السبت، 22 سبتمبر، 2012

مسلمون وأقباط ضد الإساءة للرسول في مؤتمر بيت العائلة بقنا

مؤتمر مسلمين وأقباط ضد الإساءة للرسول ولا للتعصب والكراهية والفتنة
عقد بيت العائلة بنجع حمادي مساء الجمعة، مؤتمراً تحت عنوان ''مسلمين وأقباط 
ضد الإساءة للرسول ولا للتعصب والكراهية والفتنة ''، وحضر ها عدد كبير من 
أئمة المساجد والقساوسة.
من جانبه، أشار الشيخ الدكتور أحمد الكلحي، إمام وخطيب مسجد العتيق بنجع 
حمادي، إلى قول الرسول (ص)، ما عرف قدري غير ربى، مضيفا رسول الله هو قائد 
المسيرة إلى الله عز وجل، وهناك الكثيرين من العلماء والكتاب الآنجليز أمنوا 
برسالة محمد لآن ما جاء به رسول الله لن يأت به غيره .
بينما قال الآنبا كيرلس، أسقف نجع حمادي وتوابعها، أن السلام سمة لله عز وجل، 
وهى اسم من أسماء الله الحسنى والسلام جاء لتطهير القلوب ومعيشة الإنسان، 
مشيرا إلى أن الغرب قد ضل الطريق ونسى الأديان، وأبتعد عن الرسل والأنبياء 
وتعدى الحدود ليخرج لنا الفيلم المسيء للرسول محمد، كما خرجت شائعة زواج 
المسيح من خلال بردية يونانية ونسوا ولم يقرؤوا ما ذكر فى القرآن والإنجيل.
وتابع: '' الإسلام أعطى النصارى عدة وثائق منها وثيقة (نصارى نجران) ووصية 
الرسول بأقباط مصر والعديد من المواقف التي ذكرها التاريخ لوصاية السلام 
والمسلمين بالأقباط.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

السلام عليكم ضع تعليقك وأترك بصمتك علي الموضوع مع خالص أحترامي وتقديري