِنْ دِماءَ الْمُسْلِمِينَ فِي كُلِّ مَكَانٍ. اللَّهُمَّ عَلَيْكَ باِلفِئَةِ البّاغِيَةِ الّتِي تَسْتَحِلُّ الدِماءَ وَالأَمْوَالَ وَالأَعْرَاضَ وَمَنْ أَعَانَهُمْ مِنَ الكُفّارِ وَالمُنافِقِينَ.

وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.



لا تنسونا من صالح دعائكم ،،

الخميس، 28 مايو، 2015

دعاء في أقل من دقيقة

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيِمِ.. الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.

أَعُوذُ بِاللهِ مِنَ الشَّيطانِ الرَّجِيمِ
مَّا يَفْتَحِ اللهُ لِلنَّاسِ مِن رَّحْمَةٍ فَلاَ مُمْسِكَ لَهَا وَمَا يُمْسِكْ فَلاَ مُرْسِلَ لَهُ مِن بَعْدِهِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (2) [سورة فاطر].
اللَّهُمَّ إِنِّي أُشْهِدُكَ، وَأُشْهِدُ مَلاَئِكَتَكَ وَحَمَلَةَ عَرْشِكَ، وَأُشْهِدُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الأَرْضِ أَنَّكَ أَنْتَ اللهُ، لاَ إِلَهَ إِلاَّ أَنْتَ وَحْدَكَ لاَ شَرِيكَ لَكَ، وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّداً عَبْدُكَ وَرَسُولُكَ. اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِرِضَاكَ مِنْ سَخَطِكَ، وَبِمُعَافَاتِكَ مِنْ عُقُوبَتِكَ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْكَ، لاَ أُحْصِي ثَنَاءً عَلَيْكَ، أَنْتَ كَمَا أَثْنَيْتَ عَلَى نَفْسِكَ. اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أُشْرِكَ بِكَ وَأَنَا أَعْلَمُ، وَأَسْتَغْفِرُكَ لِمَا لاَ أَعْلَمُ. اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ البُخْلِ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنَ الجُبْنِ، وَأَعُوذُ بِكَ أَنْ أُرَدَّ إِلَى أَرْذَلِ العُمُرِ، وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ فِتْنَةِ الدُّنْيَا وَعَذَابِ القَبْرِ.
اللَّهُمَّ وَفِّقْ أَبْنَاءَنَا وَبَنَاتِنَا فِي اخْتِبَارَاتِهِمْ وَأَنِرْ بِالعِلْمِ بَصَائِرَهُمْ وَعُقُولَهُمْ وَاكْتُبْ لَهُمْ النَّجَاحَ وَالفَلاَحَ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَحَقِّقْ آمَالَهُمْ وَآمَالَنَا فِيِهِمْ.
اللَّهُمَّ احْقِنْ دِماءَ الْمُسْلِمِينَ فِي كُلِّ مَكَانٍ. اللَّهُمَّ عَلَيْكَ باِلفِئَةِ البّاغِيَةِ الّتِي تَسْتَحِلُّ الدِماءَ وَالأَمْوَالَ وَالأَعْرَاضَ وَمَنْ أَعَانَهُمْ مِنَ الكُفّارِ وَالمُنافِقِينَ.

وَصَلِّ اللَّهُمَّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ، وَالحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِيِنَ.



لا تنسونا من صالح دعائكم ،،

The folly of Morsy's death sentence

01 morsi 1104

Story highlights

  • Ed Husain: Ex-Egyptian President Morsy sentenced to death. This is counterproductive, as Muslim Brotherhood holds great sway
  • Brotherhood is not a monolith; has range of views. Future of Mideast democracy requires engaging its pluralists, modernizers, he says
Ed Husain is an adjunct senior fellow for Middle Eastern studies at the Council on Foreign Relations.The author of "The Islamist" can be followed on Twitter via @Ed_Husain. The opinions in this commentary are solely those of the author.
(CNN)This month, former Egyptian President and Muslim Brotherhood leader Mohamed Morsy was sentenced to death by an Egyptian court. More trials and harsh sentences are expected. Today, more than 40,000 Islamists are in prison in Egypt.
"In Egypt, we have now broken the back of the Muslim Brotherhood," a senior government official there told me recently. Part of me wishes he were right.
AtTIMES, I have felt only contempt for Islamists such as the Brotherhood. They have politicized my religion and made ordinary Muslims the sacrificial fodder of their self-serving plots and protests across the Arab world.
Ed Husain
Last month, an adviser to Morsy, Gehad El-Haddad, was sentenced to life in prison. I knew Gehad. I met him in Egypt in 2012. He was not a radical, but a pluralist Muslim democrat within the Muslim Brotherhood. He spoke to me passionately about economic prosperity, the rule of law and checks and balances in government; imposing Sharia was not of any interest to his generation.
In his early 30s and Westernized, Gehad has reached toward the West, once acceptingan invitation to meet with British Prime Minister David Cameron to advocate for betterTRADE relations.
    The future of democracy in the Middle East depends on engaging with the pluralists and modernizers within the Muslim Brotherhood. The Islamist movement is not a monolith. There are different, conflicting currents even within the Brotherhood tradition, ranging from the violent Hamas to the nonviolent Jordanian opposition.
    Democracy in the Middle East will not look like the White House in the United States or Westminster in England, but it will be participatory government, free from tyranny, upholding the rule of law and respectful of Muslim culture and history.
    Mohamed Morsy sentenced to death in Egypt
    Mohamed Morsy sentenced to death in Egypt 02:55
    The persecution of Islamists only helps to strengthen the narrative of jihadists who have always argued that voting is doomed and violence is the way forward. "Where is Morsy's elected government?" they say. "Whereas ISIS is strong and spreading."
    The brutal repression of Islamism in 1960s Egypt created a generation of jihadists in prison. Since then, however, political incentives, engagement with the West and the freedom to participate in political life have also created a strain of democratic Islamists -- a political tendency closer to what we in the West would recognize as center-right social conservatives.
    The thought leaders of global Islamism today are Tunisia's opposition leader, Rashid Ghannouchi, and Turkey's President Tayyip Recep Erdogan. Both men are proponents of normalization; their Islamism is about personal piety, not imposition of Sharia.
    By ensuring that Turkey stays on this pro-WesternPATH, we avoid Erdogan tilting toward Putin and ensure that Erdogan's recent repressive moves, such as Twitter and YouTube bans by the government, are not repeated.
    Arguably Sunni Islam's most important religious authority, Sheikh Abdullah bin Bayyah, to whom Ghannouchi and other political leaders defer, explains that Sharia is aimed at the preservation of life, property, intellect, family and religion. These are known as themaqasid, or the higher objectives of the Sharia.
    Therefore, any system of government that preserves the maqasid is a Sharia-compliant government. In this mainstream Muslim interpretation, the secular authority of the state and its courts is completely compatible with Islam.
    What is going on in Egypt?
    What isGOING on in Egypt? 05:57
    We are witnessing the emergence of Muslim democrats in key Arab and Muslim countries. In Turkey last year, I met with ruling AK Party parliamentarians who were offended if they were described as Islamists.
    That was their predecessor movement, the Refaa party, not the pro-Western AKP. In Tunisia, the Ennadha party under Ghannouchi is traveling toward a similar space of being a mainstream conservative party, Muslim democrats and advocates of political and religious pluralism.
    But where is Western support for this nascent but vitally important political project? Who will treat yesterday's Islamists as today's conservative Muslim democrats?
    Last month, I visited Brussels where I met two British members of the European Parliament: Syed Kamall, who last year was elected as the leader of the European Conservatives and Reformists (ECR) Group and the first Muslim leader of any political group in the European Parliament; and Daniel Hannan, a British Conservative and author ofBOOKS on freedom and liberty.
    "Our first conversation is not about secularism," says Hannan. "We discuss manifestos, the rule of law, personal liberty, common conservative values, campaigning andACCOUNTABILITY."
    Hannan's organization, the Alliance for European Conservatives and Reformists (AECR), which evolved from the ECR Group, is leading the way -- a member of Turkey's AKP belongs to their board. These conservatives, driven by common values, cooperate, socialize and consolidate commitment to a democratic culture by helping to renovate schools in Bosnia or work in Syrian refugee camps in Turkey.
    Such socialACTION projects are designed to minimize government and strengthen civil society. In most Arab countries, civil society is not robust. Consequently, there is a tendency to produce political parties that lack effective checks and balances. A more vibrant civil society, therefore, can help to produce political movements that are less authoritarian.
    Support from such networks in the West is already shifting the debate inside Muslim democratic movements. Hannan quotes the last sermon of the Prophet Mohammed to me: "Your blood, your property and your honor are sacred and inviolable."
    His point is that there is a common strain of respect for the law, creatingWEALTHand the right to owning property both in the West and in Islam. Values like these not only inspire modern Muslim democrats, but also chime with the ideas of Edmund Burke and Adam Smith.
    Is Turkey doing enough to fight ISIS?
    Is Turkey doing enough to fight ISIS? 04:41
    PLAY VIDEO
    These are the conversations we need to have with Egypt's Islamists. Those who want to move away from the dead end of violent revolution and repression we can help. But by treating them as enemies to be locked up or sentenced to death, we simply affirm the narrative of victimhood of Sayyid Qutb, al Qaeda's founding father, who was hanged in 1966 for calling for the establishment of a theocratic caliphate.
    INDEED it was the prisons of Egypt that gave us Ayman al-Zawahiri, al Qaeda's current leader.
    By approaching Islamists as Hannan does, primarily as conservatives, we can move them toward democracy, good governance, free trade andACCOUNTABILITY. We should help our allies in the Middle East change their approach toward the Muslim Brotherhood toward a policy of engagement and inclusion for those such as Gehad who are willing to embrace democracy and pluralism