السبت، 20 أكتوبر، 2012

التحرش بمذيعة ''فرانس 24'' وتمزيق ملابسها بالتحرير


قام مجهولون بالتحرش بمذيعة قناة ''فرانس 24'' أثناء تواجدها في ميدان التحرير، وقاموا بتجريدها من بعض ملابسها، وتدخل عدد من المتظاهرين لحمايتها، وأدخلوها أحد المحال المتواجدة بالميدان وقاموا بإغلاق الأبواب عليها.
وقام المتظاهرون بعد ذلك بإخراجها من المحل واستقلت سيارة أجرة ورحلت، ولم يتم القبض على أي من المتحرشين ولم تحضر الشرطة أيضا رغم إبلاغها بالواقعة.
كان شادي الغزالي حرب، وكيل مؤسسي حزب الدستور (تحت التأسيس)، قد توجه فور علمه بواقعة التحرش إلى مكان الواقعة، ونفى تماماً أن يكون للثوار علاقة بتلك الواقعة، مؤكداً أن هؤلاء المتحرشين ليسوا من المتظاهرين وليس لهم علاقة بالتظاهرة، وأنهم بلطجية مأجورين، تم تسليطهم بهدف إفساد التظاهرة، وذلك تكرر من قبل في الجمعة الماضية، مؤكدا أن القوى الثورية المشاركة قد رحلت بالفعل عن الميدان منذ ما يقرب من ساعة، وأنه اعتاد أن يكون آخر من يخرج من الميدان.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

السلام عليكم ضع تعليقك وأترك بصمتك علي الموضوع مع خالص أحترامي وتقديري