الاثنين، 3 سبتمبر، 2012

عندما تكون فلسطينيا



سيكون لديك تدريب يومي على إخفاء دموعك
وابتلاع قطعةكبيرة من أمانيك التي غص بها واقعك
ووقف أمامها مشدوها
فمن اين يأتي لك بمارد المصباح ليعيد إليك شجرة الزيتون
وطبق القش
ورائحة البحر؟
عندما تكون فلسطينيا

لن تستطيع ان تتمادى بابتسامتك
فخيالات الأقصى الأسير.. تحاصرك
عندما تكون فلسطينيا
ستدرك أهمية الارقام
علاقة وطيدة ستنشأ بينكما
بعد أن يتحول اسمك إلى رقم
وتاريخك إلىرقم
و بيتك إلى رقم
وعدد أفراد عائلتك المفقودين إلى رقم
وعدد من مات.. ومن سجن..ومنقطّع إربا.. إلى أرقام
وعدد الايام التي قضيتها.. أوقضتك.. في المخيمات.. إلى رقم
وأحلامك وتنبؤاتك الفاشلة لموعد رجوعك إلى وطنك.. إلى رقم
ستدرك حتما أهميةالأرقام
وسيلهج لسانك بالشكر لمن اخترع الأرقام
وإلا لكانت حياتك بلا حياة
وبلا أرقام أيضا

*******
عندما تكون فلسطينيا

ستعيش حنينا دائما لماض لم تعرفه

ولمستقبل ليس بإمكانك ان تعرفه

ودم صلاح الدين الذي ينبض فيشرايينك

ويذكرك في كل مرة تحاول أن تبتسمبها

بأن ابتسامتك خيانة.. سيعاقبك عليها التاريخ

*******
عندما تكون فلسطينيا

عندما تكون فلسطينيا
لن تستطيع أن تنفرد بأحلامك.. فهناك من يشاركك بها
بل يتربع على عرشها
فإن كانت أحلام الآخرين
مال وسلطان وزوجة وأطفال
فأحلامك.. قيلولة تحت شجرة البرتقال في حيفا
وفنجان قهوة على ضفاف طبريا
وصلاة ركعتين ودعاء.. يعرج إلى السماء متتبعا خطى الحبيب في معراجه من هناك

*******
عندما تكون فلسطينيا

ستعيش حالة من الغياب المزمن.. عن الحياة الطبيعية
فلا صحو ولا نوم
ولا عمل ولا راحة
ولا وعي ولاغيبوبة
بدون ذكرى فلسطين
وما كانتعليه فلسطين
وما صارت إليه فلسطين
وما ستصير إليه فلسطين عندما تكون فلسطينيا
ستكونغريبا في وطنك.. وفي خارج وطنك
ستكون مثارا لمختلفا لمشاعر
ستكون مثارا للشفقة حينا
ومثارا للحزن حينا
ومثارا للاهتمام حينا
ومثارا للإعجاب أحيانا

*******
عندما تكون فلسطينيا

ستعمل قسرا.. مروجا لخلق كاسديدعى: الكرامة

فقد انخفض تداوله بشكل ساحق منذ أناخترعت قواميس جديدة للأخلاق
*******
عندما تكون فلسطينيا
ستصابحتما بمرض يدعى: الحزن
وستصيب العدوى بمرضك هذا كل منيعرفك
أو يتأمل تلك الدموع الأسيرة فيعينيك
أو يستمع لأنين المساجد والكنائس.. والحجارة فيصوتك

*******
عندما تكون فلسطينيا

ستتمتع بذاكرةقوية
ستذكر عدد حبات رمل البحر
وصوتكل مؤذن
وضحكة كل طفل
ستذكر لونالفجر.. وطعم النوم.. ورائحة المطر
وستذكر ايضا.. تلكالليالي السوداء
بأصوات وحوشها وحركاتهم
ستذكر رائحة الموت الممزوجة بالبارود
وستذكر زغاريدالثكالى
ونواح العذارى
ستذكر رسمخطواتك نحو المجهول
وستذكر كل دمعة.. فوق أية حبة ترابسقطت

*******
عندما تكون فلسطينيا

البورصة العالمية
ومهرجانات تقام هنا وهناك
ولن يعنيك أن يطول الليل .. أو يختفي للأبد النهار
ولن يعنيك أن يكون العام اثنا عشر شهرا
أو اثنتاعشرة بطيخة
لن يعنيك أن يصعد البشر إلى القمر.. أو ينزل هوإليهم
لم يعنيك خسارة حزب في الانتخابات .. وفوزآخر
لن يعنيك قيام دولة.. وسقوط أخرى
كل ما يعنيك هو أن فلسطين سلبت
ويجب أنتعاد

*******
عندما تكون فلسطينيا

ستتوقف عن الكلام فجأة
وستترك الرواية بلا نهاية
والقصيدة بلا خاتمة
فغالبا ما ستزدحم الافكار فيرأسك
حتى يدهس بعضها بعضا
وستضطرإلى التوقف عن الكتابة .. أو الكلام فجأة
لتقوم بمراسم دفنما دهس من افكارك ومات قبل أن يخرج للوجود
ولذلك
سأقطع حديثي وأغادر إلى بيوتالعزاء في المنفى حيث تموت الأفكار رافضة أن تكون بلا وطن

فلسطين

الاسم:

فلسطين بنت كنعان

عددالأبناء:

ثلاثة

الحالةالشخصية:
أرملة

أسماء الأبناء:

1 نكبة: وهي من مواليد 1948
2 نكسة: من مواليد 1967
3 إنتفاضة: من مواليد 1987

نبذه عن حياتي:

أنا أرض الديانات السماوية: اليهودية المسيحية والإسلام! مسلوبة! يتيمة منذ الصغر! تبرئ مني أبي واسمه ""! وأمي اسمها "شام"! وفي نفس الوقت ماتتجدتي "كرامة"! لاحول لها ولا قوة! إخوتي 23 لا أحد منهم يعرفني! أكبرهم طعن بخنجرمسموم سنة 2003 واسمه "عراق" الله معه! طموحي بسيط: أن أتحرر من (إسرائيل)!!!

أوصافي

أنافي منتهى الجمال! أحب الحياة كباقي البلاد لكن بعزة! أهوى البحر الذي يلامس قدم ايوأعشق موسيقى الثوار في أحضاني! لون شعري أسود أزرق ولون أرضي أخضر ودمي أحمرأما قلبي فأبيض! عيوني كلون بحري أزرق! ولي عشاق كثر أكثر من كل البلاد! مهريالشهادة ويوم عرسي تحريري!

العلاقات الأسرية

كما تعلمون لي 23 أخ لا أحد منهم يزورني! كلهم خائفون من زوج أمهم (أمريكا)! فبعد موت أخي "العراق" بت وحيده ليس لي إلا الله وأحفادي الذين يقاتلون.. أخواي مصر والأردن يريدان تزويجي من (إسرائيل) ابن أمريكا وأناأرفض هذا الزواج! وضعي المادي تعيس مع أن إخوتي "سعودية" "كويت" و"إمارات" من أغنى البلاد!
ولكن ورغم كل شيءسأبقى

فلسطين

ولو تخلت عني الأرض بأسرها لأني أحمل في أحشائي ليس طفلابل رجلا اسمه "جهاد" من زوجي الشهيد "نضال"!!!

لو تحركت الشمس من الشمال إلى اليمين

لو تخلت الأهرام عن حجرها المتين

لو عاد كل صهيوني إلى بطن أمه جنين

لن نتنازل عن شبر واحد من أرض فلسطين.

بحبك بحبك يا فلسطين

هناك تعليقان (2):

  1. على الرغم مما تحمله التدوينه من مراره الا انها تحكى بطوله شعب ..الله يفك اسرهم واسر كل الدول العربيه التى باتت سجينه بايدى لصوص ..تحياتى عزيزى

    ردحذف
  2. مسائك روز وتوليب غادة

    اللهم أمين اختي العزيزة هذة هي حقبقتهم ومعانتهم

    أن شاء الله نصرة قريب

    تحياتي

    ردحذف

السلام عليكم ضع تعليقك وأترك بصمتك علي الموضوع مع خالص أحترامي وتقديري