الأربعاء، 1 أغسطس، 2012

تِكْرَار التَّوبَة


فَضْل تِكْرَار التَّوبَة وَالاسْتِغْفَار


عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ بُسْرٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : «طُوبَى لِمَنْ وَجَدَ فِي صَحِيْفَتِهِ اسْتِغْفَاراً كَثِيراً».صحيح

وعَنِ الزُّبَير رَضِيَ اللهُ عَنْهُ : أَنَّ
رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ :«مَنْ أَحَبَّ أَنْ تَسُرّهُ صَحِيفَتُهُ فَلْيُكْثِر فِيهَا مِنَ الاسْتِغفَار». حسن

وعَنْ أَبِي مُوسَى رَضِيَ اللهُ عَنْهُ قَالَ : قَالَ
رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم مَا أَصْبَحْتُ غَدَاةً قَطُّ إِلاَّ اسْتَغْفَرتُ اللهَ تَعَالَى فِيهَا مِائَةَ مَرَّهٍ».
صحيح

وعَنْ أَبِي أُمَامَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ : عَنْ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ :«إِنَّ صَاحِبَ الشَّمَالِ لَيَرفَعُ الْقَلَمَ سِتَّ سَاعَاتٍ عَنِ الْعَبْدِ الْمُسْلِمِ الْمُخْطِئ - أَوْ الْمُسِيء - ، فَإِنْ نَدِمَ وَاسْتَغْفَرَ اللهَ مِنْهَا أَلْقَاهَا ، وَإِلاَّ كُتِبَتْ وَاحِدَهً».حسن

وعَنْ عُقْبَةَ بْنِ عَامِرٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ : أَنَّ رَجُلاً جَاءَ إِلَى رَسُولِ اللهِ -
صلى الله عليه وسلم- فَقَالَ : أَحَدُناَ يُذْنِبُ قَالَ :«يُكْتَبُ عَلَيْهِ». قَالَ : ثُمَّ يَسْتَغْفِرُ مِنْهُ وَيَتُوبُ قَالَ :«يُغْفَرُ لَهُ وَيُتَابُ عَلَيْهِ». قَالَ : فَيَعُودُ فَيُذْنِبُ قَالَ :«يُكْتَبُ عَلَيْهِ». قَالَ : ثُمَّ يَسْتَغْفِرُ مِنْهُ وَيَتُوبُ قَالَ :«يُغْفَرُ لَهُ وَيُتَابُ عَلَيْهِ ، وَلاَ يَمَلُّ اللهُ حَتَّى تَمَلُّوا».صحيح

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

السلام عليكم ضع تعليقك وأترك بصمتك علي الموضوع مع خالص أحترامي وتقديري