الأربعاء، 17 أبريل، 2013

الكذاب



عن سمرة بن جندب رضي الله عنه قال



كان رسول الله صلى الله عليه وسلم مما يكثر أن يقول لأصحابه :ـ



هل رأى أحد منكم من رؤيا فيقص عليه من شاء الله أن يقص وإنه قال لنا ذات غداة



إنه أتاني الليلة آتيان وإنهما قالا لي : انطلق وإني انطلقت معهما 



فأتينا على رجل مستلق لقفاه وإذا آخر قائم عليه بكلوب من حديد وإذا هو يأتي أحد 



شقي وجهه فيشرشر شدقه إلى قفاه



وفي رواية: فيدخله في شدقه حتى يبلغ قفاه 



ومنخره إلى قفاه وعينه إلى قفاه ثم يتحول إلى الجانب الآخر فيفعل به مثل ما فعل بالجانب الأول



فما يفرغ من ذلك الجانب حتى يصح ذلك الجانب كما كان ثم يعود 



عليه فيفعل مثل ما فعل في المرة الأولى



قال قُلت: سبحان الله، من هذا ؟ 



فقالا : والذي رأيته يشق شدقه فكذاب يحدث بالكذبة فتحمل عنه حتى تبلغ الآفاق 



فيُصنع به ما رأيت إلى يوم القيامة. 

[أخرجه البخاري]

هناك 4 تعليقات:

  1. الردود
    1. شكرا يارك الله فيكم

      تحياتي واحترامي

      حذف
  2. صدق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم .

    ردحذف
    الردود
    1. علية أفضل الصلاة وأذكي السلام

      تشرفت بزيارتكم الكريمة

      تحياتي وتقديري

      حذف

السلام عليكم ضع تعليقك وأترك بصمتك علي الموضوع مع خالص أحترامي وتقديري