الأحد، 8 ديسمبر، 2013

هل يمكن ان تقتلك قناعتك ولو كانت خاطئة !؟ قصة حقيقية :

/hallawa.blogspot.nl
/hallawa.blogspot.nl
هذه القصة الحقيقية قام بها احد العلماء النفسيين عندما طلب من الحد المحاكم السماح له بإجراء تجربته العلميه على اشخاص محكوم عليهم بالاعدام ، فوافقت المحكمة وقدمت له احد السجناء .
فذهب لهذا السجين وطلب منه الموافقه على طريقته في الموت كما في التجربة مقابل ان يقدم مبلغ مالي لعائلته في الخارج خاصة انه سيحكم عليه اصلاً بالموت بالشنق او الرصاص كما هو محكوم عليه فوافق السجين ..
وكانت التجربة تقضي بأن يقوم العالم بشق الوريد للسجين من يده اليمنى ثم يجعل الدم لينزل ويقطر في وعاء خاص له ليعرف كم من الوقت يحتاج السجين حتى يموت وكم من الدم سيحتاج لتنتهي حياته ،، ثم قام العالم بشرح التجربة بالكامل للسجين وماهي الحالات التي سيصاب بها السجين بعد خروج دمه بكميات كبيره ( خاصة بأن التجربة ستتم والمريض معصوب العينين )
وفعلاً قام العالم بشق وريد السجين بعد ان ربط يده الى طرف الكرسي حتى لا يتحرك ثم وضع الوعاء الذي يتجمع فيه الدم على شكل قطرات مسموعه فعند نزول الدم الى الوعاء تسمع صوت القطره وهي تنزل عبر يد السجين ،،
وبعد وقت قصير بدأ السجين يتغير لونه ويشعر بالتعب والارهاق ثم بدأ بالاغماء حتى بعد لحظات توفى !!! المفاجأة هنا بأن التجربة نفسية ومن عالم نفسي
فلماذا يستخدم هذا العالم الاسلوب الجراحي !؟ لانه في الاصل لم يكن هناك اي شي من التجربة تمت على هذا السجين !! فقد قام العالم بشق يد السجين فعلاً لكنه اوقف النزيف بعد لحظات ثم احضر انبوب ماء يجري مع نفس المكان الذي كان الدم ينزل منه لتنزل عبر يد السجين وتهبط في الوعاء ليٌسمع صوتها وهي تقطر .. فماذا حدث للسجين !؟
بدأ السجين يستحضر الموت من اللحظة التي وافق عليها على التجربة وعند جلوسه على كرسي الاعدام باسلوب التجربة العلمية بدأ السجين يتحضر اكثر وعند سماع خطوات التجربة التي سوف يمر بها وكيف سيموت عند نزيف الدم بدأ بشكل نفسي يعيش هذه التجربة رغم انها لم تكن موجوده اصلاً حتى …. مات !!!
برأيكم من الذي قتل هذا الرجل؟؟
لم يكن سوى (الوهم) الذي كان يعيشه… كان يعتقد بما أنه يموت كما شرح له الدكتور وان دمه الذي ينزف الان بدأ في التأثير من صحته…وأنه سوف يموت…واعتقاده هذا جعله يموت حقيقة…!!

لذلك (أرجوكم) لا تدعوا الأفكار السلبية والإعتقادات الخاطئه عن أنفسنا أن تتحكم في حياتنا… نجد كثير من الناس قد يحجم عن عمل ما من أجل أنه يعتقد عن نفسه أنه ضعيف وغير قادر وغير واثق من نفسه…وهو في الحقيقة قد يكون عكس ذلك تماماً

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

السلام عليكم ضع تعليقك وأترك بصمتك علي الموضوع مع خالص أحترامي وتقديري